الاردن في خطر.. وتحذير شيخ الحضرة الهاشمية لملوك وامراء الخليج غير مسبوق ويجب ان يؤخذ بجدية.. الازمة المالية خانقة.. والشعب على وشك الانفجار.. فهل سيكون رد الملك عبد الله مثيلا لرد والده قبل 27 عاما في قمة بغداد.. وهل ستكون ايران ومعسكرها هو البديل؟

atwan-ok8-400x264

عبد الباري عطوان

عندما يلقي الشيخ احمد هليل امام الحضرة الهاشمية وقاضي قضاة الاردن خطبة نارية غير مسبوقة من على منبر مسجد الملك الراحل حسين بن طلال، ويحذر فيها ملوك وامراء الحليج من انهيار البلاد، ويبكي مرتين، وهو الرجل الوقور اثناء هذا التحذير الذي قال فيه “حذار.. حذار.. من ان يضعف الاردن”، مضيفا “لقد بلغ السيل الزبى.. اخوانكم في الاردن ضاقت الاخطار حولهم واشتدت”، فإن هذا يعني ان هناك امرا جللا.

هذا الخطاب يذكرنا بآخر مماثل القاه العاهل الاردني امام قادة الدول العربية في القمة العربية التي انعقدت في بغداد في ايار (مايو) عام 1990، ووجه التحذير نفسه الى السعودية والخليج، ووصفها بأنها “مدن الملح”، واستخدم بيت الشعر الذي يقول “أضاعوني وأي فتى أضاعوا” من قبيل التنبه وشرح الحال، لانها لم تستجب لنداءات الاغاثة التي وجهها قبلها طلبا المساعدة، وترددت انباء في حينها ان الخزينة الاردنية كانت شبه خاوية، ولا يوجد فيها ما يكفي لتسديد رواتب موظفي الدولة الا لمدة شهرين فقط.

دول الخليج والسعودية لم تستجب لخطاب العاهل الاردني الراحل، الذي يقال ان الدكتور خالد الكركي الذي كان رئيس الديون في حينها هو الذي صاغ عباراته القوية العاتبة على هذه الدول، لم تستجب مطلقا لما ورد فيه من تحذيرات، وبادر الرئيس العراقي صدام حسين بتقديم مساعدات مالية عاجلة للاردن، وكذلك لمنظمة التحرير الفلسطينيىة، وقال لي الرئيس ياسر عرفات ان الرئيس العراقي قدم للمنظمة 50 مليون دولار لدعم الانتفاضة، وعندها قال له الرئيس عرفات عندما قدم له الصك بالمبلغ، “يا فخافة الرئيس العراق يمر في ظروف مالية صعبة، والشعب الفلسطيني يقدر ذلك ولا يريد اضافة اعباء اخرى عليه”، رد الرئيس العراقي قائلا “يا ابا عمار ديون العراق تبلغ 50 مليار دولار حاليا، ولتصبح 50 مليارا وخمسين مليون دولار، كل شيء يهون من اجل قضية فلسطين واهلها”.

 

***

التجاهل الخليجي لازمة العراق المالية اولا، وتورط دولا من بينها بأغراق الاسواق العالمية بكميات هائلة من النفط الزائد، قدرها خبراء بأكثر من مليوني برميل في حينها ادت الى انخفاض اسعار النفط الى اقل من عشرة دولارات للبرميل، وما حدث بعد ذلك بثلاثة اشهر قام الرئيس صدام حسين بغزو الكويت واحتلاله، وبقية القصة معروفة.

الحكومة الاردنية انتظرت حتى نهاية العام الماضي على امل ان تجدد دول الخليج منحتها الخمسية، وتقدم للاردن خمسة مليارات دولار اخرى على مدى خمس سنوات، ولكن خاب هذا الامل واصبح الاردن يمر بظروف مالية صعبة، حيث بلغ الدين العام حوالي 37 مليار دولار، ووصل العجز في ميزانية العام الجديد حوالي 1.1 مليار دولار، مما دفع حكومة السيد هاني الملقي الى فرض ضرائب تصاعدية على حوالي 95 سلعة في محاولة لسد هذا العجز جزئيا.

الضرائب الجديدة اثقلت كاهل المواطن الاردني، واحدثت ارتفاعا كبيرا في الاسعار، انعكست على شكل احتجاجات، واضرابات، واعتصامات، وحالة من الغضب في اوساط الضباط الكبار المتقاعدين، وفي بعض المحافظات الاردنية الجنوبية والشمالية التي تعتبر المخزون الابرز للولاء للحكم الهاشمي، وهذا ما يفسر تحذير الشيخ هليل في خطبته “ان المظاهرات والمسيرات في الشارع الاردني قد تقود الى دمار”.. مطالبا الاردنيين بالنظر الى ما يحدث في العراق وسورية وليبيا بعد خروج الناس الى الشوارع، مثلما حذر ايضا من سقوط المسجد الاقصى.

الاردن، ومثلما قال الشيخ هليل، كان سندا لدول الخليج، والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص، حيث حمى حدودها الغربية، ومنع اي تسلل ارهابي، او تخريبي عبرها، ولا تستحق لمثل هذا الخذلان، وهي التي تلقت وعودا بضمها الى مجلس التعاون الخليجي الى جانب المغرب عندما بدأت ثورات “الربيع العربي” تهدد بالتمدد الى دول هذا المجلس عام 2011، ولكنها تبخرت بعد زوال الخطر.

الدول الخليجية تتذرع بأوضاعها المالية الصعبة بسبب انخفاض اسعار النفط، وتراجع الاحتياطات المالية لبعض دولها، ولكن الاردن لا يطلب الكثير، حسب آراء بعض الخبراء، ورؤساء الوزراء السابقين.

في ازمة الاردن المالية عام 1990 انحاز العاهل الاردني الراحل الملك حسين الى معسكر “الضد” الذي كان يعارض تدمير العراق بعد الغزو، ووقف الى جانب الشعب العراقي اثناء الحصار الذي فرض عليه لحوالي 13 عاما، وادى الى مقتل مليون عراقي جوعا ومرضا.

***

السؤال الذي يطرح نفسه هو عن طبيعة رد العاهل الحالي، الملك عبد الله الثاني، اذا لم تعط مثل هذه التحذيرات اي نتيجة.. فهل سيذهب الى ايران، ويتصالح مع النظام السوري، وينضم الى معسكر “دول الممانعة”، ويفتح ابواب بلاده امام السياحة الشيعية؟

مصر سارت على هذا الدرب، وذهبت الى العراق لتعويض المنحة النفطية السعودية، وحصلت على مليوني برميل نفط شهريا، مليون لسد احتياجاتها، ومليون آخر لتكريره في مصافيها، واعادة تصديره الى العراق وبأرباح تغطي قيمة المليون الاول الخاص بها، فهل يوفد العاهل الاردني رئيس وزرائه الى العراق، لطرق البوابة الايرانية؟

لا نملك اي جواب.. ولكن وضع الاردن المالي المتأزم، وتملل الشارع قد يدفع بالحكومة الاردنية في هذا الاتجاه، تماما مثلما فعل الملك حسين قبل 27 عاما، فقط طفح الكيل فيما يبدو، وتجاوز الصبر حدوده.. والملك عبد الله الثاني اعلم!

Print Friendly, PDF & Email

99 تعليقات

  1. الله يحمي الأردن دائما ، ونحن دولة محدودة الموارد ولكن بفضل الله شعب واحد متماسك واعي للمؤامرات التي تحاك ويخطط لها ، مستعدون للجوع وتحمل كل الأعباء على أن تبقى هاماتنا مرفوعه ، لا يخيفنا قلة المال ولا قلة الغذاء ، ان خزائن الله مليانة. دول الخليج لن تتغير لا اليوم ولا غدا ، عندما شعروا بالخوف من ايران فورا لجأوا للاردن ودول عربية اخرى لمساندتهم وحين يشعروا انهم بأمان يتناسوا كل شيء ، هم صحيح يقدموا مساعدات ماليه لدول عربيه و لكنهم يمنون بأنهم قاموا بتعبيد طريق أو بناء مشاريع ، لا تنسوا من علمكم في الاربعينات و من قام ببناء دولكم و من لا يزال يقوم بذلك ، كبار المدراء و كبار المهندسين من الاردنيون وقفنا وقدمنا كل ما نملك ولم نتهاون في مد يد المساعده لاشقاءنا العرب و اليوم ونحن نمر بأزمه ماليه تديرون ظهوركم لنا ، اعلموا ان الاردن ستبقى دولة الشموخ ولن ننحني لأحد طلبا للعون والله الموفق.

