الامير فيليب يحتفل بعيد ميلاده الـ98 بخصوصية

 

لندن -(د ب أ)- أتم الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية منذ 71 عاما، عامه الـ 98 اليوم الاثنين.

ومن المتوقع أن يحتفل فيليب، دوق إدنبره، بعيد ميلاده، بخصوصية، بدون الاعداد لإقامة أي فعاليات عامة.

ويشار إلى أنه الامير الاكبر سنا وصاحب أطول فترة زواج في تاريخ بريطانيا، حيث تصفه الملكة البالغة من العمر 93 عاما بأنه مصدر “قوتها وموجهها الدائم”.

وقد تمنى له ولداه، الأمير تشارلز، وأندرو، دوق يورك، عيد ميلاد سعيد من خلال موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”. كما هنأه حفيده الأمير وليام وزوجته كيت، دوقة كيمبريدج.

وقد شارك فيليب في عدد قليل من اللقاءات مع الملكة، منذ تقاعده من أغلب المهام الرسمية في أيار/مايو من عام .2017

يذكر أن فيليب لديه من الملكة أربعة أبناء وثمانية أحفاد وثمانية من أبناء الأحفاد.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. .
    — مثلما على النجار الطموح ان يتعلم من النجار المحترف والمهندس المبتديء ان يتعلم من المهندس المميز والطبيب الخريج من الطبيب البارع ، مثل. كل هولاء يجب على عوائلنا العربيه المالكه التعلم من العائله الملكيه المالكه البريطانيه فن التعامل مع مواطنيهم ليس بتفقدهم بزيارات وأخذ الصور التذكارية معهم , بل بتحمل المسيئين منهم والمفترين عليهم.
    ،
    — وهنا يظهر الفارق ما بين سلوك نظام ملكي راسخ واثق يعرض عن الأذي واهله ، ونهج اخر يعاقب ويقتص ويسجن من يسيء لافراد العوائل المالكه العربيه .
    .
    — والتاريخ علمنا بان العوائل المالكه التي سارت على نهج العائله المالكه البريطانيه وتقبلت التغييرات التي تحد من دورها ونفقاتها ومظاهرها استمرت على عروشها ، اما العوائل المالكه التي رفضت التنازل واعتبرت نفسها فوق الشعب بسلوكها ونفقاتها وقسوتها على من ينتقدها فانها سقطت مهما كانت مصادر قوتها .
    ،
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here