الإعلام الصهيوني: اليمين الإسرائيلي يخطط للملك عبد الله الثاني بأيدي إيرانية

دكتورة ميساء المصري

  يقال أن هنالك عدو حقيقي وهنالك عدو مصطنع , وعدوك الحقيقي ليس من يطلق عليك النار بل من يدل خصمك على أسهل الطرق لتوجيه رصاصاته!,ومع إختلاف المواقع وتناثر المواقف، وما يحصل في إقليم الشرق الأوسط من مخططات واللعب بإسم الطائفية للضحك على الشيعة العرب من جهة وقتل العرب السنة من الجهة الأخرى، وأيضا على وتر فلسطين وتحريرها حتى أصبحت القضية مرتقة من الداخل قبل الخارج .

  ويقودنا ذلك، الى الدخول في لعبة إزدواجية العدو للعرب , وهل يمكن إعتبار إيران عدونا الأول؟ والصهيوامريكية عدونا الثاني؟ أم العكس , إن جاز تصنيف وترتيب الأعداء تبعا لخطورتهم علينا نحن العرب ؟

 

 ولن أسمح بجلد الأخر لي والتشكيك بإتجاهاتي ومبادئي . فأنا عربية قومية حد النخاع , ولست من هواة التصنيفات، فأعداء العرب في إزدياد يوم بعد أخر حتى أصبحنا نحن أنفسنا أعداء لذاتنا ويزداد السعار بين الشعوب والحكام من جهة وبين الشعوب فيما بينهم من جهة أخرى، وأصبح الأمر متداخلا إلى حد يصعب معه الفصل، بين عدونا الأول و الثاني أو حتى الثالث والرابع وحتى المئة .

 

 ومن إعلام عدوك قد ترى الوجه المخفي عنك , لن أتحدث عن الإعلام الإيراني هنا بل عن الإعلام الصهيوني, فإيران تتماهى مع أي مشروع يحقق لها مصالحها، وكذا الحال بالنسبة لكيان إسرائيل، فالبراغماتية التي تسير الدولتين لا علاقة لها بأي مبادئ، لا يهودية ولا إسلامية.بل يسيران جنبا إلى جنب، كل يخدم مصالحه على حسابنا مخطط ثم أهداف ثم مصالح .

  ومن هنا أشير الى ما كتب أمس الصحفي الصهيوني اليميني المتطرف روجيل ألفير في صحيفة هآريتس العبرية في مقال يحمل عنوان (خطط اليمين الاسرائيلي للملك عبد الله ) . أشار فيه الى أنه مرة أخرى، من الواضح أن اليمين الإسرائيلي ليس لديه حل لقضية الحقوق المدنية للفلسطينيين في الضفة الغربية بعد الضم المخطط له من قبل نتنياهو، بإستثناء الإطاحة بالنظام الملكي الهاشمي في الأردن. ومرة أخرى، إتضح أن لكل من اليمين الإسرائيلي وإيران آية الله شراكة قوية و مصالح مشتركة.(وربما نذكر هنا بفضيحة عوفر غيت ).

  في إعلامهم الصهيوني , تم الاشارة في مقالة روجيل ألفير الى نقاط عدة منها أن اليمين الإسرائيلي لديه حاجة حقيقية لإيران قوية، ينتشر نفوذها عبر الشرق الأوسط، لأن هذا يساعد اليمين على تنفيذ أهدافه الإستراتيجية. وان العدوان الإيراني سيجر الدول السنية المعتدلة كالدول الخليجية الى تحالف تطبيعي مع إسرائيل ضد إيران، على حساب التضامن العربي مع القومية الفلسطينية والطموح الفلسطيني لإنهاء الإحتلال وإقامة الدولة.