  2. المساعدات الخليجية مطلوبة وضرورية بالطبع. لكن الأهم (وهذا ما قد يقوله الخليجيون) لماذا لا تعود الأموال المنهوبة الى البلاد لاستثمارها وتشغيلها دون مساءلة من نهبوها لأن مساءلتهم مستحيلة وتكون حائلا دون ارجاعها. وأمام هؤلاء نموذج وطني رائع وهو مؤسسات المناصير التي تعم البلاد. فلم لم يرسل المناصير أمواله كلها الى سويسرا والى البنوك الصهيونية في العرب، وفضّل أن يشغّلها في وطنه ليفيد شعبه والحكومة بالتالي في الضرائب الكثيرة التي تجنيها من مؤسساته ومن العاملين معه ابتداء من تصاريح العمل وانتهاء بضرائب المبيعات والدخل. والأمان على من نهبوا بعدم مساءلتهم وتحصينهم من المساءلة والتكتم على أسمائهم. ولن يعجزوا هم والحكومة عن ذلك. ومن يرفض منهم فلتفتح ملفاته وتتم محاكمته.

  3. أنها..مرحلة خطيرة..أيها الاردنيون…
    اللعبة الدولية الخبيثة…مبنية على تدمير الجيوش العربيةوالاسلامية.والاقتصاد العربيوالاسلامي….وذلك من أجل استقرار وأمن العدو الصهيوني الاسرائيلي…
    ودول التعاون الخليجي جزء لايتجزاء من اللعبة الدولية الخبيثةالاستباقية..
    بالوكالة..ومن ثم الدور سيلحقهم من االلعبة..مثل ما حدث مع تركيا…
    وعلية…بالتغييرللاردن من الناحية التحالفية نحو الحلافاء الصادقين في وعودهم للاصدقاء فليس عيبآ التغير نحو المصالح العلية للامن الوطني والقومي…ولكن اللعبب ان نستمر في الاخطاء دون الانتباء لمخططات الاعداء…فهذة هي مرحلة البحث عن المصالح العليا للدولة ..وليس التحسس بالعواطف…والانتباء جيدآ لما يدور من حولنا من مخاطر…
    هكذا هي اللعبة من أساسها….التكتلات والتحالفات من أجل المصلحة الوطنية والقومية ولحماية أوطاننا من الاخطار المحدقة بنا والتي تدور من حولنا….

  4. الشعب الاردني فيه وفرة غذاء ولن يجوع ، المشكله تنحصر في حالتين فقط :
    الاولى : تناسل الكثير من الحراميه وهم يعتبرون من كبار القوم . هم ممن ان دخل احدهم مكانا وقف لهم الاخرون .وكل الاردنيين يعرفونهم باسمائهم وسماتهم !
    الثاني : خدمة الدين والتي تبلغ ملياري دولار امريكي كل عام . هذا المبلغ الذي يتعين على الاردن دفعه للدائنين سنويا مرهق جدا خاصة ان موارد الاردن محدوده .
    وبس !!

  5. في الأردن جيش قوي , هو الجيش الوحيد الأكفأ تنظيما وتدريبا.
    في الأردن نظام قوي هو الأكثر رسوخا وإستقرارا في المنطقة والعالم .
    في الأردن مواطن موال للبلد وللنظام , يختلف قليلا أو كثيرا مع السياسات ويحتج لكنه لا يذهب بعيدا عن مبادئ حفظ الإستقرار والأمن.
    في الأردن إقتصاد مستقر حتى في أعتى الظروف ظل يقاوم , يتأزم مرة وينفرج مرة , لكنه يبقى مستقرا حسب تصنيف كثير من الوكلات الدولية .
    لماذا قد يفكر المنتدى الإقتصادي العالمي في أن يعقد إجتماعاته الشرق أوسطية في الأردن للسنة العاشرة ربما إن لم يكن كل ما سبق في إعتباره .
    دعونا نعود الى آخر تصريح لجلالة الملك , المنطقة في حالة حرب، لكن ذلك لا يمنع من العمل على زيادة النمو الاقتصادي، والحد من بطالة الشباب بواقعية ونبذل جهودا لتوفير الدعم اللازم للأردن، ليس لأننا غير قادرين على دعم أنفسنا، بل لأننا نتحمل أعباء غيرنا أكثر من أي دولة حولنا.
    هذه مرحلة من أصعب المراحل التي تواجه منطقة الشرق الأوسط، وهي ليست أزمة أردنية فقط بل أزمة إقليمية.

  6. إذآ اتجه الأردن لإسرائيل تعتبر خيانه وإذا اتجه لإيران تعتبر انقلاب على الأخوة العربيه وإذا طلب مساعدة إخوانه أداروا له ظهر هم إذآ ليتحمل الخليج ….الاردن يمتاز بشعب فقير ماديآ غني بكرامته ووطنيته واقولها لكم ليس الشعب الاردني الذي يستجدي او يتسول سيأتي يوم وتتسولون في شوارع عمان الشموخ والعز

  7. اعجبتني جملة ( جراحة التجميل )!
    على الاقل كان يجب ان تتعلموا من ايران كيف تعتمد على نفسها وابداع وقدرات ابنائها تحت حصار شامل امتد لعقود . ما انجزته ايران في ظل الحصار ظني انها لم تكن ستنجزه في ظل الانفتاح … هنا تختبر قوة الشعوب وصبرها وتفوقها بل وعظمتها وقبل ان انسى كانت ايران امبراطوريه وظني انها عائدة اليها . وليس بانتظار المنح والصدقات .
    ايران من الدول القلائل التي لم تتلقى عونا من احد لا في الماضي ولا الان ولا حتى وهي تحت الحصار . اقول ذلك ليس حبا اوهياما في ايران … ولكنها الحقيقه الماثله لكل ذي بصيرة وبصر .فانا اقول ما اراه حقا لانني لا احمل حقدا على احد . اعجبتك ام لم تعجبك فهذا شأنك !
    اليس كذك أخ عابر السبيل !

  8. ثم يتسائل البعض ، لماذا تتمدد ايران في البلاد العربيه …. يا للغباء !؟
    ايران فقط تملأ حيّز الفراغ الذي نتركه او تستغل الحروب التي نفتعلها مع اخوتنا او التقصير في واجباتنا تجاه بعضنا البعض . اذن ايران لا تأتي الينا بالبوارج والجيوش ، هي تستغل جهلنا ومرض نفوسنا وتآمرنا على بعضنا وحقد كل منا على الآخر … فمن الملام ؟! ايران ام نحن ؟
    هذا اراه عقاب الهي لكل يد امتدت لذبح السوريين وتدمير بلادهم ، ولتقاعسهم عن نصرة المقاومين في غزة والضفه الغربيه وسكوتهم على ذبح الفلسطينين اطفالا ونساء على يد الصهيوني ، ليس هذا وحسب بل كان التآمر عليهم والتحالف مع اسرائيل جهارا نهارا ، فلينتظر كل منهم مصيره ، فلا تحسبن الله بغافل عنكم .
    رغم ان الاردن قدم لدول الخليج خاصة السعوديه وقطر خدمات جليله فقد اقامت في الاردن مراكز تدريب للمسلحين السوريين وسهلت طرق امدادهم بالسلاح وانشأت غرف عمليات للمعارضه السوريه المسلحه على الارض الاردنيه يجتمع فيها كبار رجال المخابرات من العرب الخليجين مع الامريكان والاسرائيلين ، ولأن دور هؤلاء المسلحين اوشك على الافول ، فقد غسلت الدول الخليجيه يديها من هذا المشروع التدميري واكتفت بخسائرها حتى الان خاصة مع مجيء الرئيس الامريكي دونالد ترامب . الذي توعد هؤلاء المسلحين بما فيهم الاخوان المسلمين وهذا اصبح مطلب معظم دول العالم .
    الاردن …. الفساد فيها مستشري والفاسدون هم من النخب في الدوله والاردنيون يعرفونهم ، لماذا لا تصادر الدوله نصف ممتلكاتهم واموالهم التي جنوها بالسرقات ومن عرق الاردنيين الفقراء. بدلا عن الاستجداء والتذلل !!
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ظني ان الاردن سيلجأ الى ايران ، على الاقل ستأخذ نفطا وغازا بسعر منخفض ومؤجل الدفع لسنوات طويله .

  9. حدوده الغربية؟البحر الأحمر يغطي كافة حدود المملكة العربية السعودية الغربية وقد يشكل الاردن بضعة كيلومترات من شمال الشمال الغربي فقط.

