الأوقاف الفلسطينية: أكثر من 29 ألف يهوديّ اقتحموا الأقصى خلال العام 2019

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قال مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك، الشيخ عزام الخطيب إنّ أعداد الصهاينة اليهود المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك خلال هذا العام 2019 بلغت 29610، تحت حماية الآلاف من شرطة الاحتلال وقواتها الخاصة وعناصر المخابرات التي اخترقت الوضع التاريخيّ والقانونيّ الذي كان قائمًا للمسجد.

وأكّد الخطيب في بيان صحفي على أنّ كافة المؤشّرات والمعطيات تدل على تصاعد في وتيرة الانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك وفي محيطه خلال هذا العام عبر سلسلة متواصلة من التجاوزات غير المسبوقة، والتي تشكل مساسًا بالوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى المبارك كمسجد إسلامي للمسلمين وحدهم تحت وصاية وولاية ورعاية الملك عبد الله الثاني، على حدّ تعبيره.

وحذّر من سعي سلطات الاحتلال تكريس قضية المسجد الأقصى كمنصة لتحقيق المكاسب السياسية والدعايات الانتخابيّة لأفراد ومجموعات عابثة لا تعي مخاطر هذه التصرفات في سعيها وإصرارها على إثارة مشاعر ملايين المسلمين حول العالم.

وأكّد الخطيب على إصرار دائرة الأوقاف الإسلامية على مواجهة كافة الإجراءات والانتهاكات ضد الـمسجد الأقصى الـمبارك، داعيًا أبناء بيت الـمقدس وأبناء الشعب الفلسطينيّ إلى الوحدة ورصّ الصفوف في مجابهة كافة الأطماع المحدقة بالمسجد الأقصى المبارك بكل مرافقه ومن ضمنها باب الرحمة الذي هو جزء أصيل من المسجد الأقصى المبارك، والذي كان عنوان العام بالصبر والرباط، كما جاء في بيان مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك.‎

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. وهكذا يا سادة يا كرام تقزمت وتقوقعت القضية الفلسطينية
    لتحريريها من لصوص القرن العشرين
    من البحر الى النهر ومن الناقورة بالشمال الى رفح بالجنوب
    ووصل الحال أن يحصى عدد زوار اللصوص غير خلسة
    الى الرمز الفلسطيني الديني الاسلامي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    كيف استطاع هؤلاء الصهاينة أن يقلبوا الحقيقة الى هيام صراع ديني اسلامي يهودي بحت ؟؟؟؟!!!!
    واللصوص أصبحوا قادة العالم يحركونه ويقلبون كل شيء الى أهواءهم ورغباتم
    وأصحاب الوطن وقعوا بهذه الدوامة التي لم تكن موجودة أصلا في بداية تكوين نواتهم الصهيونية ’’’’
    ولماذا يسير العرب خلف مغتصبهم بدون لحظة تفكير واحدة ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    تقزيم فلسطين الى حجر ورمال هي الكارثة الكبرى بأكثر من ضياع الوطن الفلسطيني الكبير

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here