الإندبندنت: الولايات المتحدة تتهم روسيا بإرسال مقاتلات لدعم حفتر في ليبيا

نشرت صحيفة الإندبندنت عبر موقعها الإلكتروني تقريرا لمراسل الشؤون الدولية بورزو دراغي، بعنوان “الولايات المتحدة تتهم روسيا بإرسال مقاتلات لدعم حفتر في ليبيا”.

ويقول دراغي إن الولايات المتحدة اتهمت روسيا بتسعير الحرب في ليبيا عبر تقديم غطاء جوي للمرتزقة الذين يقاتلون تحت لواء القائد العسكري خليفة حفتر.

ويضيف أن واشنطن قد التقطت الثلاثاء صورا لما قالت إنه مقاتلات روسية تقدم غطاء جويا لمرتزقة تابعين لشركة فاغنر وهي شركة روسية للعمليات العسكرية تدعم حفتر في مساعيه للإطاحة بالحكومة الموجودة في طرابلس والمعترف بها من قبل الأمم المتحدة والمدعومة من تركيا.

وينقل دراغي عن الجنرال ستيفان تاونسند من قيادة قوات الجيش الأمريكي في قارة أفريقيا قوله إن “روسيا طالما تملصت في السابق من الاتهامات الموجهة إليها بالتدخل في الحرب في ليبيا لكن الآن لم يعد هناك مجال للتهرب”.

ويشير دراغي إلى أن واشنطن اتهمت روسيا بإرسال مقاتلات متطورة لدعم حفتر، حيث سافرت المقاتلات مطلع الشهر الجاري من قاعدة في روسيا إلى سوريا وأعيد طلاؤها بلون مختلف بهدف التمويه، ثم انتقلت إلى ليبيا لتقديم دعم نوعي لمرتزقة فاغنر وحفتر.

ويواصل دراغي قوله إن الصور التي قدمتها الأقمار الإصطناعية الأمريكية توضح ظهور ست مقاتلات من طراز ميغ-29 و مقاتلتين من طراز سوخوي-24 في قاعدة جوية شرق ليبيا كان يعمل فيها مرتزقة من شركة فاغنر.

(بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here