  10. الخليج اليوم ليس كالامس فالحروب بالوكاله عن أمريكا انهكتهم
    و خرجوا مهزومين فلا اعتقد ان يكون هناك أي دعم للاردن

  11. كان على هدا الشيخ العالم الفاهم ان يفيد وطنه وامته بعلمه وثقافته وحثه الشعب على العمل والمسؤولين على النزاهة وتجنب السرقة واللصوصية والخيانة بانواعها عوض ان يستغل علمه ومنصبه في الشحادة وطب الصداقات والمعونات من دول الخليج المسكينة التي ابتلاها الله بالشحادين والمتسولين واللصوص فمصر السيسي تريد الاموال من الخليج واليمن يرد اموال الخليج والاردن يرد اموال الخليج والمغرب يريد اموال الخليج والسودان كدلك……..فكان الله في عون دول الخليج

  12. الغرب يرى في العرب كما يرى الجزار في خرافه …كل واحد جاي على دوره…مذبح فمسلخ ، وهذا لأنهم لم يسمعوا بالأية الكريمة :
    “و اعتصموا باحبل الله جميعاولا تفرقوا…”
    نيجة حتمية.

  13. يا اخوان يا عرب. لا احد من حكامكم سيقراء مقالاتكم وان قراؤها ما انتم الا عبيد لهم رضيتم ام لم ترضوا هذا هو واقع الوطن العربي. كل ملوك الدول العربية ما هم الا جنود من الاستعمار القديم الذي قسم الدول العربية الي دويلات. كل الدول العربية منخورة بالفساد من راس الهرم الي أسفله. لو اي حاكم جاد ان ينهض ببلده كما فعلت سنغافورة وكوريا وماليزيا وإيران وغيرهم. حكام الدول العربية ما هم الي تجار حروب وخراب بلدان الغير. هذه الحقيقة احببتوها ام رفضتوها. والسلام

  14. اينهم العروبيون الاصليون والذي فقط يعتلون العروبه كدرع…
    اين هم ام انهم من انصار طرق الابواب ومحاباة الاحباب وتسهيل البيع والشراء وين شيخنا الجليل

  15. الملك حسين: الهجوم على سوريا هجوم على الأردن
    التصريح عام 1975 لصحيفة هيرالدتريبيون
    طوال عقود، ظلت السياسة الأردنية حساسة تجاه ما يجري في سوريا من أحداث، سواء فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية فيها عندما شهدت سورية سنوات من الاضطراب خلال الخمسينات والستينيات، أو فيما يتصل بالصراع مع العدو الصهيوني.
    تلك الحساسية كانت تقتضيها المصلحة الوطنية، بمعنى أنها استمرت موجودة وبقوة، حتى مع الاختلافات في المواقف بين البلدين وتناقضها أحياناً.
    لقد بلغ توتر العلاقات حدوداً عليا في بعض السنوات، وتبادل النظامان الاتهامات العميقة، حصل ذلك، مع حكم البعث وقبله أيضاً، غير أن الأمور لم تصل يوماً إلى فقدان الاحساس بأهمية علاقات البلدين الجارين، فتلك مسألة منوطة بالتاريخ والجغرافيا والمصير.
    هذا التصريح المنشورة صورته أعلاه شكّل مانشيتاً رئيسياً لصحيفة الرأي (الرسمية إلى حد ما)، في 17 كانون أول من عام 1975، وهو ما اختارته الصحيفة من بين عبارات أخرى وردت في مقابلة أجرتها مع الملك حسين صحيفة هيرالدتريبون في ذلك العام

  16. كلام الحق لا يعلى عليه و الاجر عند الله ملك الملوك . على الدول العربية الوطنية و شعوبها واجب تقديم الدعم للأردن وشعبه ….من خلال دعم العلاقات مع سورية ومبادرة زيارة كبار المسؤولين الأردنيين الى سورية و دعم الاستقرار في سورية لفتح الحدود و إعادة النشاط التجاري و إعادة اللاجئين السوريين الى بلادهم لانعاش الاقتصاد الأردني و تخفيض النفقات و زيادة الإيرادات . كما ان تدعيم العلاقات الاقتصادية مع العراق و الجزائر و مصر و دولة عمان و دولة ايران التي هي في مرحلة رواج الان سينعش الاقتصاد الأردني و تأمينه بالنفط و الغاز و السياحة و التجارة و زيادة الطلب على المنتجات الأردنية الاصيلة المنشا فقط بمنحها أولوية على الأجنبية في تلك الدول و بأسلوب تبادلي أي ان على الأردن أيضا ان يعطي الأولوية للمنتجات العربية كلما توفرت و التركيز على السلع الضرورية الان وزيادة الضرائب على الأرباح … الخ . يد الله مع الجماعة وان تنصروا الله ينصركم … وذلك بالحق .

  17. من الضروري التعامل مع الوقائع وليس الأوهام . قد يكون لهذه الرؤية حل حقيقي للأردن يخرجه من الانعزال . السياسة الخارجية الأردنية يجب تصويبها بعد ان فشلت بحيث يتم دعم العلاقات مع سورية العروبة و دعم الاستقرار في سورية لفتح الحدود و إعادة النشاط التجاري و إعادة اللاجئين السوريين الى بلادهم لانعاش الاقتصاد الأردني و تخفيض النفقات و زيادة الإيرادات . كما ان تدعيم العلاقات الاقتصادية مع دولة ايران التي هي في مرحلة رواج الان سينعش الاقتصاد الأردني و تأمينه بالنفط و الغاز و السياحة و التجارة .

  18. ايران مفلسه وجل اموالها انفقتها علي الحروب والعراق في ظل ازماته الحاليه لا يستطيع ان يتحمل دول بحجم مصر ،الحل هو مكافحة الفساد وبسط الحريات والاختيار الحر للقيادات ،هكذا نخرج من الازمات .

  19. رب ضارة نافعة ..وما الضير ان يلجأ الاردن لايران ويتصالح مع الشرعية السورية اليست السياسات مصالح والمصالح تتطلب التغيير والتبديل في التوجهات والتطلعات وذلك وفق ما تقتضيه الحاجة واني ارى الاردن بامس الحاجة للانقلاب على من قد يتخلى عنه في محنته وعلى رأي المثل 100 قلبه ولا غلبه ..وانه لشرف للاردن ان يتحالف مع محور المقاومة ..لانه مصدر قوة وعز وشرف ..

  20. كما ذكر, الخليج ينتظر امر من اسياده في الغرب يبدوا ان المطلوب من الاردن ان يتخذ موقف معينا من فلسطين حتى بتم الافراج عن هذه المعونات. لطالما كانت الانظمه السياسيه اداة بيد الغرب ِ

  21. رهان علی السیاحه الشیعیه فی غیر محلها و غیرمجدیه و تقدیر بعض الخبراء بشانها مغلوط تماما، لان مقامات شیعیه فی الاردن لایهم عامه الشیعه کثیرا

  22. كثيره من الدول لا تمتلك الثروات الطبيعيه مثل هولندا والدنمارك واليابان وكوريا الجنوبيه ولكنها من اغنى اغنياء الدول في العالم لانها تمتلك العقل المبدع والدماغ . بأمكان الاردن ان تطور صناعاتها وتطور مستشفياتها لتشجيع السياحة العلاجيه وتوسع جامعاتها ودور علمها لاستقبال الطلبه الاجانب وتطور شركاتها الانشائيه والهندسيه وتشارك في مشاريع الاعمار التي ستكون الدول العربيه بامس الحاجة لها بعد انتهاء الحروب التدميريه التي تجتاح المنطقه ومجالات اخرى كثيره لا حصر لها .

  23. فرق شاسع بين عراق صدام وايران.الاول كان عربيا ممانعا حقيقيا لايفرق بين سني وشيعي ولايزرع المليشيات.اما إيران فممناعتها مجرد استقطاب لمشروعها الطائفي واينما حلت زرعت مليشيا تخرب البلد.
    والبداية بالسياحة الشيعية.

  24. الشعب الأردني لا يعلم متى تمد الحكومه يدها ولا يعلم إن كانت قد حصلت على مسألتها أم لا ولا يدري أين تذهب المساعدات ولا يرى لها أثر في أي مؤسسه حكوميه عامه أو إصلاح بنية تحتية مهلهله
    حاله هو هو أن حصلت الحكومه على الهبة أم لم تحصل لن يطال الشعب سوى المزيد من الهم والمزيد من الظلم.فنحن غير مهتمون.كلام الفلل والقصور لجيوبهم وليس لنا علاقة.

