الأردن ليلة الخميس: احتكاكات بين الأمن والمُحتجّين في مُحيط الدوّار الرابع.. هتافات حادّة وظُهور “قوّات البادية” لمنع الاعتصام لأوّل مرّة.. واتِّهامات بالجُملة لحكومة الرزاز ومطالب برحيله ومُطاردات بالشوارع وفض الفعاليّة بالقُوّة

عمان- خاص “رأي اليوم”:

استخدمت السلطات الأردنيّة أمنيًّا لأوّل مرّة قوّات “البادية” لفض تجمع من المتظاهرين المحتجين على النهج الاقتصادي في تطور نادر يحصل لأول مرة بسبب طبيعة مهام وواجبات هذه القُوّة.

 وتواجد فريق قوات البادية في ضاحية الشميساني  بقلب العاصمة عمّان لمنع المتحتجين في حملة معناش من التحرك بالشارع العام والاعتصام قبل أحد الجسور.

 ورصدت مطاردات في الشارع وسط إصرار الشرطة على منع تحرك الاعتصام إلى الشوارع العامّة.

 ومنذ الحراك الشعبي عام 2011 تظهر قوات البادية لأول مرة تماما في إطار واجب التصدي لتظاهرات شعبية في خطوة تصعيدية جدا من حكومة الرئيس الدكتور عمر الرزاز الذي تعرض لانتقادات حادة جدا بسبب الخشونة الأمنية التي ظهرت واستمرت حتى   ساعة مُتأخرة من ليل الخميس، في أحداث الدوار الرابع المستجدة.

من فعالية الاحتجاج

وظهرت صور لاحتكاكات بين المعتصمين وقوات الدرك ورجال الأمن العام وقوات البادية.

 وقالت مديرية الأمن العام أن عشرة من كوادرها أصيبوا جراء التدافع ومحاولات المحتجين تعطيل السير في شوارع كبيرة بالعاصمة فيما تحدثت تقارير ميدانية للنشطاء عن عشرات المصابين إما بهراوات الدرك أو بالغاز المسيل للدموع الذي استخدم بكثافة لفض اعتصام مساء الخميس.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

 واعتقلت السلطات أيضا  المزيد من المعتصمين.

 وقالت تقارير مستقلة أن نحو خمسة الاف متظاهر كانوا في الشارع ضمن حملة “معناش” قابلهم نحو خمسة آلاف رجل أمن وسط احتكاكات وتوترات تختلف عما حصل في شهر رمضان الماضي في أحداث مماثلة تعترض على النهج الاقتصادي.

 وأطلق المحتجون هتافات قاسية وخشنة تجاوزت الخطوط المألوفة مع الهتاف لسقوط الحكومة والبرلمان وكل المقامات والدعوة لإسقاط النهج الاقتصادي.

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏حشد‏ و‏ليل‏‏‏‏

 وكانت ليلة الخميس متوترة وعكست منصات التواصل الاجتماعي حالة نقد لاذعة للرئيس الرزاز بعد إخفاقه في حماية حقوق الاعتراض السلمية وتكررت المطالبات برحيله خلافا للتوقعات.

 ولم تعرف بعد الأسباب التي دعت السلطات الأمنية لمنع المعتصمين من التحرك بحرية في الشارع.

لكن يعتقد أن وجود قوات البادية وكمية كبيرة من قوات الدرك وقواعد للاعتصام وتعليمات أمنية بمثابة رسالة سياسية للحراك الشعبي توحي بأن تكرار التسهيلات في رمضان الماضي غير وارد وليس بين الخيارات خصوصا وأن النهج الاقتصادي لا علاقة له بخيارات الرزاز بقدر ما له علاقة بخيارات الدولة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

