الببلاوي: انا رئيس اخطر حكومة مصرية..سنخفف حظر التجول ومرسي محبوس في مكان سري

333.jpj

 

القاهرة- قال رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي إن الحكومة تميل إلى تخفيف حظر التجول وإعادة النظر في تطبيقه ببعض المحافظات حسب الوضع الأمني ، مشيرا إلى أن الخيار الأقرب للحكومة هو تمديد حالة الطوارئ لمدة شهرين.

وأضاف الببلاوي في حوار مع صحيفة “المصري اليوم” المستقلة ، ينشر الجزء الأول منه صباح الأربعاء ، أن الرئيس الأسبق حسني مبارك سيظل قيد الإقامة الجبرية ، مؤكدا أن الرئيس المعزول محمد مرسي “محبوس” وليس “معتقلا” ، وأن سرية مكان احتجازه من أجل “حماية حياته”.

وعن محاولة اغتيال وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم ، قال الببلاوي:: لم أفاجأ بها ، والدلالات وحجم التفجيرات تشير إلى تورط أياد خارجية.

وتطرق رئيس الوزراء إلى أحداث فض اعتصامي أنصار مرسي في رابعة العدوية بمدينة نصر بالقاهرة وميدان النهضة بمحافظة الجيزة ، قائلا: المتوقع كان أكبر بكثير مما حدث فعليا على الأرض في (رابعة والنهضة) ، وعدد القتلى أقرب إلى الألف.

ووصف الببلاوي نفسه بأنه رئيس “أخطر حكومة” لأنها “ستحدد أسس النظام القادم” ، وقال إن حكومته تواجه جماعات لا تتمتع بأي درجة من “العقلانية” ومستعدة لفعل أي شئ ، معتبرا أن المصالحة أصبحت مصطلحا سئ السمعة.

ونقلت عنه صحيفة “المصري اليوم” قوله: من تلوثت أياديهم بالدماء لابد أن يعاقبوا.

وأضاف: نأخذ بأسوأ السيناريوهات ، وما يحدث ليس صراعًا سياسًا ولكن تدمير دولة.

وأشار الببلاوي إلى وجود اتصالات مع حزب الحرية والعدالة عبر وسطاء وأجهزة أمنية ، مضيفا: “إذا اعترف بثورة 30 يونيو ، فلكل حادث حديث”.

وأوضح أن القوات المسلحة تسير بشكل منهجي في مكافحة الإرهاب بسيناء ، قائلا إن الفريق أول عبد الفتاح السيسي ، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي ، “لا يتحدث كثيرا وإذا تكلم يكون محددا ودقيقا” ، وفقا للصحيفة

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here