  25. مهلا أيها البعير الاهبل. ..تريد معاملة و محاصرة الخليج كاسراءيل..رحم الله امرئ عرف قدر نفسه..هناك الملايين من عملوا و مازالوا في دول الخليج و يرفدون ميزانيات بلادهم بالمليارات…اطلب منكم تصور حال دول مثل الأردن و لبنان و مصر بدون الخليج…و الله لتصير فيها جماعات. .ما تحكي على الخليج و لحم أكتافك من خيره..ألم تعمل في السعودية أيها البعير و تجني المال الوفير..عيب.

  26. الحل بسيط جدا يجب اجتثاث الفساد من دابره .
    ما فائدة أخذ المليارات من المساعدات ثم سرقتها من قبل المتنفذين

  27. علي العرب ان يعتمدوا علي انفسهم فايران مادخلت بلاد الا خربتها وانشأت المليشيات .

  28. ______.. مكانش شيخ آخر يحذر من إستمرار أزمتي سوريا و اليمن ؟! .. بدل معالجة النتائج .. نخش في الأسباب و مصدر كل الإفلاس .

  29. لعل الشيخ الهليل يلمح الى موضوع الهلال الشيعي فقد دابت بعض الدول التخويف منه من باب ابتزاز دول الخليج الوهابية المعتقد والتهاون مع هذا الهلال في حال ادارت دول الخليج ظهرها لهم

  30. لا تقحموا الشعب الأردني في مسألة مد اليد والشحذه
    الشعب الأردني لا يعلم متى تمد الحكومه يدها ولا يعلم إن كانت قد حصلت على مسألتها أم لا ولا يدري أين تذهب المساعدات ولا يرى لها أثر في أي مؤسسه حكوميه عامه أو إصلاح بنية تحتية مهلهله
    حاله هو هو أن حصلت الحكومه على الهبة أم لم تحصل فرفع الأسعار وزيادة الضرائب سياسه سنويه يقصف بها الشعب ولو اعطونا نصف بترولهم
    الشعب لا يشحذ ولا يطلب ولا يمد يده
    ثانيا ليست دول الخليج فقط هى التي تقدم المساعدات أو القضيه تدور حول المليارد السنوي الذي تعهدوا بتقديمه للحكومه بل هناك مساعدات تدخل على الحكومه من اقطارها بدئا باليابان وصولا إلى هولندا

  31. حین ینهض العراق و تعود مصر و سوریا من جدید متکئین بعضهم علی بعض و متعاضدین الکثیرون یجب یعیدو حساباتهم.. …

  32. ______.. في زماننا هذا الأعوج .. ” الجمعيات الخيرية ” ما تسوي الخير .. و ” جمعيات النهي عن المنكر ” تعاقر المنكر و لا حرج .. و الإنفاق نفاق !!

  33. سبحان الله تسألنا في بلاد الشام عن تبرعات لاجدادكم وانت بنفس تقول لم تتوقف هجراتكم وحتى غزواتكم لبلاد الشام الا من 50 سنة
    عجبي !!!!

  34. الكرم يأتي من المال الشخصي ، و ليس من بيت المال
    وليس من الشهامة غزو بلد عربي صغير مجاور مهما تكن أخطائهم . و لكن الرجل رحمه الله كان بلا شك قائداً للرجال ، و لكن ليس مدبراًحصيفاً لشؤون بلد معقد كالعراق . كان محظوظاً حتى في نهاية نظامه و نهاية ، فقد جائت على أيادي من ها أشد غباءً و أكثر إجراماً _ فإستحق الرحمة !

  35. وضع الاْردن احسن من وضع العراق و سوريا و فليسطين. و بعدين الرزق على الله.

  36. شو هالحكومة التي لا تستطيع العمل بدون منح ومساعدات!! ثم ماذا عن أثرياء ألأردن الذين راكموا ثرواتهم من منح ومساعدات أتت ألى ألأردن باسم ألشعب ألأردني ؟ منذ عقود سابقة وألمساعدات تأتي ألى ألأردن ويساء أستعمالها من قبل متنفذين ويساء توزيعها أيضا, فيذهب ألقسم ألأكبر من ألمساعدات ألى ألمتنفذين وألفتات يذهب للشعب!! ويتكرر ألمشهد ألآن. من ألأفضل للحكومة ألأردنية أن تتوجه لأثرياء وباشوات ألأردن لسداد عجز ميزانية ألحكومة لأنهم هم سبب عجز ألميزانية وليس ألشعب ألأردني ألفقير والعاطل عن العمل بسبب حكومة تعمل لصالح أثرياء ألأردن وحان دورهم لرد بعض ألجميل للشعب الذي باسمه راكم باشوات ألأردن ثرواتهم. بعد ذلك يمكن للحكومة أو مندوبيها مطالبة آخرين تقديم مساعدات ومنح مالية وبشرط أن يتم أستعمالها بالشكل السليم والصحيح.

  37. قبل 14 قرناً شملت ولاية جند الأردن جنوب لبنان وجنوب سوريا وشمال فلسطين وأنهار وساحل على البحر المتوسط وكانت مصاهرات وعشائر ممتدة وحامية بحيفا حتى 1948 واقتطعت هذه الأجزاء تدريجياً فحرم الأردن من أنهار وبحيرات وساحل غربي وحصة بغاز المتوسط لصالح إنشاء لبنان وإسرائيل، بل إن لاجئي 1948 للأردن وسوريا ولبنان هم تاريخياً أردنيون عبر 14 قرناً، فعلى الأردن استغلال تعاظم مركزه التفاوضي دولياً وتصعيد مطالبه لبدء استعادة مناطقه وموارده ولو بكوريدور إلى ساحله الغربي بين صور وحيفا عبر درعا والجولان والجليل.

  38. حكام الخليج العربي هم الخاسرون الأعظم من خسران الاشقاء واحدا تلو الاخر ظنا منها ان هذه الشعوب بدونهم ستنقرض او لن تجد سبيل الا الانتحار على مضض …هم الذين سيخسرون تلكم الشعوب العريقه المتجذره الصديقه الوفية ..نعم نحن كأمه عربيه نعيش الان في منفى وغرباء على ارضنا واصابنا الوهن وتكالبت علينا تفاصيل الحياه ومنذ دهر لم يتساقط على ارض كرامتنا المطر ونعم إنالفقر يمارس جبروته والسنوات العجاف جعلتنا احيانا نكره فكرة الحياه ولدينا اسراب من علامات الاستفهام …صحيح يا حكام الخليج العربي والذين في ساعات الضيق وفي اخطر منعطفات الامه العربيه تزيحون وجوهكم وعبستم وتوليتم
    ولكن ربما يوما ما ستقول لكم هذه الشعوب شكرا من اعماق القلب…لانكم ايقظتموها من غيبوبتها وبدأت تعيد الحسابات
    الاردن عندما يميل على السعوديه مثلا فمن المفترض أن تكن معه وتساعده على التماسك حتى تنقلع هذه العاصفة اليسو اشقاء واخوة في الله والدين والعروبه ومن المفترض اننا على ظهر سفينه او اولاد امنا الامه العربيه

  39. كلمة واحدة من ترامب أو نائبه سوف تجعل الدول الشقيقة تسدد ما يتوجب عليها أن تدفعه … الأردن لا يحمي حدود الدول الشقيقة فحسب ، بل هو منطقة عازلة ( Buffer Zone ) في منطقة الشرق الأوسط .. ورؤساء الوزراء – الذين كان يتم اختيارهم من منظور ضيّق – لم يفهموا هذا الوضع ..

  40. لنكن واقعيين مع احترامي لشيخ الحضره الهاشميه ولكن موقفه وخطابه وطلبه المال من الخليجيين لهو الذل بعينه الذل والخنوع لمن يدمر الأمه فبدل ان تعمل حكوماته وملكه على تنمية الاقتصاد الوطني واستقلاله فللأسف فقد فتح الأردن أراضيه لتدريب المتطرفين وأمدهم او سمح لهم بتمرير السلاح الى سوريا وساعدهم على احتلال المعابر مع سوريا وشن هجماتهم على الجنوب السوري والحل الوحيد هو بانضمام الأردن الى سوريا ومحور المقاومه ولا يمنع من اتحاد فدرالي مع الام سوريا ولكم الشكر

  41. المال يأتي بالمقابل ، و الإعتماد على النفس هو الحل

  42. ما المشكلة في ايران ؟؟؟؟ اليست افضل من مد اليد الي اسرائيل؟

  43. الأردن يكفيه أغنياء الأردن بمجرد إخراج الزكاة !!! فهذه فرصة حقيقية لا لباس كلمات وشعارات الأخلاص الوطنية بافعال !!!