 على عكس إعلامنا العربي الخانع الذي مازال يرواح مكانه حول من عدونا إسرائيل ام إيران أم دول خليجية بعينها ؟؟؟ ويتباهى بمقالات مدججة عن إسرئيل الصديق في مواجهة إيران العدو , والوعي الكبيربالرد الإيراني و بمقاربة الجانب الإيراني مع الإسرائيلي القادرعلى محو الدول العربية بدقائق . ؟؟؟؟

  وأعود لإعلام العدو , وهنا أقصد الصهيوني , الذي أشار الى أن العدوان الإيراني يضعف الفلسطينيين وهو أمرلصالح الكيان . تدعم إيران وتمول وتوجه حماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني في قطاع غزة، وبذلك تعزز الإنقسام بين رام الله وغزة وتضعف السلطة الفلسطينية , والتي من المفترض أن تتفاوض معها إسرائيل وهنا يمكنها التفاوض معها. هذه مصالح واضحة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو واليمين الإسرائيلي.

وربما كان هذا الأمر أكثر وضوحا في الهجمة الإعلامية العربية ضد إسماعيل هنية والمقاومة الفلسطينية من موت سليماني .

 بالإضافة إلى ذلك تحدث إعلام بني صهيون، حسب آموس هاريل، ان طهران منذ سنوات مهتمة بزعزعة إستقرار الأردن. و يالها من صدفة لليمين الإسرائيلي . الذي هو بدوره مهتم بزعزعة إستقرار الأردن لسنوات أيضًا. يقول هاريل إن الإنسحاب الأمريكي الجزئي من المنطقة سوف يساعد إيران في زيادة نفوذها في العراق، ومن خلاله الى الأردن .

  هذه هي الخطة التي يقوم بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي يقوم بكل ما في وسعه لكسر الفلسطينيين من اللحظة التي تولى فيها منصبه، بمساعدة اليمين الإسرائيلي على الوفاء بخططه للضم عن طريق سحب قواته من العراق. لأننا يجب أن نعرف: إن الإطاحة بالنظام الحالي في الأردن شرط أساسي لتنفيذ خطة الضم الإسرائيلية , التي نسعى اليها.

  وهو ما يعيدنا إلى النقطة الأولى التي كتب عنها كارني الداد في مقال نشر في صحيفة ماكور ريشون “دعوا الفلسطينيين يصوتون في إنتخابات السلطة الفلسطينية. كما أضاف إلداد، بعد ان نضم يهودا والسامرة … سنسمح للفلسطينيين بالاختيار: أولئك الذين يريدون أن يبقوا بسلام، وأن يكونوا لطيفين وأن يتخلوا عن تطلعاتهم الوطنية والحلم بفلسطين الكبرى … وسيتم ترحيلهم مع أسرهم.

  حيث يتم الحديث بصراحة وبشكل عرضي عن نقل السكان. شرعيتها واضحة للغاية في عيون اليمين، حتى أنه لا توجد حاجة لتبريرها. وان الحل : “عندما تأتي الثورة الضرورية في الأردن، حيث يكون الحكم لأقلية عشائرية تحكم على الأغلبية الفلسطينية “

 ويشير المقال الى إن عملية الضم الصحيحة ليس لها أي فرصة للنجاح دون الإطاحة بالحكومة في عمان وتحويل الأردن إلى فلسطين. طالما بقي الملك عبد الله الثاني على عرشه، يوجد خطر من أن الضم سيؤدي إلى دولة ثنائية القومية، يتمتع فيها الفلسطينيون بحق التصويت وانتخابهم للكنيست. البديل الوحيد سيكون دولة الفصل العنصري.

 و يفترض اليمين الإسرائيلي أن العالم يفضل التضحية بالملك عبد الله الثاني بدلاً من الإعتراف بشرعية دولة الفصل العنصري الإسرائيلية. و يمكن أن يكون زعزعة إستقرار النظام في الأردن مشروعًا مشتركًا بين المستوطنين وآيات الله والمبشرين الذين يدعمون ترامب.

 وبعيدا عن كل ما كتب في إعلامهم .