Print Friendly, PDF & Email

27 تعليقات

  1. .
    الفاضل مراد ،
    .
    — سيدي ، المرحومين اسحق الفرحان واحمد قطيش الازايده كانا علمين يفخر بهما الاردن وليس الاخوان المسلمون وحدهم ، اسحق الفرحان كان مسلما متوازنا لم يميز الاخوان عن سواهم بالتعيين كإداريين ومدرسين وموجهين بل اعتمد الكفاءه ، واحمد قطيش الازايده كان رئيس بلديه مادبا الاخواني الذي انتخبه مسيحيوا مادبا لقناعتهم بانه لن يميز بينهم وبين المسلمين .
    .
    — لاحقا تغير الحال وبرزت قيادات متقوقعه تفضل الاخواني على من سواه وحولت الوزارتين الى حصون للحركه جعلت الاداء اخر اهتماماتها فتفشى الترهل والمحسوبيه والرشوه وتراجع العلم والتوجيه والخدمات للمعلم والطالب وفقد الاردن الذي كان المتقدم على المنطقه موقعه ، من ناحيه اخرى اصبحت الأوقاف تكيه تراجع أداؤها فتلقف الشباب التطرّف ليحول بعضهم لقتله ينسون فلسطين ويحاربون في أفغانستان .
    .
    — وفر الحسين رحمه الله فرصه ذهبيه للإخوان فلم يحسنوا الاستفاده منها وكان بمقدورهم تحويل وزارتي التربيه والأوقاف الى مراكز خدمات نموذجيه ترفع من ثقه المواطنين بقدرتهم لكنهم لم يتلقفوا الفرصه واعتبروها غنيمه .
    .
    — قبل خمسون عاما ارادت احزاب الوسط واليمين في إيطاليا نصب فخ سياسي للحزب الشيوعي الايطالي وذلك عبر ترك الحزب يفوز بانتخابات بلديه فينيسيا كونها بلديه مفلسه ينخرها الفساد والترهل ، كانت النتيجه ان سخر الحزب الشيوعي كافه كوادره متبرعه وحولوا الكارثه الى فرصه غيرت حال المدينه بشكل كبير ورفعت من مرتبه الحزب الشيوعي السياسه .
    ،
    — الم تكن بلديه الزرقاء فرصه مماثله للإخوان لو سخروا كافه إمكانياتهم متبرعين للنهوض بها وضرب مثال على تميزهم بدل اكتفاوهم بنقد كل شيء دوما دون التقدم بحلول.!!
    .
    — مشكله حركه الاخوان هو انها صنعت لهدف سياسي إقليمي بغطاء ديني لذلك تقصّر بدورها الاجتماعي لصالح ادوار اقليميه منها ما رايناه من تورط عميق مسلح في الازمه السوريه نتج عنه قيام اردوغان باستغلال اخوان سوريا للمساهمة بهدم بلادهم وهم لا يعرفون الان كيف يتملصوا من الهيمنه التركيه .!!
    .
    لكم الاحترام والتقدير .
    .
    .

  2. من خرج فى اختجاجات الخميس يهمهم امر البلاد والعباد وهم ليسوا مخربين ولاتحركهم اجنده خارجية وسلوكهم عبر عن نفسه فلم يحدث منهم اى تخريب للممتلكات العامه او الخاصه وكان الاولى والاوجب ان تتجه هذه القوات لمحاصرة الفاسدين الذين نهبوا البلد وعاثوا فيها خرابا وفسادا وفى جميع الاحوال القمع لن يحل الازمة بل سوف يزيدها اشتعالا

  3. الى: Scrutinized look.jordan
    انت تدس السم في الدسم 70% من مكونات الشعب في الاردن هم لاجئون اما فلسطينيين او سوريين واذا مش عاجبهم يغادروا؟
    بالنسبة للسوريين سيغادرون حال اصلاح بلادهم وقد بدات اعداد منهم بالمغادرة فعلا ,مع انني اجزم تماما انك زدت السوريين من اجل ان لا يقال عنك متحيز ضد الفلسطينيين
    اما الفلسطينيين فيا محترم رجعلهم قسم من بلادهم التي فرطت بها في ال67 وبعدها الم يغادروا فاحصدههم بطائراتك ورشاشاتك مع انك لا تمثل الا نفسك او مندس