  44. قد يكون هناك مصلحة صهيونية وهابية للقضاء على الأردن بشكله الحالي لأن الإدارة الأمريكية الحالية والصهيونية لا يريدون أوسلو ولا ضفة ولا سلطة فلسطينية ولا وصاية على المقدسات.
    هم كما وصفهم جون كيري منذ أسابيع قليلة يريدون إسرائيل الكبرى.
    على أية حال على الأردن أن يعمل باتجاهين:
    1. داخلي: بالقضاء على الفاسدين الكبار الموجودين بالداخل والذين يعتبرون أن مال البلد لهم.
    2. خارجي: بتغيير تحالفاته باتجاه الحلف الآخر، فهذا سيشكل أكبر صفعة للتحالف الصهيوني الوهابي وسيفتح جبهة مقاومة على الصهاينة لطالما تمناها العرب.

  45. اذا اشتعلت النار في الاردن فحتما ستصل الى قلب الخليج . حقيقة لا مفر منها….يتوجب على دول الخليج دعم الاردن دعما حقيقيا دون منة.
    فامن الخليج من امن الاردن .فالجميع في بحر تتلاطم امواجه . ما عاد تنفع سياسه ولا دهاء من حاكم او محكوم اذا وقع المحذور لا سمح الله .ما قد يمنح للاردن لو حصل لا يساوي عشر ما قد يهدر في اطفاء النيران لو اشتعلت .ولا اتوقع ان تطفأ الا بعد خراب … لله في الامر من قبل ومن بعد .. حكمة الله في الكون .. تزول دول وتنشأ دول .يهب الملك لمن يشاء وينزع الملك ممن يشاء وهو القادر على كل شيء . فلا يخاف الانسان المؤمن على رزقه ما دام هناك رب كريم .

  46. حفض الله الاْردن حكومة وشعبا وأعانهم علي اجتياز محنتهم وسهل امورهم ووحد كلمتهم انه صاحب ذلك والقادر عليه

  47. كمان هناك خلل داخلي يفاقم من هذه الأزمة ويزيدها صعوبة ألا وهي رواتب بعض المتقاعدين التي وصلت الى أرقام فلكية في حين أن معظم دول العالم لا تسمح بالراتب التقاعدي أن يزيد عن ألفي دولا شهري لأي كان مما ستنزف خزينة الدولة في كل عام ودول الخليج ومسؤوليها على علم بذلك

  48. نعم ابن الإسلام كلامك صح وافضل ما تقول يا سيد هو قطع الحبل السري بين دول الخليج قاطبة
    وبين مصر والأردن وفلسطين – صدقني يا سيد وهذا لصالح هذه البلاد مصر والأردن وسوريا
    ولبنان والشعب الفلسطيني – فالمال الخليجي لم يكن يوما مال منتجا وانما مال يفتح الشهيه على النمط
    الإستهلاكي الغير منتج – على هذه الدول ان تطبق المثل ( على قد فراشك مد رجليك) – او المثل
    القائل مطرح ما ترزق الزق – اي الدول التي تربطك بها مصالح لك اقم معها علاقة اقتصاديه ودائما
    هناك اوراق لدى الدول تلعب بها في علاقة المنافع الإقتصاديه المشتركه –
    ومن حق كل دوله ان تستثمر بما تمتازبه ولتذهب الأردن الى استغلال موقعها وتربط علاقتها بدول
    مؤثره ومنها سوريا والعراق ومصر ولبنان وتقفل حدودها عن دول الخليج – فالعراق لديه البترول
    والمياه ومن خلالها يمكن ان يكون هناك تكامل اقتصادي مع دولة العراق ونفس الشيء في سوريا
    ولتمارس الأردن دورها برفع رسوم تجارة الترانزيت من خلال دخول التجاره الى دول الخليج
    وكذلك تفعل مصر لتفرض رسوم مضاعفه للمرور من قناة السويس وتحديدا على حاملات البترول
    والسلع المتجهه الى دول الخليج وفي نفس الوقت تسهل حركة التجاره الدوليه من دول شرق اسيا الى
    اوروبا والغرب عموما او العكس { مالم تكن متوجهه الى دول الخليج } وكذلك سوريا تلعب نفس
    الدور بفرض ضرائب عاليه على مرور السلع الى الخليج واللي عاجبه الكحل يتكحل واللي مش عاجبه
    يدور له غلى مكحله يتكحل منها – وعلى مصر سوريا والعراق والأردن التعاون على انشاء ميزات
    اقتصاديه بالإعتماد على الطاقات الذاتيه دون الحاجه لأموال الخليج التي ينطبق فيها القول انها ما
    دخلت قرية الا افسدتها ….!!!!
    دول الخليج موقعها الجغرافي يقع في الشرق الجنوبي للعالم العربي على شواطئ البحار في الخليج
    والمحيط الهندي والبحر الأحمر اما في البر فلا بدلهم من المرور من الأردن او سوريا او العراق او
    مصر لتنفتح من امامهم دول العالم في الشرق والشمال والبحر المتوسط ولا مانع من ان يبحثوا لهم
    عن ممرات للتعامل مع الآخرين من شعوب العالم …!!!!!وهذا سيخدم دول الخليج لعل وعسى ان
    توقف استيراد نكاشات الأسنان من غيرها من الدول – واذا اراد الخليجي ان يسيح في العالم فأمامه
    اسرائيل ودول العرب ودول شرق اسيا وامريكا ليسيح فيها كما يشاء – اذ يبدو انه بات الخليجي لا
    فرق بيته وبين اسرائيل بشيء فلنتعامل معهم كما كان التعامل مع اسرائيل قيل اتفاقية كامب ديفيد
    اللعينه مع مصر… ولتتوسع قاعدة التعاون العربي الإقتصاديه البينيه مع دول شمال افريقيا العربيه
    ولتنشط التجاره البينيه معها ايضا وليعزل عنها الخليج وغطرسته ثم لنرى بعدها من هوى الأفضل –

  49. العقل العربي المريض !!
    يقول للأردن إذهبي وإرتمي في أحضان إسرائيل وأحضان الدول التي تقيم علاقات مع إسرائيل ،، ولكن إياكي والإقتراب من محور المقاومة محور إيران !!
    يقول للاردن قم بطلب العون والمساعدة من دول الإعتدال العربي السني ودع الجيش الإردني على أهبة الإستعداد للدفاع عنهم ولكن إبتعد عن فلسطين ودعم الشعب الفلسطيني والمقاومات الفلسطينية !!
    يقول للإردن عليك بطلب المساعدة من أمريكا وإسرائيل ولكن لا تطلب شيئ من إيران !!

  50. وللاردن دوﻻً ،كثيرة، ومماثلة لوضع اﻻردن ولكنها لم تمد يدها ﻻحد،وانما اعتمدت على شعبها ومواردهاالبسيطة وانشٱ دولً وصلت الى القمة.. مثل ماليزيا ورفيقاتها
    ولكم بهن اسوة حسنة……… ودودول الخليج منذعشرات السنين بسياساتها الرعوية ساهمت في الوصول بالشعب العربي الى هذه الحالة……

  51. كل واحد ينزع شوكه بيده. الحل السياحه الشيعيه والاسراع بترخيص شركات النفط الصخري لبناء محطات توليد الكهرباء لتخفيض فاتوره الطاقه.وما حك جلدك مثل ظفرك.

  52. الاردن لا يحتاج الا الله
    اجعلوا اتكالكم على الله لا على عبده لان دول الخليج سينهبها الامريكان
    وقد قالها ترامب ستدفع لنا السعودية مقابل حمايتها
    واقول للشيخ هليل
    استحي على الاردنيين نجوع ولا نمد ايدينا

  53. الحقيقة أن (اسرائيل فى خطر )..اذا سقطت الأنظمة التى نصبها الغرب لكى تحمى حدودها .اللهم احفظ أطفال ونساء وشيوخ سوريا من قصف طائرات وصواريخ روسيا وامريكا وغيرهم

  54. دول الخليج وعلى رأسها السعوديه ليس لها مصداقيه عند أي عربي والتاريخ أكبر شاهد على ذلك ، لم تقف موقفا عربيا شريفا منذ نشأتها . نعم سبق أن دفعت بعض الفتات في السابق لكن ذلك لم يكن مجانا بل كان مدفوع ثمنه غاليا بطرق غير مباشره ، لم يكن منه أو صدقه كما يفكر بعض صغار العقول من المعلقين ، كان ثمنا بخسا لمواقف سياسه وغير سياسيه مطلوبه لا تقدر بثمن وتم تلبيتها ليس من أجل المال بل من أجل مواقف رجوليه حقه وصادقه ، لكن لم يتم تقدير ذلك الموقف وهنا كان الجحود والنكران ، التفكير السطحي الساذج البسيط يعتقد أنه قدم الكثير مجانا لوجه الله ولم ينل عوضا عنه سوى الجحود والنكران . اذا ما توجهت السياسه الأردنيه نحو الطرف الآخر فأنه ليس من قبيل الشحاذه أو ذله النفس فهذا غير وارد في عالم السياسه والمصالح ، حتى أن قام الطرف الآخر بتقديم أي مساعده أو معونه فلن تكون مجانيه . حضره الشيخ الذي طالب دول الخليج بالتحرك لم يكن يطلب صدقه كما يحلو للبعض ، كان فقط يذكرهم بالأمر . حضرة الشيخ وباقي الأردنيين لديهم عزه النفس والشهامه والرجوله والصبر أكثر مما يتصور البعض ممن يفتقد ذلك . على العموم هناك قياده أردنيه حكيمه أكثر من غيرها بالوف المرات تعرف كيف تتصرف من أجل مصلحه بلدها .