  فإن أخر ما أختم به مقالتي .على إعلامنا العربي عامة والأردني خاصة ان يقف مطولا على رصيف إعلام الكلمة بالكلمة , والحجة بالحجة والبعد عن مهاترات شماعة الهجمة الشرسة من الأعلام الصهيوني على الأردن , ورد التهمة بالحقيقة , والتحريف بالكلمة والصورة , والأكذوبة بالتفنيد , إكسروا أقلامكم المأجورة وأحرقوا القلمودولار و حبر الأجندات والدسائس والكلمات المسمومة ..وللشرفاء اين انتم من وطنكم ؟؟

  وللساسة العرب أقول, عندما تلتقي سياسة (كيان إسرائيل) بسياسة دول خليجية، فهو ضوء أخضر للكيان الصهيوني بكل جرائمه، و تهويد القدس، وغسل أيديكم من الدم الفلسطيني، وللمطبعين أقول أن إخراج الكيان الصهيوني من دائرة الصراع يعني التخلي التام عن القضية الفلسطينية بذريعة مواجهة الخطر الإيراني، الذي توهمتم بأنه أشد خطرًا من المشروع الصهيوني، فلم تعد المسألة مسألة ميليشيات شيعية أو تيارات سنية أو إرهاب مقاومة، إنها مسألة بناء شرق أوسط جديد .

 وللشعوب العربية أقول , سينفذ حكامنا السلام بالوكالة (Proxy Peace) في فلسطين والعالم العربي . هو تطبيع مع الأنظمة بإسم الشعوب , كيان إسرائيل ينظر إلى الأنظمة كأسلوب لتأديب الشعوب ومنعها من الرفض . ويتم نقل حالة الصراع إلى صراع بين العرب أنفسهم، وبينهم وبين أنظمتهم، ليصبح كيان إسرائيل القائد في المنطقة والإقليم, فهل تستوعب الشعوب ما يخطط لها وترفض ضعفها وتصحح مسار انظمتها ؟؟ فهل تفعلون ؟؟؟.

كاتبة من الاردن

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

31 تعليقات

  1. فعلا مع كثرة الاعداء للعرب،يسهل للمخطط الصهيوني فعل اي شيء بالعرب،حتى من داخل المساجد يظهر العداء الذي يظهره التطرف الديني بين السنيين بينهم بين السنيين و الشيعة ،اما داخل اسواق الريع ،فحدث و لا حرج،ناهيك عن العداء الذي يولده الصراع عن الكراسي السياسية و المناصب الادارية العليا،تم العداء الاقليمي ،تم العداء القومي تم العداء الاممي ،شعار المخطط الصهيوني هو لا للتجانس باسم الاسلام و لا للتجانس باسم القومية العربية و لا للتجانس باسم الوطنية و لا للتجانس داخل الاسواق و لا داخل المساجد و لا حتى داخل البيوت العربية ،تفعيلا لسياسة فرق تسود ،اي فرق بين افراد الاسرة العربية و فرق بين مؤسسات المجتمع و فرق بين الاقوام العربية و فرق بين مكونات الامة الاسلامية،و عندما يظهر زعيما عربيا او يرفض تعاليم المخطط الصهيوني ،سيكون مصيره مصير صدام الحسين او مصير معمر القدافي او او او،مند انتصارات الحرب البادرة ،اي توقيع اتفاقيات و معاهدات نخبوية و ليست دولية، بين يهود العالم على خلق و وضع النظام العالمي الاحادي الصهيونية و ليس القطبية،بين يدي الصهاينة كبار رجال الاعمال من هنا و هناك، شريطة حماية مصالح الطغاة العربية، منذ ذلك الوقت ،طهر علم الانتربولوجية دو الوجهين المنافقين،وجه اجتماعي وطني و حقوقي خاص بالمجتمعات الصهيونية، و وجه استعماري توسعي عسكري يليق بالمجتمعات الغير الصهيونية,,,

  2. جابر الأهوازي هل نسيت بأن الأحواز ترزح تحت نير الإحتلال الإيراني و حرمتكم من التعليم باللغة العربية و غيرت أسماء المدن العربية الى الفارسية و ها أنت تكتب العربية العرجاء فبدل الدفاع عن الأسرائيل الشرقية دافع عن شعبك العربي و أنهض بأمرك المغلوب.

