الإعلام الإيراني ينشر لقطات أولية للسفينة التي احتجزها الحرس الثوري في مياه الخليج.. ولندن تنفي أن تكون الناقلة ترفع العلم البريطاني.. وواشنطن تطالب طهران الإفراج عنها فورا (فيديو)

لندن ـ طهران ـ واشنطن ـ وكالات: قال متحدث باسم الحكومة البريطانية، الخميس، إن ناقلة النفط التي احتجزتها إيران للاشتباه في أنها تهرب الوقود، في الخليج لم تكن تحمل علم بريطانيا.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المتحدث باسم الحكومة البريطانية قوله: “لسنا على علم بأي مصالح بريطانية في هذه السفينة”.

الى ذلك عرضت وسائل إعلام إيرانية فيديو يظهر عملية احتجاز ناقلة النفط التي كانت تهرب الوقود، مشيرة إلى أن اسم الناقلة “رياح” وهي ذاتها التي تحدثت عنها واشنطن قبل أيام ونسبتها للإمارات.

كما أظهرت المشاهد المعروضة أن ناقلة النفط تحمل علم دولة بنما.

وقد سرب موقع تابع للتلفزيون الإيراني في وقت سابق من يوم الخميس خبرا يفيد بأن السفينة المحتجزة لدى إيران كانت ترفع العلم البريطاني وكانت ترافق بسفينة حربية بريطانية، لكن الموقع عاد وحذف الخبر.

وذكر مصادر إعلامية في طهران أن الموقع الإيراني نقل عن مصدر قوله إن الولايات المتحدة وبريطانيا كانتا على علم باحتجاز الناقلة لكنهما أرادتا نسب السفينة للإمارات.

وقال المصدر إن الإمارات رفضت نسب الناقلة البريطانية المحتجزة لدى إيران، حتى لا تتوتر الأوضاع بينها وبين طهران.

ومن جهتها قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الخميس إن على إيران الإفراج فورا عن سفينة تحتجزها في الخليج وأفراد طاقمها.

وقال المتحدث في رسالة أرسلت بالبريد الالكتروني لرويترز “الولايات المتحدة تندد بقوة بما تقوم به السفن التابعة للحرس الثوري الإسلامي من مضايقة مستمرة للسفن وعرقلته للمرور الآمن في مضيق هرمز وحوله”.

جاء ذلك بعد إعلان إيران أنها تحتجز ناقلة نفط تهرب الوقود في الخليج.

وتابع المتحدث قائلا “على إيران الكف عن هذا النشاط غير المشروع والإفراج عن الناقلة المحتجزة وطاقمها فورا”.

Print Friendly, PDF & Email

8 تعليقات

  1. الحمد والشكر الله اصبح لدى المسلمين قوه لايستهان بها
    تقارع الدول العظمى من حيث التطور والقدره
    اجلال واكبار للمجاهدين الابطال في الحرس الثوري وكافة الصنوف الاخرى
    وهذا يسر كل انسان شريف ويبغض كل خائن ومنافق ورخيص وذليل للغرب الكافر

  2. نريد توضيح حول جنسية هذه الناقلة فاذا كانت على علاقة ببريطانيا ،فهي اذن سفينة قبالة سفينة ،والا يجب البحث عن اخرى والمبرر واضح

  3. هذا مركب وليست ناقلة نفط. لماذا أخذ الموضوع أكبر من حجمه إعلامياً؟!

  4. والله قادة ايران الاسلامية على راسي ! هذا شرف عظيم
    قال مرشد الثورة الاسلامية في ايران السيد علي خامنئي قبل ايام سيرد بمثل ما تم احتجاز ناقلة النفط الايراني من قبل قرصنة بريطانيا الارهابية
    يا قادة ايران الاسلامية والله انتم تاج على الراس و نفتحر بكم و بما وصلتم به من قوة عظمى في المنطقة يا احفاد سمان الفارشي (رض )

  5. السفينة اسمها “رياح” وهو اسم عربي ما يعني انها تتبع دولة عربية

  6. بالتأكيد أنه سيكون هناك محادثات سرية بين ايران وبريطانيا للافراج عن السفينة الاماراتية مقابل الافراج عن السفينة الايرانية المحتجزة في جبل طارق
    والرسالة الايرانية لللجميع ” تهديد مقابل تهديد و سفينة مقابل سفينة”

  7. الذي لم افهمه من بيانات الحرس الثوري المتضاربة من ناقلة استغاثت وبحاجة لصيانة الى ناقلة اجنبية تهرب نفط ايراني وتنقله من قوارب ايرانية!!!!!
    هل يوجد طرف داخل ايران يسرق نفط دون علم الحرس الثوري ويبيعه لطرف ثالث ليباع على انه نفط اماراتي؟؟؟
    من داخل ايران يستطيع سرقة حمولة ناقلة صغيرة من النفط، هذا طرف متنفذ.
    الموضوع لا زال غامضا وخصوصا بيان الخارجية وبيان الحرس الاول حاولوا اغلاق المف، يبدوا ان هناك جهازا حكومي او امني ايراني حاول بيع نفط لتجار نفط في الامارات دون علم خامنئي ودون علم حكومة الامارات.
    الموضوع شأن ايراني داخلي بحت، فلنتابع اخبار ايران الداخلية فقريبا سيظهر النزاع على السطح على شكل اقالات او تنقلات لكبار المسؤولين.
    =================
    نص البيان الثاني
    “الناقلة وسعتها مليوني برميل وعلى متنها أء من افراد الطاقم الأجانب كانت في طريقها لتسليم وقود ايراني مهرب مصدره زوارق إيرانية”

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here