  55. لابد من التكاتف وقت المحن ، لقد تعلمنا وعملنا بهذا المبدأ أثناء حربنا ضد الفرس في معركة القادسية ، فقام الشعب بتقديم التبرعات ( كل حسب إستطاعته ) من أجل دعم الوطن
    واليوم حقيقة نتمنى أن نساهم برد الجزء البسيط للأردن أدام الله عزه الذي آوانا في الوقت العصيب الذي يمر به بلدنا العراق بسبب الاحتلال ومن أتى بعده ولنا الشرف بأن نشارك في هكذا حملة فيما لو تم إقرارها من قبل الحكومة الأردنية
    وهنالك وسائل كثيرة بالإمكان أستغلالها والإستفادة منها لتحقيق مدخولات إضافية ، مثلا قبل فترة سمعت في كلمة للرئيس المصري يناشد فيها شعب مصر بأن يتبرعوا بجنيه واحد من خلال رسالة عبر الموبايل ( صبح على مصر بجنيه ) وكانت فكره ممتازة ، بالامكان أيضا تنفيذها
    في الختام أود أن أقول ، إذا ما تكاتفنا وتعاونا لن نحتاج لأحد
    وكل هذا يأتي من الشعور الوطني ويعبر عن مدى الحب والولاء للوطن أولا وقبل كل شيء اخر
    مع التقدير

  56. آن الاوان ان نعلّم اولادنا اللغه الروسيه و الفارسيه.

  57. يا أُستاذ عبد ألباري، عندنا مثل شعبي تعرفه، يقول “ألله ما شافوه بألعقل عرفوه”. شو يعني يقوم شيخ ما بالقاء خطبة في يوم جمعة، يهدد ويتوعد ويحذر، وبنفس الوقت يبكي ويتذلل طلبآ للمساعدة، وما دخل ألأقصى وهدمه بهذا ألموضوع، وهل مساعدة ألأردن ماديآ سيمنع هدمه أو ألعكس، بألله عليك في أي قاموس هذه، . عادتآ أي مشكلة أو معضلة تُحل عند معرفة أسبابها، هل طرح ألشيخ في خطبته ألسبب أو ألأسباب ألمعروفة للصغير وألكبير ألتي أوصلتهم لهذه ألمرحلة . . ودمتم ألسيكاوي

  58. انا في عندي بعض الاستفسارات على هذا الموضوع;
    1. يوجد في الاردن نسبه عاليه من العاطلين عن العمل في الارن بنسبه تزيد اكثر من 40% ومع ذالك يصر الاردن علي استقبال المزيد من الاجئين عبر عقود من السنوات من حرب لبنان الي جميع حروب الخليج وليبيا واليمن!
    طيب اذا الاردن ماعنده ثروات اقتصاديه من بترول وطاقه وزراعه ومش قادر علي اطعام شعبه وايجاد فرص عمل، لماذا يداوم على استيعاب الاجئين من جميع كوارث الدول العربيه ، شو مصلحته?
    ولا هو يستقبل الضيوف عنده وبصير يشحد على ظهرهم??
    وهل هذا من الكرم والنخوه ، ام هي طرق توصل الي مزيد من الصفقات على حساب الناس!!!
    هل نحن اغبياء لهذه الدرجه! لابد ان يكون هناك سبب للحكومات الفاشله المتتابعه الي وقتنا هذه!!

  59. فقط مجرد تذكير …الا اولائك الذين يغلقون الابواب في وجه الشعب الاردني وخياراته وبدأو باكرا في توجيه النصائح الأخوية واذهب هنا وهنالك وافتح المجال للسياحه وغير ذالك …
    نقول ان الاردن به خيرات ما انزل الله بها من سلطان ويكفي غور الاردن الذي تتجمع في ثناياه تحت الارض محيط من النفط والمعادن والفوسفات وعداكم ان في منتصف العالم وجار القمر وفلسطين والعراق والجزيرة العربيه ومصر الاردن يمتلك مستقبل ذهبي ومشرق والله كريم ببعث للفقير …وبرزق النمله بصمت
    هو من احد مشاكل الامه العربيه الارتهان الى نظام النقد الدولي الجائر وانتزاع البركه من الجذور وسن قوانين إجبارية ومعاهدات وحصار المرابي الذي لا يرحم
    انشالله احفادنا بحصدو تضحياتنا وبنشوفهم سعداء جدا على الاقل ارضنا العربيه المعطائه والمذهله والتي لا يعكر صفوها سوى الغرباء ومستوردي الضجيج

  60. عودة مصر قويه يعني انتهاء حقبه السعودية المظلمه التي اغرقت المنطقه بالارهاب وهذا بصاالح العراق وايران لهذا يسعون لاستماله مصر.فهي لها ثقللها التاريخي والحضاري وهي كما يقال قاطرة العرب.
    لكن ماذا يستطيع ان يعطي الاردن ليحصل على المساعدة وهو دوله بالكاد لا ترى من على الخريطه..
    بشعب وهابي بامتياز وحاضن لداعش .
    لا اعتقد ان بامكان الاردن ان يحصل على مساعدة من العراق بعد كل تاريخه الاسود معه

  61. ( ربط القرار السياسي الأردني بالمصلحة الإقتصادية ) الأردن : جيواستراتيجيا قادرة على قلب الطاولة على رؤوس الجميع . ولسنا جمعية خيرية بالمنطقة . الأردن اولاً واهداف الدولة يجب أن تبقى وطنية وتُدار وفق مصالح شعبها . الأردن بوابة الشام على الجزيرة العربية . الأردن بوابة العراق – ايران على اسرائيل الأردن الخندق العربي أمام الحلم التوراتي إلى الفرات . الأردن الخندق الأمامي الذي يقف أمام امتداد الأطماع الإسرائيلية بحلم يهودية الدولة في جغرافية الجزيرة . الأردن الخندق العربي المرابط المتقدم بحفظ آخر معادلات الأمن القومي العربي لمنظومة الخليج العربي . الأردن دائرة ارتكاز أمن وإستقرار المنطقة والتحكم بمعادلات شكلها الجديد ونظام أمنها الإقليمي . آن الآوان ربط الجيواستراتيجا الأردنية والقرار السياسي الأردني بالمصلحة الإقتصادية ومصلحة الوطن العليا بمصالح الشعب الأردني . #الاردن_اقتصاد #الخليج_العربي #اسرائيل #احمد_الشناق

  62. بعد التحية والاحترام للاستاذ عبد الباري، لا أظن أن الأردن سيتجه إلى إيران وحلفائها لحل الأزمة المالية، ويجب الانتباه أن الوجهة قد تكون إسرائيل حيث أحد السيناريوهات بعد ترامب اعلان موت حل الدولتين والحديث عن فيدرالية أردنية إسرائيلية فلسطينية، حتى يتم في ظلها ترحيل أهل الضفة الغربية في ترانسفير طوعي، وسيأتي المال الخليجي عندها لعمل مناطق صناعية في الاْردن لتشغيل الفلسطينيين وإنعاش الاقتصاد الأردني.. فكروا في هالسيناريو، ودققوا في كلام الشيخ هليل.. والله أعلم!

  63. على الاردن التوجة الى اوربا وامريكا وروسيا والصين وفتح السياحة الايرانية.الاردن حالة مثل حال مصر لن يستقر الحال الا ببناء الذات. الاردن قدم خدمات امنية للمنطقة كلها وعلية الا يتصادم مع سوريا او العراق.

