البرلمان الأوروبي يرفع الحصانة عن “مارين لوبان” زعيمة “الجبهة الوطنية” الفرنسي في اطار محاكمتها على خلفية تصريحات “تتضمن كراهية دينية وعرقية”

marine-le-pen-new.jpg77

ستراسبورغ/عمر آيدن/الأناضول  – قرر البرلمان الأوروبي، اليوم الخميس، رفع الحصانة البرلمانية عن عضوته، زعيمة حزب “الجبهة الوطنية” الفرنسي (يمين متطرف)، مارين لوبان.

ووافقت الجمعية العامة للبرلمان، على رفع الحصانة عن مارين بناءً على طلب من وزارة العدل الفرنسية.
وتجري محاكمة لوبان في فرنسا، على خلفية تصريحات “تتضمن كراهية دينية وعرقية”.
وخسرت لوبان الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، التي جرت في 7 مايو/ أيار الماضي، أمام المرشح الوسطي إيمانويل ماكرون، بواقع 33.9% من الأصوات، مقابل 66.1%
لماكرون.
وأمس الأربعاء، قرر البرلمان الأوروبي، رفع الحصانة البرلمانية عن الأب جان ماري لوبان، الزعيم السابق لحزب الجبهة الوطنية الفرنسي اليميني، وميلين تروزكزينسكي العضوة فيه،
بناءً على طلب من وزارة العدل الفرنسية.
ورُفعت دعوى ضد الأب لوبان، عقب تصريحات عنصرية له على إحدى الإذاعات، عام 2009، ادعى فيها أن “90% من مرتكبي الجرائم، هم من المهاجرين، أو من أصول مهاجرة”.
وسبق أن رفعت الحصانة البرلمانية عن لوبان الأب 4 مرات، لأسباب مشابهة.
أما “تروزكزينسكي”، فقد رُفعت بحقها دعوى بـ”تأجيج الكراهية العرقية، والتشجيع على العنف عبر التحريض العنصري”، إثر تغريدات عنصرية لها على موقع “تويتر”، عام 2015.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here