الادعاء الأمريكي يتراجع في قضية المصرفي التركي “أتيلا”

نيويورك / الأناضول

سحب الادعاء العام للمنطقة الجنوبية في نيويورك طلب الاستئناف، المتضمن زيادة العقوبة المفروضة على المصرفي التركي هاكان أتيلا، المتهم بخرق العقوبات الأمريكية على إيران.

وكان القضاء الأمريكي فرض عقوبة السجن لمدة 32 شهرا على أتيلا، نائب المدير العام السابق لـ “مصرف خلق” التركي، إلا أن الادعاء العام اعتبر العقوبة غير رادعة، وتقدم بطلب للاستئناف.

وأمهلت المحكمة الادعاء العام لغاية 6 كانون الثاني / ديسمبر الحالي، لعرض حيثيات طلب الاستئناف الذي يتضمن مطالبة بزيادة العقوبة.

ولم يقدم الادعاء الحيثيات، وتراجع عن طلب الاستئناف.

بدوره، كان أتيلا قد تقدم بطلب استئناف ضد الحكم، وأكد عبر محاميه براءته في أغسطس / آب المنصرم، وطلب تبرئته.

ومن المنتظر أن يتم إخلاء سبيل أتيلا الذي جرى توقيفه في الولايات المتحدة في آذار / مارس 2017، في 25 تموز / يوليو العام المقبل.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here