  64. نعم اتفق مع الشيخ ان الاْردن ضروري لحفظ أمن الخليج خاصة السعودية، و لكن اليست السعودية قدمت الكثير للأردن خاصة ايّام الملك عبدالله بن عبد العزيز؟ دول الخليج لم تقصر مع الحكومة الاردنية في ايّام رخائها ، و هي الأيام تعيش في عجز اقتصادي و مع هذا اعتقد اننا كحكومة أردنية ممكن ان نحصل على مساعدات عن طريق:
    ١- تقديم كشف لدول الخليج بكل المشاريع و النفقات التي مولت من قبل المنح الخليجية و السعودية.
    ٢- تقديم خطط للمشاريع و النفقات التي تنوي الحكومة تمويلها من قبل المساعدات الخليجية
    ٣- العمل مع الخليج ان تكون هذه المساعدات استثمارية للأردن و الخليج
    ٤- ان تقدم الاْردن لدول الخليج سياستها لحرب الفساد الاداري في الحكومة الاردنية
    ٥- ان تعمل الحكومة الاردنية على اتفاقات مع دول الخليج تضمن الأمن الوظيفي للعمالة الوافدة الاردنية

  65. إحنا قصرنا بحق حالنا عندما سمحنا بالفساد الاستشراء دون حساب. إحنا بحاجة لزراعة ما أمكن من الأراضي لتجنب المجاعة. ثم العمل على وضع حطط تنمية مستقلة عن الأعداء أيا كانوا لتحسين أوضاعنا.

  66. السعوديه ودول الخليج قدموا لمصر مليارات لدعم نظام السيسي رغم انهم يعلمون انه انقلب علي الشرعيه وفي النهايه ذهبت مصر للحضن الايراني الاردن كان ومازال حامي للحدود السعوديه ومدافعا عن دول الخليج ولو طلب منه ارسال جيشه لحماية اي دوله خليجيه من اي اعتداء لماتاخر الاردن استضاف مايزيد عن مليونين لاجيئ سوري واستضاف قبلهم العراقين الا يستحق الاردن الدعم من الاشقاء العرب في دول الخليج حتي يخرج من ازمته وتخفيف دينه بدل من ان تضعف قوته

  67. الأردن مهما يواجه من الصعوبات سيصمد، لانه شعبه عزيز النفس لا يقبل الذل، لسنا بحاجه لايران كي نمد يدنا لها انما نمد ايدينا لله عز وجل فقط، وأننا على يقين بأن هذه المحنه ستزول وسيأتي الفرج من عند الله.

  68. للأسف و بعد خذلان العرب..و السنة تحديدا” ..أو من يسموا أنفسهم سنة…و بعد ما وصل إليه الحال… يأتي علينا أصحاب بعض العقول …ليقولوا ..لا نريد أي مساعدة إيراينة..ولا نريد السياحة الشيعية.
    و هم نفسهم من هاجموا حماس قبل سنوات لقبولها مساعدات ايرانية.

    شخصيا..انا مع الأردن..حتى لو كانت المساعدات من الهونولولو

  69. .
    — الى آبن الاسلام ، سيدي ، سبعون عاما قدمت بها دول الخليج مشكوره الدعم. لسوريا والأردن ولبنان ومصر وفلسطين ( ولكن ) بلاد الشام ومصر قدمت المساعدات لدول الخليج على مدى السبعه الاف عام التي سبقتها وعن طيب خاطر دون منه ، فمن هو الجحود ؟
    .
    ولابن الاسلام الاحترام والتقدير
    .
    .

  70. ______.. لا بدايل للأردن غير الإعتماد على النفس .. تغيير التموقع _ و إن كان ضروري و لا مفرمنه _ فهو لا يضمن عودة الثقة .

  71. السعودية ودول الخليج منشغلة في دعم صراعات المنطقة وخصوصا في اليمن تشن حرب ضارية ضد الشعب اليمني الشعب الفقير الذي لم ينال من دول الخليج سوى إبقاءه بلد فقير يسهل لهم ابتلاعه واليوم يشنون عليه أشرس حرب وحصار وتجويع ودمار فلا اعتقد أن تدني أسعار النفط أنه كان السبب في عجز الخليج في تقديم المساعدات التي كان على الأقل يقدمونها لحلفاءهم في الأردن ولبنان مثلا بل انشغالهم في دعم الصراع في المنطقة أما تدني أسعار فقد سعت السعودية بزيادة انتاج النفط لأجل تدني أسعاره لتضر به إيران وروسيا لأنها كانت تشعر بتخمة مالية كبيرة وليست في حاجة لرفع أسعاره بل العكس للسبب الذي ذكرته.

  72. هذه طبيعة اصناف اخرى من البشر تذهب لتتطرق ابواب اخرى من اجل الابتزاز والارز وكل شيئ بالنسبه لهم جائز….
    لكن الاردن لن يذهب لي طرق ابواب ايران الا في حالة واحده اذا عادت الى ارضها وتفرغت للاحزان وفاقد الشيئ لا يعطيه وايران اصلا تعيش حاله من الاضطراب الاقتصادي وتكدس الاولويات وتمويل العمليات وتحتاج لجراحة تجميل….كيف ستتطرق ابوابها
    وهي تقبع تحت حصار كما تقول وملياراتها تحاور مليارات الأنظمة العربيه على رفوف البنوك تنتظر الاذن بالانقراض

  73. اوجهه رسالة لشيخ واقول اذهب الى ايران وريحنا ,, اتمنى من السعوديه الا تدفع اموالها خارج نطاق الجزيرة العربيه فلقد اثبتت الايام ان الحكومات العربيه لن تفيد السعوديه ثم اقول لشيخ الا تعلم ان شعب الجزيرة تململ وهو يرى الحكومه تعطي والشعب يعاني . ياشيخ لو يخلص البترول لن نرى منك شيئا او موقف والتاريخ يحكي هذا .اين كنتم ياشعوب العرب وحكوماتها عندما كانو اجدادنا يموتون عطشا في جبال السراة وصحراء نجد بحثت في التاريخ لم اجد تبرعات الا في مكه فقط والغرض سياسي وايضا السعوديه ليست فقط مكه .السعوديه بحجم قاره ومدنها وقراها كثيره ومترامية الاطراف للاسف اجدادنا عانوا الكثير وازمات الفقر والجوع كانت كثيره والهجرات من نجد الى العراق والشام بسبب الفقر والجوع لم تتوقف الا قبل 50 سنه اعيد واقول اين كنتم؟

  74. الاردني عزيز النفس وابن حياه وتاجر ومن العدم فرض نفسه
    ويكفيه انه الاذكى والذي استتطاع ان يحمي نفسه وشعبه من طوفان المرحله وثوران الشعوب والايادي التي تتدخل وتجير كل شيئ لنفسها الاردن وفي مركز العاصفة والصواريخ تنهمر على بعد لحظات والشعب الاردني كان من الفطنه والدهاء انه استتطاع ايضا احتواء ملايين المهجرين والمحجور عليهم ..
    والذين يركلهم العالم خارج ديارهم ويتربع على ارضهم ويبني مدنا من الصفر الامه العربيه تدين للاردن بأنه كان كريما ومضياف …انا اعتقد ان الاردن يتعرض للابتزاز وهنالك من يريد اقحامه في سوريا والشعب الاردني لا يحتمل ..

  75. الاستاذ عبدالباري بعد التحيه
    فهل يوفد العاهل الاردني رئيس وزرائه الى العراق، لطرق البوابة الايرانية؟ هذه هو عين العقل و ياريت كان من زمان

  76. المشكله ليست بالعطاء أو المنع انما المشكله تكمن أولا وآخرا في رجال يتم اختيارهم لإدارة مؤسسات الدوله واموالها ليس أهلا لما يتم اختيارهم له
    هناك فساد فاضح وهناك استهتار لا مثيل له في مستقبل الشعب والأموال التي تدخل عليه
    حتى لو لبت دول الخليج النداء فسوف يعودون من جديد يستغيثوا
    لا يوجد خطط عمل لاستثمار الأموال التي تدخل إلى المملكه ولا بناء وإنشاء المشاريع التي تدر دخلا على الدوله والمواطن
    الدوله تأخذ وتصرف وتأكل وتوزع وتمنح
    الدوله لا تستغل الأموال لتنتج
    لا يوجد استثمار للأموال
    هناك نهب وفساد وهناك بعثره من قبل الحيتان
    المال الغير متعوب عليه سهل صرفه وبعثرته وأكله وسرقته ونهبه (مال ابن عمك لا يهمك )
    لا يوجد رقابه ولا يوجد تفتيش ولا سائل ولا مسؤول
    لو اغاثونا سوف نبقى نستغيث
    الدوله بحاجة إلى إعادة تقويم وتنظيف واستبدال المستهتر بالمسؤول والص بالأمن والمنافق بالصادق
    والا حولا ولا قوة إلا بالله

  77. الشعب العراقي ، في كل زمان لم ولن يقصر عن نجدة أهله واخوانه في الاْردن او فلسطين او في اي بلد عربي ، فقط لدينا رجاء ، احفظوا وقفتنا معكم وقولوا عنا قولا حسنا

  78. الاْردن يعيش فوق فوهة بركان ومعرض للانفجار عاجلا ام اجلا مسالة وقت فقط !