  3. الخطر الحقيقي على الدول العربية يكمن في حكامهم الدكتاتوريين الذين لا هم لهم إلا الحفاظ على مناصبهم و كراسيهم مقابل التبعية لأمريكا و الغرب خصوصا، لذا في ظل هؤلاء الحكام البعيدين كل البعد عن شعوبهم ستبقى الأمة العربية متخلفة و لن تكون لها سيادة في قراراتها

  4. سبب مخالفت الامام الخمینی مع الشاه وجود اسرائیل و حمایت شاه ایران من الصهائنه.و کل مراجع الدینیه کانو یرسلون وجوه الشرعیه الا الثوار الفلسطینین.
    و من بعد سقوط الشاه اجه ابو عمار الا ایران و شعب ایران استقبل هاذه المجاهد و ایران ارسلت معهو سلاح و ذخائر .
    فی زمن الشاه کان المرحوم ملک حسین دایمن یجی الا ایران هو مع زوجته و سائر ملوک العرب کذالک و کلهم کانو مطیعین لل امبراتور به امراً من امریکا.
    و من بعد سقوط الشاه و تاسیس جمهوریه الاسلامیه هاجمهً کل العرب ایران به استثناء سوریه و لیبی.و بداء هجوم صدام عالا ایران و اول طلقه رماها ملک حسین.
    و بعد ابعین عام ایران مستقله مع کل التحریمات

  5. نفتخر في الأمة العربية لا العرب كانوا يتميزون عن باقي القوميات بصفات
    الشجاعة
    الشهامة
    الكرم
    النخوة
    وغيرها من الصفات الفاضلة
    اين نحن الان من هذا كلة
    أصبحنا حماة من اغتصبنا واحتل مقدساتنا في فلسطين وشرد الشعب الفلسطني الى الشتات
    وجملة من الجراءم في حق الشعب الفلسطيني والامة العربية نحمي دولة الاحتلال خاصتاً في حدودها الغربية
    عن اي عروبة تتكلمي أستاذتنا العزيزة

  6. والله على ارض الواقع يختلف ما سمع من الصحف والمقالات
    اذا كان هذا صحيحا
    افتحوا الحدود للعرب والمسلمين

  7. هل للذين يبشروننا في الليل والنهار عن المؤامرة الفارسية الصفوية الايرانية الشيعية ويحذروننا منها ويطلبون منا التصدي لها حفاظا على عروبتنا (عروبتنا عينها التي فرطت بالقدس)، ان يعلمونا لماذا يتكبد الايرانيون كل هذا العناء لتنفيذها من مالهم وارواح اولادهم؟
    كل ما كان على الايرانيين فعله، بعد اطاحتهم بالشاه سيء الذكر، هو القبول بالاستمرار في لعب دور شرطي الخليج عند السيد الاميركي، ليكونوا اسيادا على عبيد الاميركي في المنطقة.

  8. باحثYesterday at 6:16 pm
    المثير حقا انه تم عمل استطلاع على تويتر بتوجيه سؤال للعرب من تفضل ان يحتل بلادك اسرئيل ام ايران كانت الاجابات :
    75 % يفضلون الاحتلال الاسرائيلي
    و24 % يفضلون الاحتلال الايراني ….

    تعليق بسيط على ما جاء في هذا الإستبيان، وإن صح، فإنه أخزى إنبطاح وخذلان للأمة العربية، كيف نرضى بـ “إحتلال” أي كان نوعه ومصدره. أليس لنا كرامة أو عزة حتى نرضى بالذل والهوان، والله سبحانه وتعالى أكرمنا بالعزة.

    إن العدو الحقيقي هوا هذا الكيان الغاصب المحتل، وليست إيران. لست مع إيران كـ طائفة شيعية، ,ان تكن كذلك، اليست إيران يصلوا مثلنا ويشهدوا بالواحد الأحد وبالنبي محمد صل الله عليه وسلم نبيا ورسولا، الأا ينطقوا بالشهادتين، ويصلوا تجاه القبلة.

    اما مع غيران في ماوجهتها للولايات المتحدة وإسرائيل والغرب الحاقد، ولست معها عما تفعله تجاه دولنا العربية.

    ايها الإخوة والأخوات جميعاً،، عدونا واحد هي هذه الدولة الصهيونية، التي لن يهدأ لها حال حتى تحتل المنطقة كلها، وحينها هل سنعيش بسلام!!!

