الإفراج عن الفنانة المغربية مريم حسين

الكويت- متابعات: أعلنت الفنانة الكويتية مها محمد، الإفراج عن الفنانة المغربية مريم حسين من محبسها، بعد 10 أيام فقط من إعلان القبض عليها من جانب الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية والعقابية في دبي، لتنفيذ الحكم الصادر بحقها من محكمة دبي بالحبس لمدة شهر ثم الإبعاد عن دولة الإمارات.

وبحسب وكالة إرم، قالت مها محمد، في رسالة بثّتها عبر حسابها على موقع “إنستغرام” من خلال استخدامها خاصية “الاستوري”: “أحب أبشركم حبايبي مريم حسين طلعت اليوم وبترجع بنتها بحضنها الحمد لله رب العالمين”.

 وتابعت مها محمد، التي دعمت مريم حسين بعد القبض عليها قائلة: “ياربي شنو تكون فرحة البنت الصغيرة بردة أمها، الحمد لله، حمدا لله على السلامة مريم حسين”.

وكانت قد بثّت الفنانة مها محمد مقطع فيديو وهي تبكي متأثرة بالموقف الذي حدث مع مريم حسين وقالت: “أنا انصدمت من الخبر لما شوفت مقطع بنت مريم حسين وهي قاعدة تبكي تقطع قلبي حرام لأننا أمهات وعندنا عيال وعندنا بنات”.

وأضافت مها محمد: “ما يستاهل الموضوع أنا يمكن صارت مشاكل بيني وبين مريم حسين وصارت قضايا وخلاص، قلنا عشان البنوتة وصار في تنازلات خلاص، يعني البني آدم خطاء يعني الله يسامح عبيده ما يسامحون هذه مصيبة”.

وعبرت الفنانة الكويتية مها محمد في وقت سابق؛ عن اعتقادها أن المسؤولين الإماراتيين سيعيدون النظر في قضية مريم حسين، قائلة: “أتوقع أن أهل الإمارات ناس طيبين وشيوخهم أطيب”، مدونة على مقطع الفيديو رسالة للمسؤولين جاء فيها: “شيوخ الإمارات طيبة والإنسانية فيهم ما أعتقد راح يخلونها أكيد يعيدون النظر أكيد”.

يُذكر أن الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، أعلن في مقطع فيديو بثه عبر حسابه على موقع “تويتر”، أن مريم حسين أصبحت في عهدة الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية والعقابية في دبي، لتنفيذ الحكم الصادر بحقها موجها الشكر لدولة الإمارات وشرطة ونيابة ومحاكم دبي ومن وقف معه وساعده في تلك القضية وأيده وتفهم موقفه.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. من محمد بن راشد نتعلم التسامح اطال الله عمره وادامه ذخرا للبلاد والعباد وللانسانيه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here