الإستحمام من الفساد..عبارة تثير جدلا للنسور

 44444444444444.jpj

أثار تصريح رئيس الوزراء الأردني عن الفساد روح الفكاهة عند الأردنيين، إذ قال الدكتور عبد الله النسور أن علينا الاستحمام من الفساد، في إشارة ظنّها تدل على تصميم الحكومة على مكافحة الفساد بحزم.

وامتلأت صفحات التواصل الاجتماعي بأسئلة ساخرة حول “الاستحمام” الذي يريده الرئيس، معتبرين انه استخدم التعبير الأسوأ في سياق مكافحة الفساد الذي استشرى في عدد من مؤسسات الدولة.

وكانت انتقادات واسعة طالت الرئيس عقب تسليمه لميثاق النزاهة الوطنية لملك الأردن عبد الله الثاني، خصوصا وأنه ترأس لجنة إعداد الميثاق، الذي يمثل اطارا نظريا ستشرف لجنة ملكية على متابعة تنفيذه في مدد زمنية محددة.

وفي الوقت الذي لم يعد فيه الأردنيون يؤمنون بالمواثيق و يعتبرونها “حبرا على ورق” سئموا منه، أكد النسور في المؤتمر ان مصير هذا الميثاق لن يكون كالمواثيق الاخرى التي وضعت على الرفوف.

وكان الملك قد أكد على أن تنفيذ الميثاق وترجمته على أرض الواقع هي مسؤولية مشتركة بين جميع السلطات، ومؤسسات القطاع الخاص، والمجتمع المدني، والمواطنين لترسيخه نهجا ثابتا وأسلوبا وممارسة في حياتنا العامة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ادا لم تستطيعوا مكافحة الفساد يا سيادة الوزير نطلب منكم فرض ضرائب على الفسا د على الاقل لكي نرفد ميزانية الدولة ونخفف الضرائب على المواطن اللي ينام ويخشى من ان يصحو على ضرائب جديده

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here