  79. يتسائل البعض عن ذالك السر في الرئيس صدام حسين وتلك الجاذبية التي جعلت منه حبيب قلوب الملايين من العرب…
    اتعرفون لماذا لأنه قريب على الروح والشخصية العربيه الكريمه والتي كانت من اكرم شعوب الارض واكثرها نخوة ورجوله وشهامة ووفاء للصداقه والعشره وتعبيرا عن الاخوه …
    كلنا نذكر ايام كان العراق اخا شقيق للاردن وصديقا وقت الضيق
    ويشتري اخوه ورجال …وكان الاردن وفيا جدا لهذا الاخ
    وعندما تكالب العالم على العراق اجمعين بدون استثنائات سوى من بعض الأنظمة العربيه التي دفعت ثمن باهض نتاج هذا الموقف النبيل الاردن وفلسطين واليمن والسودان والبعض القليل
    حتى نحن الشعوب العربيه مثل اهل فلسطين والاردن واليمن دفعت ثمنا باهضا مقابل هذا الحب والاحترام والوفاء وحتى ان الفلسطيني هجر مرتين..نحن وانا فلسطيني اردني اقول لكم وعن تجربه ومعرفه ان الشعبين انصهرا تماما وبإذن الله لن يفلح احد بفرض الفتنه ورغم الخوف من الظلمات واهل الخبث والخبائث يكيدون له كيدا …الشعب الاردني صابر وصبور ويعرف”
    اللهم اني اعوذ بك من الفقر الا اليك …ومن الذل الا لك وأعوذ بك ان اقول زورا ..الشعب الاردني مؤمن بالله وبالقضاء والقدر
    وكل ما نخشاه العقل المفكر لداعش….وذالك الضرع

  80. سيدي الفاضل لي تعليق بسيط لما طرحت وهو حول ماكتبت في هذا المقطع
    (، رد الرئيس العراقي قائلا “يا ابا عمار ديون العراق تبلغ 50 مليار دولار حاليا، ولتصبح 50 مليارا وخمسين مليون دولار، كل شيء يهون من اجل قضية فلسطين …)
    ياستاذي الكريم هل كان صدام يفكر في شعبه و يحمل هم الناس . كان يعطي من أموال الشعب و الفقر نخر عموده الفقري. كفانا نرفع من صوت الظالم لأجل أمور تافهة. كل كلمة نكتبها في خانة الظالم سوف تكون أمامنا يوم لا ينفع مال و لا بنون. علينا ان نرجع الى الله و النتريك ما غرسه الفكر الغربي في عقولنا.

    شكرًا

  81. خطبة الشيخ هليل مثل خطب المشايخ الذين يجمعون التبرعات في آخر الخطبة للفقراء أو بناء مسجد، الفرق أن الشيخ خطب لجمع التبرعات للمملكة، لدولة.. معقول؟!

  82. في الوقت التي قامت الدنيا وكل العالم تحدث عن محنه أوروبا التى عدد سكانها ينوف عن ثلاثمائة مليون وفيها ثالث وخأمس اقتصاد عالمى بسبب استقبال مليون لاجيء في أراضيها ،الاردن لوحده يستقبل أكثر من ثلاثة ملايين لاجئ.

  83. اهم شيء ان يظل اخواننا الاردنيين متلاحمين حتى تمر المحنة وان لا ينجروا الى المظاهرات و الفتنة مهما حصل لانها الشر بنفسه. و ان يؤجلوا محاسبة الفاسدين و المفسدين الى ما بعد الازمة. و اتمنى ان تهب الدول العربية و الاسلامية لمساعدتهم بما تستطيع. و لا حول و لا قوة الا بالله

  84. هذا الرجل لا يمثل الا نفسه ولا يجوز ان يشحد باسم الأردنيين من على المنابر ، كرامة المواطن الأردني والفلسطينيين في الاْردن اهم من كل شيء ويستطيعوا العيش على خبز وشاي كما عاش اجدادهم ، .

  85. لا ……. لن تذهب الاردن لايران…..بل سنلجأ الى الله….هو مولانا ونعم النصير.

  86. كلام واقعي وصحيح 100% واضيف عليه انه يجب على الدولة ان تغير من استراتيجيتها وان يغير العديد من المتنفذين فكرهم وخاصة الذين ينظرون الى ان الوطن هو مصدر الاموال لهم من خلال تغطيتهم على فساد وهدر المال العام سواء كان ذلك بالتهريب الذي يحرم الدولة من ملايين الدنانير سنويا او التهرب الضريبي او التعيينات التي لا داعي لها والهدف منها الحصول على ولاءات وشعبيات على حساب الوطن او مظاهر الانفاق الحكومي الذي اعطى بعض الفئات صكا استغلو فيه وظائفهم في التكسب واستغلال الوظيفة الحكومية في تحقيق مصالحهم المعيشية ناسين ان هذه الافعال قد تؤدي الى جفاف او موت البقرة التي يحلبونها صباح مساء وكذلك اعادة الاموال المنهوبة من اللصوص المتواجدين على ارض الوطن وخرجو نتيجة الاعتصامات و حرق الاطارات من قبل جماعتهم او الفارين خارج الوطن والغاء كافة الهيئات المستقلة وتخفيض الانفاق العسكري الغير ضروري واخضاع انفاق الهيئة العسكرية للرقابة وعمل مشاريع كبرى للطاقة تكون طويلة الامد وذات جدوى مثل استغلال الصخر الزيتي واليورانيوم ….وهذه تحتاج الى شجاعة في اتخاذ القرار فلم يعد بالامكان الانتظار وخسارة حفنة قليلة ممن ستطالهم هذه الاجراءات افضل من خسارة الوطن بكامله لا قدر الله الدواء طعمه مر ولكنه ضرورة والدواء يكون بتطبيق ما ذكرت وهناك اكثر عند اصحاب الاطلاع وليس من خلال ما تعلن عنه الحكومة مثل جعل سفر الوزراء بالدرجة السياحية او غيره من الهراء لتحصل على دعايات و لتستطيع اقناع المواطن ان رفع الاسعار والضرائب لا بد منه

  87. انا لو بيسمعني جلالة الملك بصالح النظام السوري وبحسن العلاقة مع العراق واتحالف مع الروس

  88. – (( لا نملك اي جواب.. ))
    – الجواب : لن يكون هناك بوابة للكيان الايراني المتصدع من العراق , لا لمصر و لا لغيرها ,
    بوابة العراق ستحسم عربية , إنها الحواسم , وإن شاء الله الفرج ياتي من هذا الحسم .

  89. زد على ذالك و الخوف كل الخوف أن يتجه داعش إلى اﻷردن ما بعد الموصل و الرقة فالحاضنة اﻷردنية جاهزة و الطريق إلى مكة معبد !

  90. اين ذهبت الاموال التي دفعتها دول الخليج للاردن مقابل اشتراكها في العدوان
    اليمن؟؟!!

  91. سؤال: لماذا لا يمكن للأردن العيش بدون مساعدات خارجية؟

    الكثير من البلاد خططت و نفذت استراتيجيا لبناء اقتصاد قوي و مستقل يعتمد على مصادر متنوعة. الاردن لا زال (حسب المقال أعلاه) يعاني من نفس المشكلة التي كان بعني منها عام ١٩٩٠، اي قبل ربع قرن مضى. الى متى يستمر الفشل؟ و من المسؤول؟

  92. بالنسبه لنا سوريا، فلسطين، لبنان والأردن هي بلد واحد تم فسخه في سايكس بيكو. نأمل عودتها لتكون بلد واحد وموّحد وقوي. حتى ذلك الحين نتمنى السلامه لأهلنا في الأردن وللأردن.

  93. دول الخليج ليست العايل لمصر والاردن والشعب الفلسطيني اذا ظاقت عليهم المعيشه اتوا الي دول الخليج حبوا . دول الخليج قدمت للدول العربية مبالغ ماليه كبيرة واذا استقرت احوالهم المالية دبروا المكايد والخيانه للخليج مثل مافعلته مصر الان. والارن وفلسطين ايام احتلال الكويت.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here