    هل يريد الحاكم العرب جميعاً أن يكونوا خانعين تحت العلم الإسرائيلي، وتكون لهم سيادهم على شعوبهم فقط، وتذهب خيراتنا إلى العدو الحقيقي الا وهو “الولايات المتحدة الأمريكية”، التي لا تؤمن بديموقراطية ولا شيء، همها اخضاع الشعوب والحكام لهيمنة الدولة الصهيونية، إذا بقي هذا المعتوه في سدة الحكم.

    عدونا واحد الدولة اليهودية العنصرية الصهيونية ومن خلفها ثالوث الشر (أمريكا – فرنسا – بريطانيا)….

    صبحت منطقتنا تعج بالقواعد العسكرية الأمريكية وغيرها، وأصبحت أكثر من عشرة دول اجنبية متواجدة علر ارض العراق العزيز، وكلهم لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، ولماذا لا تجتمع هذه الدول لتحرير شعب اسير وماسور تحت الإحتلال اليهودي الصهيوأمريكي.

    إن كانت “فلسطين” الدولة الوحيدة في هذا العالم التي ما زالت ترزخ تحت نير الإستعمار أو الإحتلال .. فقد إنضمت دولتان عربيتان تحت بند ما يُسمى “الفصل السابع” الكريه (العراق وسوريا) .. وإن لم يقل صراحة أنهم تحت البند السابع، لكن كل الشواهد العسكرية تدل على ذلك..

    فمتى ننهض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  9. تتمة تعليقي السابق..
    لا اتفهم لماذا هذا الحديث الدائم عن “مصالح” ايران في المنطقة بدون الدخول في التفاصيل.
    حتى باتت لاقل المطبعين كلمة مصالح اسرائيل وايران!
    لدي اسئلة مشروعة لربما اذا اخذت الاجابة المناسبة سوف اصبح اكبر المطبعين، اذا اكتشفت ان القصور في دماغي ومستوى تفكيري.
    لماذا ايران توهم الشعوب العربية بانها على عداء مع اسرائيل، بينما هو العكس هي ليست على عداء مع اسرائيل لكن تريد تنفيذ مضالحها واجنداتها في المنطقة؟
    كل هذا التخطيط والتفكير المتقدم الايراني واقترابهم من الحصول على قنبلة نووية، ولم يخطر في بال مسؤول ايراني حتى الان ان الطريق الاسهل للسيطرة الفعلية على المنطقة هي التحالف مع اميركا واسرائيل علانية؟
    ما الذي يمنع ايران من هذا التحالف العلني؟ الن تحصل على سيطرة فعلية شرعية على المنطقة وبمباركة اميركية واوروبية؟ الن يحلق في السماء الاقتصاد الايراني اذا ما تم هذا التحالف؟ الن يتم تهميش دول الخليج العربي اذا ما تم التحالف العلني؟ الن تصبح ايران من اغنى دول العالم بامتلاكها لاحتياطي نفط من الاكبر في العالم وبالاضافة الى ذلك تتقدم على دول الخليج بامتلاكها معرفة وتقنيات في كافة المجالات حتى العسكرية والعلمية؟ الن تسيطر ايران شرعيا وقانونيا من خلال موقعها الجغرافي المميز على كل اقتصاد العالم؟
    مازلت ابحث عن اجوبة لهذه الاسئلة وهدفي ان احصل على الاجوبة التي تريح تفكيري واكتشف ان الجميع على حق وانضم الى القطيع رسميا

  10. كانوا العرب فاعلين من ذي قبل ولكنهم الان غير فاعلين ومفعول بهم بسبب المؤامرات على بعضهم وخيانة بعضهم البعض وجامعة الدول العربية لا تستطيع تحريك قلم وقائد الانقلاب مسيطر على هذه الجامعة ومنظمة المؤتمر الإسلامي مسيطر عليها ابو منشار والإمارات تحبك الدسائس للأمة.