  4. الدولة ان تركت الفاسدين على حل شعرهم لا تستطيع التقدم قيد نملة في الاصلاح الذي ينتظرة كل مواطن من حكومة الرزاز ولا تعود الثقة لهذه الحكومة من الشعب الا اذا خطت الحكومة في باتجاة اعتقال الفاسدين وتوقيفهم عند ذلك سينادي الشارع بحيات الرزاز ويتحمل الضروف مع الحكومة غير ذلك لن يثق باحد

  5. الدولة ان تركت الفاسدين على حل شعرهم لا تستطيع التقدم قيد نملة في الاصلاح الذي ينتظرة كل مواطن من حكومة الرزاز ولا تعود الثقة لهذه الحكومة من الشعب الا اذا خطت الحكومة في باتجاة اعتقال الفاسدين وتوقيفهم عند ذلك سينادي الشارع بحيات الرزاز ويتحمل الضروف مع الحكومة غير ذلك لن يثق باحد

  6. إلى صاحب الرأي السديد المغترب
    القاصي والداني يشهد للتعليم فى عهد المرحوم اسحق الفرحان بالرغم من أنه من جماعة الإخوان. ….
    انا لست إخوانا. ..لكني بصراحة عند مطالعتي لمناهج أبنائي. …أرى الفرق الشاسع مابين ماكنا عليه وبين وصلت إليه منظومة التعليم. ….كنا نحفظ الشعر ونبارز به في وقت فراغنا ونحفظ المعلقات وجغرافية الوطن العربي والعالم مع اهم المدن والاقتصاد والاجتماع والتاريخ. …باختصار اخالفك الرأي بشأن الإخوان. …ولا أؤيد أن تكون مصائر أبناءنا رهينة بين من يتحاصص المكاسب أو السجالات السياسية وغيرها. …نعم لمن كان يجعلنا نحفظ نشيد فلسطين داري ودرب انتصاري …وتبا لمن يؤيد أضعاف وجعل مناهج أبنائنا خالية من الدسم بشأن ديننا الإسلامي الحنيف. ..مع الاحترام والتقدير

  7. أي قمع لأحتجاجات سلميه في الشارع , لا يعبر سوى عن عدم رغبه بأصلاح الحال المايل , الفساد جزء من المنظومه الحاليه وهكذا ستبقى الأمور , لكن الشعب يعرف الحقيقه بالرغم من كل الاستماته في الدفاع عن الفاسدين وحمايتهم , بقوانين الجريمه الالكترونيه واغتيال الشخصيه أو حتى مقالات في الصحافه المحليه بذريعة الاشاعات وخلافه !!

  8. قوات البدايه هي قوات وفيه ومخلصه للأردن ضد الذين يريدون إشعال الفوضى بحجة أمور اقتصاديه.الوضع العالمي الاقتصادي كله في خلل وأزمات.اما أمور الحكم فيكفي ان هناك للدوله حاكم يشهد الجميع له بالتسامح والحكمه وبحرية توازي ذلك الموجود في الدول الغربيه.أضف إلى ذلك ان سكان الأردن سبعين بالمئه هم لاجئون من فلسطيني وسوري وغيرهم فليحمدوا الله على هذا الحال او يغادرون.

