في سابقة سياسية هي الأولى من نوعها … إسلامي معارض يفوز برئاسة البرلمان الجزائري

 

 

 

الجزائر  ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

فاز النائب البرلماني المعارض عن الاتحاد الإسلامي من أجل النهضة والعدالة والبناء، سليمان شنين، برئاسة البرلمان الجزائري، في سابقة سياسية هي الأولى من نوعها.

وشهدت الجلسة البرلمانية التي دامت ساعات، مدا وجزرا بين عدة أحزاب موالية للسلطة ومرشحون ينتمون إلى جبهة التحرير الوطني التي تحوز على الأغلبية في البرلمان سحبوا بعدها ترشحهم بينهم أمين عام حزب جبهة التحرير الوطني ورئيس لجنة الشؤون الخارجية عبد المجيد سي عفيف والقيادي في الحزب الحاكم مصطفى بوعلاق.

ويعتبر سليمان شنين، إعلامي ورجل أعمال بارز، وأول نائب إسلامي معارض يقود الهيئة التشريعية في تاريخ الجزائر.

وأجمع مراقبون على أن هذه الخطوة مؤشرا عن رغبة السلطة في تقديم تنازلات لـ ” حلحلة ” الأزمة السياسية الحالية التي تمر بها البلاد منذ خمسة أشهر.

وقرأ المحلل السياسي زهير بوعمامة هذا التطور قائلا ” وصول سليمان شنين إلى موقع رئاسة الغرفة السفلى كان أشبه بالحلم المستحيل قبل الحراك الشعبي “.

وأضاف ” مهما كان ما حدث، مجرد ترأس شخصية نظيفة غير محسوبة على السلطة للمجلس الشعبي الوطني -لفترة ستكون قصيرة دليل على فشل الأسماء المنبوذة في المرور بالأساليب القديمة “، واعتبره “خطوة أخرى في الاتجاه الصحيح، ومؤشر إضافي على طريقة تفكير أسياد اللحظة وتصورهم لما هو قادم، إلى أن يثبت العكس “.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. الإسلامويين والقومجيين سيكونون واجهة العصابة المتبقية

  2. دا بدايه سقوط الجزائر في مستنقع الفوضي هذا من الإخوان المسلمين أو المتطرفين فهلو مساوء كثيره بمصر قبل خلعهم بثوره شعبيه كبيره رافضه لحكمهم ما في اسوء من يتاجر بالدين جماعه تمول خارجيآ كيف يكون ولاءهم لبلدهم والشعب …خذو حذركم يا جزائرين هذه نصيحه عن تجربه مريره عشناها معهم ربنا معكم تجار الدين لا يهمهم إلا السلطه والمال وتاريخكم مع الاسلامين يشهد …هذه نصيحه لوجه الله ولوخوفي عل الجزائر الجميل والكبير …..

  3. إخواننا في الجزائر الشقيق يلعبون بالنار وهم لا يدرون. التيار الإسلامي في المغرب العربي لا دراية له بالتسيير.
    له قدرة خارقة على دغدغة المشاعر بخطابات لا يؤمن بها هو أصلا ولا يستحيي أن يطحن الفئات الضعيفة اللتي لا تتوفر على تمثيلية في الدولة لكي تدافع عن نفسها.

  4. حمى الله الجزائر والبسها ثوب العزة والمنعة من أعداء الأمة احذروهم وخاصة من فعلوا فعلتهم في ليبيا واليمن والسودان

  5. التاريخ يكرر نفسه ونفس اللعبة بدؤوا في لعبها وهي اللعب على العاطفة و استعمال المتاسلمين لقتل الثورة الجزائرية.

    فاتمنا ان يبقى ذكاء الاخوة الجزائرين في المستوى و لا ينجروا للعاطفة. و ان يستغلوا نقطة قوتهم التي هي ان العسكر لن يتدخل ابدا بالسلاح. لان اوروبا لن تغامر و باي ذريعة سوف ترجع المهاجرين الذين سوف يهاجرون اليها.

    حافظوا ارجوكم على الجزائر الحبيبة

  6. متى يعتبر هؤلاء الذين ينتمون إلى التيار الإسلامي؟ لست ضدهم، لكن دائما ما يكونون طعما لإفساد كل شيء، والعبرة في التجارب السابقة عند أشقائنا العرب…أتمنى أن أكون مخطئا

  7. لا نعتقد ان الامر سيتجاوز ذلك ،فترة قصيرة ليس هذا هو ما يتوقف عنده المحلل ،بل قل تمريرة بطريق تسللية عبر بها النظام الى مرحلة ما بعد الشوطين حتى وان كان يرى في تقدم الفريق الاخر بمصر خدمة له وانجازا ونجاحا بفضله هو دعما ولو بالانصار وبالطائرات المسخرة خصيصا ،هذا هو النظام الجزائري كل في جوف واحد كرة مهرجان سياحة مؤتمر كرنفالات بالعام بينما مجالات اخرى تعني المواطن يوميا لايلتفت اليها وكانها غير موجودة ويغطي عليها برفعىنسب انجاز السكنات حتى وان كان الشعب يغلق الطرقات لانها تمنح لغير اهلها وتبدل القوائم ليلا ،بل وهي ترفع نسب النجاح مع اخر السنة فكل شيء صار سوسيالبالمنطق الاجتماعي لشراء سلم اجتماعي دائم ،ولكن،،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here