  11. نحن عبدالعزيز ال سعود ملك الحجاز ونجد قد وهبنا ارض فلسطين لليهود المساكين من هذه الساعة وحتى قيام الساعة .. من كتاب تاريخ ال سعود
    للمعارض السعودي .المغدور ناصر السعيد.
    كل من صافح صهيونيا هو عدو للعرب والمسلمين عاشت فلسطين عربية رغما عن انف العملاء ومن والالهم وطبل لهم

  12. دور الاردن هامشي ولايقدم ولايؤخر ، لايمكن تخيل ان هناك مؤامرة ع ملك الاردن من كوكب زحل او عطارد
    بوصلة العداء غابت فغابت الرؤية و المشروع
    لذلك الاردن الان مرتهنة ع المساعدات
    ولن تستطيع ان تلعب اي دور
    لقد اختار الملك لنفسه ولشعبه هذا الدور للاسف
    ع العموم ايش اخبار صفقة الغاز من الكيان الصهيوني؟

  13. الله أوصى المسلمون من خطر اليهود والنصارى، يا دكتورة. لست انا، ولم يوصيهم من خطر الفرس او المجوس، واعلمي أن الصهاينة يصدقون ويثقون في حسن نصر الله، الذي تكرهينه، لأنه فقط شيعي ويكفيه فخرا ان له ولد شهيد، حارب اسرائيل، وانتن الوهبيات ترسلن اولادكن وبناتكن الى امريكا ليتعلمومون الرقص.
    الصهاينة يوهمون المثقفات العرب على أن مصلحتهم في بقاء ايران قوية، ليبتزون الحكام الدمى التي تحركهم امريكا مثلما شاءت، ويبيعون لهم السلاح الكرتوني بالملايير، لأنه هناك خطر وشيك عليهم اسمه الغول او البعبع الفارسي.
    استحي يا دكتورة لا تنجري وراء العواطف، واعلمي أنك و جميع السنة العرب تأخذون دينكم عن الفرس. او قل الشيعة. ٩٠ بالمائة من علماء الإسلام فرس يا مادام، وفق ما صرح به العالم اللبناني الشيخ السني ماهر حمود قبل مدة.
    فماذا لو كان حسن نصر الله، الذي قال فيه كبار العسكر الصهاينة أنهم يخافونه ولا يخافون من كل الجيوش العربية مجتمعة، ماذا لو كان سنيا يا مدام ؟
    أما انت… وامثالك… ربي يهديكم !

  14. يا دكتورة ميساء المصري
    مع كل احترامي لكل ما قلتيه من كلام منمق ولكن برأيي المتواضع كلامك في مكان والواقع والحقيقه في مكان اخر كليا

  15. اختي الكاتبه العربيه الفاضله حاولتي لفت انتباه العرب الى من هو عدوهم الحقيقي .هوم يعرفونه معرفه اوطانهم واولادهم وعشائرهم التي تاويهم لكن تلك المعرفه لايمكن مواجتها قبل استصال انظمه انعام سيدي التي اختارها العدو لهم ولم يختاروها لانفسهم فالقيد الذي يتحكم فيهم من الداخل هو المعضله التي جعلتهم اذلا’ متخلفون عن الركب الحضري الذي يمكنهم من معرفه عدوهم من صديقم ويحلو بينهم وبين اصلاح حالهم.

  16. إن كانت امريكا هي اسرائيل وإسرائيل هي امريكا وبعض العرب تقودهم امريكا كالنعاج وليس لهم إلا الطاعة والقبول بما تفرضه امريكا عليهم ويتأمرون على الاردن وفلسطين خوفا من إيران لقد ضحوا من قبل بالعراق ومستعدون للتضحية بالاردن وفلسطين مقابل كراسيهم اذا من الذي يوجهه الإعلام الأردني وطالما أن الخطر على الاردن كبير على مرأى هذه الدول من الذي يسير الإعلام الأردني وكيف لهم أن يتغاضوا عما يجري من مؤامرة عربية صهيونية عليه لماذا لا يقوم الملك بكشف الحقائق والقاء خطاب للشعب الاردني والفلسطيني يفضح فيه الجميع مما يجري ضد الاردن وفلسطين المخطط الأمريكي منذ زمن يهدد العرب بعدم التقارب مع إيران وقد نجح وما قصة خاشقجي وتنفيذ عملية القتل في تركيا الا لدق اسفين في العلاقات العربية التركية على اعتبار أن السعودية بأموالها تساعد الحكام العرب وتاخذهم الى الهاوية تركيا دولة سنية وبامكانها الوقوف بجانب العرب وحمايتها من إيران وإسرائيل اذا خلصت النية ولكن الامارات والسعودية راس الافعى في العالم العربي ومستعدون للتنازل عن مكة والمدينة وكل أموالهم لإرضاء ترامب اللعين الذي يكره العرب وكل مسلم لأجل اسرائيل سيعجز التاريخ عن كتابة فضائح العرب وخيناتهم وسيلعن كل من تأمر على الاردن وفلسطين لخدمة الصهيونية العالمية وتنفيذ مخططهم ارضك يا اسرائيل من الفرات الى النيل.