  9. اعتصام فاشل يقوم به اناس ممن يتلقون شرهات السعودية اللهم احفظ الاردن ومليكه

  10. لا نرى جبروتهم إلا على شعوبهم

  11. الاخرالمغترب، كل تحليلك هو نظري و مبني على نظرية المؤامرة، تتحدث تماما كما يتحدث بعض الإخوان في مصر ان السيسي futurologist أي ان تمرير قانون الضريبة و قانون الجرائم الإلكترونية و تهريب عوني مطيع كله يصب في مصلحة الوطن، و ان الرزاز أعلن الحرب على الفساد و كل ما يحدث في الشارع هو قوى خفية مرتبطة بأجندات خارجية، الأردن بلد وظيفي يؤدي دوره و مرضي عنه من كافة القوى الإقليمية و العالمية، الشارع غير مسيس وكل ما يطلبه هو جلب الفاسدين و محاسبتهم و استرداد الأموال المنهوبة و التوقف عن فرض الضرائب أو على الأقل اقرارها بطريقة تراعي الطبقة الوسطى التي هي عماد المجتمع و مصدر أساسي للإيرادات الضريبية، للأسف هناك أزمة ثقة و أزمة إدارة، الملك يستطيع فعل الكثير، لكن المنتفعين من حوله يخشون العدالة و يعلمون تماما انهم سيحاسبون و ان أي تغيير حقيقي في الأردن سيكون على حساب فسادهم، دور البطانة هو نقل الصورة الحقيقة لصاحب الشأن و ليس شيطنة الشعب.

  12. اليس غريبا ان كثيرا من المواطنين المعتصمين متورطين بقضايا فساد و اختلاس المال العام. و أن بعضهم متهرب من دفع ما عليه من ضرائب

  13. الرزاز غير قادر على ضبط وزرائه قبل أن يضبط الشارع. المدقق في كلام الرزاز وكلام غنيمات يلاحظ أن رئيس الوزراء ليس الرزاز. ما أعقب الإضرابات من صدام ساهم فيه الأمن من خلال زيادة أعداده يؤكد أن صاحب القرار ليس رئيس الوزراء. استنفار الأمن هو رساله للرزاز قبل أن يكون للمتظاهرين. أما أن يكون الرزاز واجهه للحوار والطاقم هو الفيصل أو أن الرزاز لا حول له ولا قوه وفي كلتا الحالتين هو غير قادر.

  14. انا شخصيا تواجدت بالاعتصام وهالني حجم الدهماء والغوغاء وهتافاتهم التي لا تعبر عن قضية او مطالب مشروعة بقدر ما تريد اشاعة الفوضى واضح ان هناك افراد كانوا يتعمدون الاحتكاك برجال الامن وبعض المعتصمين قاموا بقطع الشارع وشاهدت اسرة في طريقها الى طواريء المستشفى بحالة ولادة

  15. اذا كان الرزاز مصلح وجاء لهز عروش الفاسدين كما يدعي البعض!! فكيف اصدق ذلك عندما بدأ ولايته بفرض المزيد من الضرائب على الاردنيين، ثم ها هو لم يعتقل فاسد الى الان!!!!

  16. الرجاء التوجه إلى الفاسدين وإعادة أموال الشعب والدوله التي سرقوها وهي بالمليارات وهي تغطي كافة ديون المملكه، حمى الله الاردن من اولاد الحرام

  17. اذا كانت قوات البادية قد اقتحمت في الماضي الجامعات فليس بمستغرب أن تتدخل لقمع الاحتجاجات . المنطقة برمتها تتجه للتصعيد ما لم يعي الحكام أن صبر الشعوب قد نفذ بعد أن وصلت أحوالها الى حد الافقار والإذلال الذي لا يمكن السكوت عليه .

  18. أرى أن التضاهرات ظاهرة غير صحية كون أن المتظاهرين لا يتقيدون بامكنة محددة ولا بفترات زمنية معينة. …عدا عن عدم أخذ موافقة مسبقة من قبل الجهات الحكومية المختصة.
    رفع درجة التوتر ليس في مصلحة البلد ولا الحكومة حاول الرئيس فتح باب الحوار إلا أنه انصدم بهمجية الطرح. …!!!
    الحراك لم يحسن الظهور بصورة حضارية وعندما أتيحت له الفرصة أضاع جملة من الأهداف أضف إلى ذلك أنه يخلو من أي نقابات وأحزاب! !!

