البنتاغون يعلن تطوير صواريخ أرض جو جديدة بعد الخروج من معاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى في رد على تحركات روسيا

واشنطن- (أ ف ب): أعلن وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر الجمعة أن الولايات المتحدة ستسرع عملية تطوير صواريخ أرض جو جديدة بعد الخروج من معاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى مع روسيا.

وقال الوزير الأميركي “الآن وقد انسحبنا ستواصل وزارة الدفاع بقوة تطوير هذه الصواريخ أرض جو التقليدية، في رد على تحركات روسيا”.

وأوضح إسبر أن الأميركيين كانوا باشروا عام 2017 أبحاثا حول منظومة الصواريخ هذه، مع البقاء في إطار معاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى.

وتابع الوزير أن هذه الأبحاث كانت ردا على عدم تقيد روسيا بالمعاهدة منذ أيام الحرب الباردة، وقد تركزت الأبحاث على تطوير منظومة صواريخ “متحركة، تقليدية، أرض جو، وعابرة وبالستية”.

وحمل إسبر مجددا روسيا مسؤولية وقف العمل بمعاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى، واعتبر أنها ارتكبت “انتهاكات متواصلة ومتكررة للمعاهدة لسنوات عدة وخلال فترات حكم ادارات رئاسية أميركية عدة”.

وتابع “الوقائع واضحة. إن روسيا الاتحادية تنتج وتنشر طاقة هجومية كانت محظورة بموجب معاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى”.

وأضاف “كما قال أمين عام الحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ، فإن موقف الحلف واضح وموحد: لقد انتهكت روسيا معاهدة الحد من الاسلحة النووية المتوسطة المدى. أما الولايات المتحدة فلم تفعل”.

وكانت هذه المعاهدة تحظر استخدام سلسلة من الصواريخ التي تحمل رؤوسا نووية متوسطة المدى (من 500 الى 5500 كلم).

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. معدرة …يبدو لى. ان كاتب المقال …يفتقد الثقافة العسكرية فى شؤون السلاح والتسليح …امريكا لم تنسحب من معاهدة الصواريخ ارض.جو…انسحابها جرى على معاهدة الحد من انتشار الصواريخ دات المدى
    القصير والمتوسط…والتى كانت ضمن معاهدة START 1 ET START 2 للحد من انتشار الصواريخ التكتيكية والاستيراتيجية الهجومية.تاريخيا START 1 تمت زمان ليونيد بريجناف السوفياتى وجيمى كارتر
    الامريكى …فى مطلع الثمانينيات من القرن الماضى ..كان الصراع يدور حول منظومات PERSHING 1 ET 2 بمديات تراوحت بين 750 كلم PERSHING 1 و 1500 كلم PERSHING 2 .وصواريخ
    كروز الجوالة بمدى 2500 كلم. هدا عن الجانب الامريكى.اما عن الجانب السوفياتى فكان الامر متعلقا بمنظومة اس اس 20 .دات مدى يفوق 5000 كلم.المنصوبة ماوراء جبال الاورال .الجانب السوفياتى من اوروبا..START 2 تمت عملية التنقيح لبعض بنودها زمن ميخائيل غورباتشاف وبوريس يلتسين …اكرر امريكا لم تنسحب من معاهدة الصواريخ ارض جو …هده الصواريخ مخصصة للدفاع الجوى عن الاقليم
    ك الاس 300/400…انظمة استر الاوروبية 15/30 والنظام الامريكى باتريوت 1/2/3 وشابرال …جميع هده الانظمة السالفة الدكر ..هى صواريخ ارض جو ..بخلاف الصواريخ الباليستية التى لها مساراتها الخاصة
    اثناء التحليق سواء داخل الغلاف الجوى للارض او عند مدار منخفض خارج الغلاف الجوى ….الله الموفق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here