الاتحاد التونسي للشغل: وزارة الداخلية حذرتنا من استهداف قيادات نقابية

 tunisia 22

تونس ـ أيمن جملي:

قال الاتحاد العام التونسي للشغل، اليوم الأربعاء، إن دوائر مختصة في وزارة الداخلية أبلغت الاتحاد بوجود تهديدات ونوايا لدى البعض لاستهداف قيادات نقابية بغرض “إفشال الحوار الوطني”.

وفي بيان نشره الاتحاد على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أوضح أنه “تم إعلام القيادة النقابية (بالاتحاد الذي يعد النقابة المركزية في تونس) بوجود تهديدات جدية لاستهداف قيادات نقابية في المرحلة القادمة؛ لذلك تم اتخاذ إجراءات أمنية مشددة في ساحة محمد علي الحامي (وبها مقر الاتحاد بالعاصمة) وتمت دعوة النقابيين إلى ملازمة الحذر ” .

وأضاف: “الإعلام جاء من دوائر مختصة في وزارة الداخلية تؤكد وجود نية لاستهداف هذه القيادات لإفشال الحوار الوطني”.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الداخلية التونسية حول ما جاء في بيان اتحاد الشغل.

وأعلن الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل الحسين العباسي، الإثنين الماضي، في تصريحات صحفية، عن انطلاق الحوار الوطني الذي سيجمع أحزاب الترويكا (الائتلاف الحكومي) بالمعارضة هذا الأسبوع، دون تحديد تاريخا معينا.

وتشهد تونس أزمة سياسية منذ عملية اغتيال الناشط السياسي المعارض محمد البراهمي في يوليو/ تمّوز الماضي؛ خرجت على إثرها مظاهرات، تطالب الحكومة، بالاستقالة وبحل البرلمان وتشكيل حكومة إنقاذ وطني تتزعمها كفاءات وطنية.

وجاء اغتيال البراهمي بعد اشهر من اغتيال المعارض التونسي شكري بلعيد يوم 6 فبراير/شباط الماضي.

  (الأناضول)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here