التباين في عقوبات الفيفا يثير الجدل والانتقادات

موسكو – (د ب أ)- أثارت عقوبات الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا اليوم الجمعة عاصفة من الجدل خاصة في كرواتيا ولكن الفيفا أكد أنه لا يرتكب أي خطأ.

وفرض الفيفا غرامة مالية قدرها 70 ألف فرنك سويسري (70 ألف و400 دولار) لاستخدام مشروبات غير مرخصة رسميا للاعبين قبل خوض الوقت الإضافي في مباراة المنتخبين الكرواتي والدنماركي في دور الستة عشر للمونديال الحالي.

كما نال الاتنحاد الكرواتي تحذيرا بسبب كشف حارس المرمى الكرواتي دانيال سوباسيتش عن قميص بعد المباراة يخلد من خلاله ذكرى صديقه وزميله السابق هرفوي كوستيتش ، الذي توفي في حادث مأسوي بإحدى المباريات قبل عشر سنوات.

وعلى النقيض ، فرض الفيفا غرامة مالية قدرها عشرة آلاف فرنك سويسري فقط على الاتحاد الروسي للعبة بسبب لافتة ترمز للتحية النازية “هايل هتلر”.

كما فرض الفيفا غرامة مالية أخرى تبلغ خمسة آلاف فرنك سويسري على صربيا بعدما اقترح المدرب ملادن كريستايتش المدير الفني للمنتخب الصربي أن يمثل الحكم الألماني فيليكس بريش الذي أدار مباراته أمام المنتخب السويسري في الدور الأول للبطولة أمام محكمة جرائم الحرب.

وتعرض الفيفا ، الذي يود دائما ترديد عبارات يؤكد بها حربه ومكافحته ضد العنصرية والتميييز ، لانتقادات واسعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك الإعلام الكرواتي بسبب التباين بين قيمة الغرامات المفروضة في كل من هذه الحالات.

وذكرت صحيفة “يوتارني ليست” الكرواتية : “الفيفا لا يعذر أي شيء”.

كما أكدت وسائل الإعلام الكرواتية أن سوباسيتش سيواصل الاحتفاء بزميله الراحل بنفس الطريقة التي يفعلها على مدار السنوات العشر الماضية وذلك في حال تأهل الفريق للدور التالي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here