  17. الدكتورة ميساء المحترمة
    لن يكون بإمكان إسرائيل تحويل الفلسطينيين من أماكن سكناهم الى أي مكان اخر واخال ان من أكثر المرارات التي لا زالت تنكد على اهلنا في فلسطين انهم غادروا بلداتهم وقراهم على امل العودة ولكن لم يعود أي منهم، ومن هنا أرى ان أصعب شيء ممكن ان يمر على الكيان العبري هو – الترانسفير – بمعنى خلع كافة الفلسطينيين من وطنهم وتحويلهم ليس فقط الى الأردن ولكن الى أي مكان اخر خارج فلسطين وما هذه الآمال الإسرائيلية الزائفة الا أحلام يقظة.
    نأتي الان الى سبب هذه الاحلام والتي تقض مضجع كل الصهاينة حول العالم وهي ان اعداد الفلسطينيين في فلسطين قد يشهد وفي هذا العام 2020 زيادة أعداد الفلسطينيين عن عدد الإسرائيليين وهذه ورطة خانقة بحد ذاتها.
    لا عجب ان يجلس الان في صميم فكر الإسرائيليين العودة الى الانتداب البريطاني كما في 24 يوليو / تموز 1922 وبعضهم يؤكد كونها كانت انتداب فهذا لن يمنع خلال الـ 20 سنة من ان تصبح حقيقة واقعة! وهنا مربط الفرس في مرابطة الفلسطينيين في ارضهم ومنحهم المزيد من التمكين.

  18. يا اطلس،
    حتى الولايات المتحدة، القوة العظمى في العالم، لا تمتلك من الامكانات ولا من الادوات ما يسمح لها الدخول في الصراع العالمي القائم من دون اللجوء الى احلاف وشراكات، وانت تدعو العرب الى الانحياز الى عروبتهم، اي بكلام اخر الى سلخهم عن ما يدور حولهم في العالم، ودفعهم الى الوقوف وحدهم في وجه مشاريع من يريد استباحتهم في كل مقدراتهم، وجعلهم لقمة سائغة حتى للذي لا اسنان له.
    علينا ان نختار الى اي خندق ننتمي كشعوب طبعا، فأنظمتنا، كما حشراتها الالكترونية جميعنا يعرف اين ترتمي.

  19. اذا سقطت الملكية في الاردن ستتبعها الملكيات العربية في الانهيار انها نظرية الدومينو التي طبقت على سقوط الرؤساء العرب . المخطط الامريكي الصهيوني و البريطاني خطط له بعد احداث شتنبر المشكوك فيها و بدا التطبيق ابتداءا عند غزو العراق الى ربيع الخراب و الان جاء دور الملكيات في الفوضى الخلاقة لصالح الاستعمار .

  20. يكفي الايرانيين شرفا ان لديهم في قواتهم المسلحة فيلقا اسمه فيلق القدس.
    لن اسأل ان كان هناك جيش عربي لديه فيلق اسمه فيلق القدس، ولا ان كان هناك جيش عربي لديه كتيبة اسمها كتيبة القدس، ولا حتى ان كان لدي اي جيش عربي مجرد زمرة في جيشه اسمها زمرة القدس، ولكن اسألك سيدتي، هل يجروء جيش عربي على تجنيد شخص اطلق عليه والداه اسم القدس؟

  21. عندما ينحاز العرب الى عروبتهم كما ينحاز الايراني الى فارسيته والتركي الى عثمانيته/تركمانيته ، ممكن بعدها ان يكون هناك أمل عند العرب.
    اما أن نبقى نلهث خلف امريكا، تركيا، ايران فسنبقى في الحضيض.