  19. مجلس نواب فاشل وكل النواب لا يهمهم لا الوطن ولا المواطن همهم أنفسهم والمكتسبات التي يحصلوا عليها من الحكومة الفاسدة التي تنهك المواطن لقد دمروا البلاد والعباد ولم يحاسب من سرق أموال الشعب ويدافعوا عن مطيع ويخفوه خوفا من أن تكشف روؤس كبيرة هي التي حملته واخفته والمواطن مرهق وكل المسئولين يعلمون ذلك ولكن يا حياة لمن تنادي ولكن مهلا هذا نذير شئوم والشعب لن يسكت اعتقد بأن الاحتجاجات سوف تأخذ منحى آخر.

  20. كان بودي السماح للمتظاهرين ان يتجهوا اينما يريدون سواء للرابع او السابع وعدم محاصرتهم والقاء القنابل المسيله للدموع عليهم بذريعة اغلاق الشارع العام فلقد ثبت انهم حضاريون ولم يلجاوا للعنف والتخريب والحرق كما حدث بباريس فرجل الامن هو اخي ولا نريد له ان يصاب والنشميه التي ترتدي الكوفيه الحمراء هي ايضا اختي وعزت علي كثيرا دموعها التي اسالتها قنابل الغاز فلقد كان بامكانها البقاء في بيتها متدفيه تشاهد مسلسلا تركيا ولكنها خرجت في البرد تحت المطر لعل هناك من يسمع صوتها لانها تريد عنبا لا مقاتلة الناطور

  21. المتعارف عليه ان قوات الباديه
    هي من كوادر حرس الحدود.
    السؤال اللذي يطرح نفسه ارضاً!
    هل الشميساني و الرابع اصبحا حدود؟
    ودمتم اخوتي

  22. لازم تفهم الحكومة ان الناس باتت تشعر بالقهر ذلك ان الامور تتجه بشكل سيء جدا ولا اعتقد ان الاحتجاجات ستتوقف الشعب الاردني يصرخ بأعلى صوته معناش

  23. .
    — من مكر الفساد ودهائه هو قدرته على تأليب الصالحين على المصلحين ، اسقاط الرزاز تتسارع وتيرته قبل ان يتماٰسس نهج الرقابه والمحاسبة الذي يبنيه والماساه هي ان الذي سيسقطه هم من يسعى لحمايتهم ولا يمهلوه .
    .
    — القاضي الدولي عون الخصاونه كان المرشح الوحيد لرأسه محكمه العدل الدوليه ليكون اول عربي مسلم في هذا الموقع ، جرى الاتصال به ليرأس حكومه اصلاحيه ورجوته الا يقبل ليس لعدم قناعتي بسلامه نوايا جلاله الملك بل لعدم ثقتي بمن حوله وان مثل عون الخصاونه لا مكان له ولا مكان للإصلاح فالفساد متجذر لدرجه لا توصف ولاٰن توليه راْسه المحكمه الدوليه هو كسب عظيم للاردن والعرب والمسلمين والانسانيه وهو القاضي الفذ المتميز ، لكنه لبى نداء الوطن ، وكانت النتيجه ليس فقط استفزازه للاستقاله بعد سته اشهر فقط بل خلق شرخ بينه وبين جلاله الملك الذي يحتاج قربا منه خبيرا قانونيا دوليا بدرايته في هذه الظروف الصعبه .
    .
    — هجمه الشارع من جهه وكهنه الفساد من جهه اخرى وترحيب الاخوان المسلمين بسقوط الرزاز لانه يبعدهم عن السيطره على التعليم والأوقاف ورغبه الجهه المتنفذه جدا بذهابه اليوم قبل الغد لانه يعطل مشاريع ملياريه ستزيد من اقتراض الاردن ، كل ذلك سيجعل استمراره معجزه .
    .
    .
    .

