الاتفاق على نقل نحو 1500 مسلح و6000 من أفراد عوائلهم من جماعة “أحرار الشام” من حرستا إلى إدلب وإلقاء أسلحتهم مقابل الحصول على ممر آمن إلى مناطق المعارضة

بيروت ـ متابعات: أعلن الإعلام الحربي المركزي التابع لـ”حزب الله” أنه من المقرر نقل نحو 1500 مسلح بالإضافة إلى 6000 من أفراد عوائلهم غير الراغبين بتسوية أوضاعهم من حرستا في ريف دمشق صباح غدا.

وأضاف الإعلام الحربي المركزي على حسابه في “تويتر” أنه سيتم نقل المسلحين وعوائلهم من حرستا إلى إدلب عبر دفعتين اثنتين برعاية من الهلال الأحمر السوري، حسب الاتفاق الذي توصلت عليه الجهات المعنية مع المسلحين في المنطقة.

من المقرر ان يتم صباح الغد نقل نحو 1500 مسلح بالاضافة الى 6000 شخص من افراد عوائلهم غير الراغبين بتسوية أوضاعهم من حرستا في الغوطة الشرقية لدمشق باتجاه  ادلب عبر دفعتين اثنتين برعاية من الهلال الاحمر السوري حسب الاتفاق الذي توصلت عليه الجهات المعنية مع المسلحين في المنطقة.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن مصادر في المعارضة السورية، إنه تم التوصل إلى اتفاق بين مسلحين من جماعة “أحرار الشام” التي تسيطر على بلدة حرستا مع القوات الحكومية بوساطة روسية، لخروج مجموعة من مسلحيها إلى إدلب وإلقاء أسلحتهم مقابل الحصول على ممر آمن إلى مناطق يسيطر عليها مسلحون، وقبلت عرضا بالعفو عن الذين يرغبون في البقاء.

وقال مسؤول مطلع على المحادثات التي جرت لعدة أيام، إنه “تم الانتهاء من الاتفاق وقد يدخل حيز التنفيذ مباشرة بعد إعلان وقف إطلاق النار اليوم الأربعاء”، حسب “رويترز”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ما تصرون على تسميته نقلا عن وكالات انباء الدول الداعمة للارهاب في سورية على انه مناطق للمعارضة، هو حقيقة مناطق تحت سيطرة المرتزقة التركمان والشيشان والتوانسة والسعوديين وما الى ذلك من جماعات الغذاء مع الرسول.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here