الإندبندنت: قيادات تنظيم “الدولة الاسلامية” في مرمى النيران مع تقلص نفوذه

نشرت صحيفة “الإندبندنت” مقالا لمراسلها في بيروت ريتشارد هول حول مصير قيادات تنظيم الدولة الإسلامية بعد التراجع الملحوظ للمساحات التي يسيطر عليها التنظيم.

ويقول هول إن هذا التراجع الحاد في مناطق سيطرة عناصر التنظيم هو أحد أهم الأسباب التي أدت إلى اعتقال وقتل أعداد متزايدة من قيادات التنظيم في الفترة الأخيرة.

ويوضح أن التنظيم فقد الكثير من المناطق الآمنة والمنازل التي كان قد أعدها ليلجأ إليها قادته في حال تأزمت الأمور وبالتالي أصبح هؤلاء القادة لايجدون أي مكان للاختباء وبقوا في العراء بحيث أمكن الوصول إليهم بسهولة.

وأضاف هول أن التنظيم في أقوى حالاته سيطر على مساحات واسعة من الأراضي بين العراق وسوريا وعلى مساحة تضاهي مساحة المملكة المتحدة لكنه الآن تراجع بشكل كبير بحيث لم يعد يسيطر إلا على عدة قرى على ساحل نهر الفرات في محافظة دير الزور.

وأشار هول إلى أن القوات التي شكلتها الولايات المتحدة وتدعمها في سوريا أعلنت مؤخرا أنها قتلت أبو العمرين أحد قياديي التنظيم مع عدد من معاونيه في غارة في منطقة صحراوية قريبة من دير الزور.

و ينقل هول عن هذه القوات تأكيدها أن أبو العمرين كان أحد المتهمين في قتل مواطن أمريكي بعد اختطافه في سوريا عام 2014 إضافة إلى . (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here