البحرية الإيرانية: قادرون على احتجاز أي سفينة حتى لو كانت بمواكبة أمريكية أو بريطانية وأي تواجد لإسرائيل غير المشروع في مياه الخليج يمكن أن يشعل معركة وعليهم تحمل مسؤولية وجوده

بيروت ـ وكالات: قال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري الإيراني علي رضا تنغسيري، إن القادة الإيرانيين قادرين على احتجاز أي سفينة حتى لو كانت بمواكبة أمريكية أو بريطانية، مضيفا أنه من غير العادل الإفراج عن الناقلة البريطانية دون الإفراج عن الناقلة الإيرانية.

وأكد تنغسيري، في مقابلة خاصة مع قناة “الميادين”،أن أمريكا وبريطانيا تخططان لتواجد إسرائيل في المياه الخليجية، ونحن نقول أي تواجد لإسرائيل غير المشروع في مياه الخليج يمكن أن يشعل معركة، وعليهم تحمل مسؤولية وجوده.

وأضاف القائد العسكري أن أمن الخليج من أهم العناصر لإيران وأن المسار البحري الدولي يجب أن يبقى دوليا، وطهران وفرت لعقود أمن مضيق هرمز، مشيرا إلى أن  حضور دول من خارج المنطقة أخل بأمنها.

وأضاف أن أمريكا وبريطانيا تحيكان سيناريوهات متعددة لإضفاء الشرعية على تواجدهما في الخليج، وتخططان لنهب دول المنطقة واستغلال دول أوروبا وغرب آسيا التي تحتاج لنفط إيران، كما تحاولان تشكيل تحالف غير شرعي في المنطقة استكمالا للسيناريوهات التي نسجتاها.

تنغسيري أكد في تصريحاته لـ”لميادين” أن القوات البحرية لحرس الثورة مسؤولون عن ضمان أمن مضيق هرمز والخليج ولا حاجة للغرباء، وقال رسالتنا إلى الدول في المنطقة وخارجها هي أنه طالما نصدر نفطنا من المنطقة فنحن نضمن أمنها.

كما أشار إلى أن الأمريكيين شنوا هجوما على الناقلات قرب المياه الإيرانية لاتهام إيران بذلك، لافتا إلى أن حوادث اصطدام بحري عدة حصلت بسبب الأمريكيين..

وأوضح أن مضيق هرمز مفتوح ويستطيع الجميع الاستفادة منه لتصدير نفطه، وتوجّه للدول الصناعية ودول الخليج وتلك المجاورة لإيران، مشيرا إلى إن الأمن في الخليج مستتب، وإيران هي راية الأمن في الخليج لكن هذا الأمر مشروط بتصدير نفطها والاستفادة من هذه المنطقة، مؤكدا أن طهران ستوفر وتضمن أمن الخليج طالما أن أمنها مستتب.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. هذه هي الدبلوماسية القذرة !!
    تواجد غير المشروع للسفن الصهيونية !!!
    ومنذ متى كان هناك مشروع وغير مشروع للكيان الصهيوني، فمن يرفع شعار الموت لأمريكا “وإسرائيل” لا يمكن أن يكون هناك مكانا مشروعا وغير مشروع للكيان عنده، هذا لنعلم أن الخطاب الدبلوماسي الحقيقي لإيران يخدم المشروع القومي الفارسي والفارسي فقط وما المعارك الجانبية إلا لتحسين ظروف وفرص هذا المشروع القومي الفارسي

  2. هل سمعت يا استاذ غازي الردادي
    وأوضح أن مضيق هرمز مفتوح ويستطيع الجميع الاستفادة منه لتصدير نفطه، وتوجّه للدول الصناعية ودول الخليج وتلك المجاورة لإيران، مشيرا إلى إن الأمن في الخليج مستتب، وإيران هي راية الأمن في الخليج لكن هذا الأمر مشروط بتصدير نفطها والاستفادة من هذه المنطقة، مؤكدا أن طهران ستوفر وتضمن أمن الخليج طالما أن أمنها مستتب.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here