  24. المتظاهرون تركوا بيوتهم وابناءهم واباءهم وامهاتهم للتعبير عن السلوك الاقتصادي السيئ الذي ينهجة الفاسدين بالبلد هؤلاء خرجوا من اجل منسبي الاجهزة الامنية والجيش العربي والبادية لان هؤلاء هم طلائع المتضريين بالبلد اذ ان الحد الاقصى من رواتبهم لا يتعدى مستوى الفقر.هؤلاء المتظاهرين هم اشراف البلد وحماتها، هم حماة الوطن والملك، لان الجوع قد مسهم. الذي زج بالاجهزه الامنية وقوات البادية بالعاصمة هم من يجب معاقبتهم وتلفيق تهمة الخيانة للوطن والملك.ان كان للوطن والملك لهم اعتبار .النمو الاقتصادي سالب، ومريض، البنية التحية اسوئها منذ قرون، ارتفاع الاسعار جنونية، سرقة البلد عيانا جهارا، ادرات حكومية سيئة وضعيفة وغير مؤهلة، جيب المواطن اصبح فارغ كل هذا سيسفر عن جيل الله يعلم ما عواقبه.البلد بامس الحاجة الى رجالاتها الاشراف الاحرار، هؤلاء الذين خرجوا في الاجواء الباردة والماطره خرجوا من اجلكم.هؤلاء خرجوا للسيطرة على دفة السفينة في امواج اقتصادية عاتية.

  25. شئ مضحك!!…الدولة تقمع المواطنين وتعتقلهم وتجند الجنود لضربهم ومنعهم من حقهم القانوني في التظاهر والتعبير عن رأيهم!! …في المقابل الدولة تحمي الفاسدين وتضع على بيت كل فاسد حارس وحرس ومخصصات وا وا…وقد يغيب عن بال رئيس الحكومة أن الدول التي ارتقت وتطورت مثل اثيوييا وسنفاقورة وغيرها كانت قد بدأت بمحارية الفاسدين أولا حتى ترتقي وتتطور …لأنه من الصعوبة تحقيق تنمية في ظل فاسد واحد يقف أمام تقدم العربة …والمستفيد في الأخير الفاسدين الذين وجدوا النظام والحكومة نائمة عن محاسبتهم فيصولون ويجولون في الجاهات والعطوات باسم انهم كانوا اصحاب مناصب عاليه…لكن كانت مناصبهم خدمة لكراسيهم وشهواتهم أكثر من خدمة المواطن …عدا قصورهم وحساباتهم البنكية في أوروبا …
    السؤال المطروح بقوة ونتمنى أن نجد اجابه واحدة عليه ….لماذا يجب أن يتحمل المواطن الفقير البسيط الغلبان ثمن فساد الدولة ؟؟…وأين ذهبت أموال الخصخصة والكازينو و.بيع أراضي الدولة وغيرها من القضايا الكثير التي يجب ان تمتلك الدولة الجرأة الكافية لقتح ملفاتها وسؤال أيا كان من يكون …من أين لك هذا ..
    هل رأى الملك على التلفاز وهو في قصره الدافئ تلك المرأة الأردنية العجوز الكبيره التي قتلها البرد والجوع وهي تطالب بحقها في حياة كريمة …لماذا لم ينتصر الملك للشباب ولأطفال الذين خرجوا يطالبوا بمستقبل خال من الفساد؟؟…أليس من حق الشعب الأردني أن يعيش حياة كريمة ؟؟؟لماذا يكون مصيرنا الجوع والخوف على مستقبل أولادنا والتشرد نتيجة أخطاء الدولة في حماية الفاسدين ؟؟…هل نحن نعيش في عصر العبودية ؟؟…هل الدولة أصبحت مستبده على مواطنيها بدلا من أن تكون مستبده على فاسديها وناهبي مؤسساتها وخيراتها؟؟…ثم أليس ابن الدرك والبادية والأمن مواطنين مثلنا يعيشون نفس الظروف الصعبة التي يعاني منها المتظاهرون ؟؟ وهل الدركي أو ابن البادية شخص يعيش في دولة اخرى ليقوم بقمع من يدافع عن حقه وحق كل مواطن أردني !!…
    نحن كلنا مواطنين ابن الدرك والبادية والاطفال والشيوخ والشباب كلنا في قارب واحد لا بد من المحافظة عليه خوفا من أن تغرق حميعا في ساعة لا يفيد فيها الندم أبدا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here