البرادعي يعود مغرداً بأغنية عن نبذ الكراهية بين المصريين

rrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrrr

القاهرة / كوثر الخولي / الأناضول – 

عاد السياسي المصري البارز محمد البرادعي للظهور مجددا، الأربعاء، من خلال تغريدة، أرفقها برابط أغنية تحمل دعوة لنبذ الكراهية بين المصريين.
يأتي ذلك بعد غياب نحو شهر عن موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” الذي اشتهر بالتغريد عليه، وقبل أيام من حلول الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011.
وقال البرادعي في تغريدته: “ما حدش (لا أحد) فينا مش (ليس) خسران ولا مجروح… وامتي (متى) نفوق ؟!” وهي الجملة التي جاءت ضمن كلمات أغنية “وأقولك أيه (ماذا)” للمطرب المصري “حمزة نمرة”.
يذكر ان البرادعي قد استقال من منصبه كنائب للرئيس بعد فض اعتصامي أنصار الرئيس السابق محمد مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصر” بالقاهرة الكبرى في 14 أغسطس / آب الماضي، وغادر البلاد بعد قبول استقالته من منصبه.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. البرادعي لا يفقه في السياسة شيئ لكنه يفقه جيدا في مجال أسلحة الدمار الشامل ، الكراهية و الإقصاء هما دمار أهلي بين المكروه و الكاره ، بين المقصي و المقصى ، و أخيرا بين المصري و المصري .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here