وزير الخارجية الأميركي: قرار دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من سوريا “لن يغير شيئا” بالنسبة لدعمنا وحمايتنا لإسرائيل 

برازيليا – (أ ف ب) – أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من سوريا “لن يغير شيئا” بالنسبة للدعم والحماية الأميركيين لإسرائيل.

وجاء تصريح بومبيو أثناء لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في برازيليا على هامش تنصيب الرئيس البرازيلي الجديد حاير بولسونارو.

وقال بومبيو إن “قرار الرئيس بشأن سوريا لا يغير شيئا تعمل عليه هذه الإدارة مع إسرائيل”.

وأضاف أن “الحملة ضد داعش مستمرة، وجهودنا لمواجهة العدوان الإيراني مستمرة، والتزامنا باستقرار الشرق الأوسط وحماية إسرائيل مستمر بنفس الطريقة التي كان عليها قبل القرار”.

وتشير حقيقة أن هذه هي المسألة الرئيسية في المحادثات بين بومبيو ونتانياهو

من ناحيته قال نتانياهو “هناك الكثير من القضايا التي علينا مناقشتها. سنناقش التعاون المكثف بين إسرائيل والولايات المتحدة، والاسئلة التي ترتبت على القرار الأميركي بشأن سوريا”.

وأضاف أن المحادثات ستبحث “كيفية تكثيف تعاوننا الاستخباراتي والعملياتي بشكل أكبر في سوريا وغيرها من المناطق لوقف العدوان الإيراني في الشرق الأوسط”.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. استمرار المواطن الأمريكي خسارة ضرايبه لصالح الكيان اللقيط هدم لمستقبل امريكا.

  2. عندما يشتد عود المقاومه الفلسطنيه في فلسطين المحتله كلها وهو قادم لا محال إنشاء الله ستفعلون مع ربيبتكم الصهيونيه عزرائيل كما جرت العاده مع ما يسمى أصدقائكم في المنطقه، وعزرائيل ليست أستثناء والسبب بسيط. لن تصمدوا أمام مقاومه متجذره في هذه الأرض المباركه وكما علمنا التاريخ ليس لكم طائل على مقاومه طويلة النفس فما بالكم في مواجهة شعب الجبارين ستهربون ومعكم الصهاينه كالجرذان

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here