  22. اذا كانت إسرائيل تقنع الولايات المتحدة بالقفز غلى قرارات مجلس الأمن
    وتعترف بضم الجولان العربي السوري والقدس الشريف عاصمة ابدية،
    وقد يكون قريبا ضم مناطق أخرى من الضفة العربية.
    إسرائيل اذا تستطيع ان تقنع الولايات المتحدة بامور أخرى يخص الاْردن وغير الاْردن.
    وخاصة اذا وجدت إسرائيل مصلحتها في ذلك!
    القيادة الناجحة والواعية لأي دولة هي المسوءول الاول عن حماية الوطن والمواطن.

  23. لو ان ايران تصالحت مع اسرائيل واعترفت بها كما هي تركيا اليوم لما سمعنا يهوديًا واحدًا في العالم يهاجم ايران وصمت عرب أمريكيا عن مهاجمة ايران حتى لو دخلت ايران غرف نومهم وزوجاتهم . ولكن المسألة ان الكثير من اتباع الخميني يحبون الشهادة والبعض منهم يريدها فقط في بيت المقدس.

  24. يا دكتورة، الايرانيون لا يعيرون السعودية بقدها وقديدها بينكم، التفاتة فهم يدركون ان عدوهم هو الولايات المتحدة واسرائيل، اما الباقي قأذناب.

  25. لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين . عدونا اسرائيل امريكا ايران ….ونحيي فيك دكتورة عروبتك وقوميتك ووطنيتك

  26. الدكتورة ميساء لك التحايا العاطرة :ـ مهما بلغ البليغ من البلاغة والفصحاحة لا يمكن ان يفيك حقك على هذه المقالة التي تحمل من المعرفة والنبوءة اكثر مما تحمل من العرافة والكهانة ولم اجد احلى و لا اجمل من قصيدة امل دنقل ” البكاء بين يدي زرقاء اليمامة ” للتعليق على هذه المقالة الاستثنائية… شكراً لقلمك الرصاص ورؤيتك الثاقبة ولغتك الاعجازية فكلما اتسعت الرؤيا ضاقت العبارة….وكما يقول جلال الدين الرومي صاحب القلب الذهب والصوفي النقي :ـ رؤية العين رؤية ورؤية القلب معرفة وعلم ودراية… معذرة للقول ان نظرة زرقاء اليمامة الاستشرافية كانت اكثر صدقاً من ادعياء الحكمة وحواة الساسة
    أيتها العرافة المقدَّسةْ ..

    جئتُ إليك .. مثخناً بالطعنات والدماءْ

    أزحف في معاطف القتلى، وفوق الجثث المكدّسة

    منكسر السيف، مغبَّر الجبين والأعضاءْ.

    أسأل يا زرقاءْ ..

    عن فمكِ الياقوتِ عن، نبوءة العذراء

    عن ساعدي المقطوع.. وهو ما يزال ممسكاً بالراية المنكَّسة

    عن صور الأطفال في الخوذات.. ملقاةً على الصحراء

    عن جاريَ الذي يَهُمُّ بارتشاف الماء..

    فيثقب الرصاصُ رأسَه .. في لحظة الملامسة !

    عن الفم المحشوِّ بالرمال والدماء !!

    أسأل يا زرقاء ..

    عن وقفتي العزلاء بين السيف .. والجدارْ !

    عن صرخة المرأة بين السَّبي. والفرارْ ؟

    كيف حملتُ العار..

    ثم مشيتُ ؟ دون أن أقتل نفسي ؟ ! دون أن أنهار ؟ !

    ودون أن يسقط لحمي .. من غبار التربة المدنسة ؟ !

    تكلَّمي أيتها النبية المقدسة

    تكلمي .. باللهِ .. باللعنةِ .. بالشيطانْ

    لا تغمضي عينيكِ، فالجرذان ..

    تلعق من دمي حساءَها .. ولا أردُّها

  27. يجب علينا ان لا نتهاون عن ايعدو لنا ونحسب لهم الف حساب هذه السنة مليئة بالمفاجأت شكرا دكتورة

  28. لا ترعب ايران الا الاميركي والصهيوني واذناب الاميركي والصهيوني يا سبدة مصري.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here