“الإفريقي للتصدير والاستيراد” يضع خط تمويل للتجارة التونسية

تونس / الأناضول

وضع البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، خطا تمويليا للتجارة والتصدير للبضائع التونسية، وودائع لمساعدة البنوك بـ800 مليون دولار.

جاء ذلك، في بيان للحكومة التونسية، عقب لقاء المدير العام للبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، “بينيدكت أوكاي أوراما”، مساء الإثنين، مع رئيس الحكومة يوسف الشاهد، بالعاصمة تونس.

وخصص البنك مبلغ 500 مليون دولار لتمويل البضائع والسلع، إضافة لـ 300 مليون دولار لمساعدة البنوك على مجابهة إشكاليات الصرف وتمويل الاستثمار في إفريقيا.

ويوفر الخطان للمصدرين والمستوردين معا، سيولة بالنقد الأجنبي لتمويل التجارة، تعالج من خلالها إشكاليات تذبذب النقد الأجنبي المعد للتجارة.

وهبط الدينار التونسي لمستويات متدنية أمام الدولار، وصل إلى 3.03 أمام الدولار الواحد، قبل أن يصعد قليلا لمتوسط 2.97 دينارا/ دولار حاليا، و2.4 مطلع 2018.

ومن المتوقع خلال الأيام المقبلة، فتح مكتب إقليمي للبنك الإفريقي في تونس، بحسب ما أعلنه “أوكاي”، فيما تحتضن القاهرة المقر الرئيس.

في سياق آخر، قدم المدير العام للبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، للشاهد، محتوى المؤتمر الدولي حول “تمويل الاستثمار والتجارة في إفريقيا”، الذي سينتظم بتونس يومي 5 و6 فبراير/ شباط الجاري، بمشاركة محلية ودولية، وينظمه مجلس الأعمال التونسي الإفريقي (مستقل).

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here