الأوروغواي والمكسيك تقترحان “آلية” حوار غير مشروطة لحل أزمة فنزويلا

مونتيفيديو (أ ف ب) – اقترحت الأوروغواي والمكسيك الأربعاء إنشاء آليّة حوار من دون شروط مسبقة، من أجل تسهيل التوصّل إلى حلّ تفاوضي للأزمة السياسيّة في فنزويلا.

والأوروغواي والمكسيك هما من بين عدد قليل من بلدان أميركا اللاتينيّة التي لم تعترف بزعيم البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو رئيساً بالوكالة لفنزويلا.

وقدّم وزير خارجيّة الأوروغواي رودولفو نين نوفوا ونظيره المكسيكي مارسيلو إيبرارد خلال مؤتمر صحافي في العاصمة الأوروغوانية “آليّة مونتيفيديو” التي تتضمّن مراحل عدّة ووساطة ستقوم بها شخصيّات معروفة على الصعيد الدولي.

وهذا الاقتراح لا يتضمّن إجراء انتخابات رئاسيّة مبكرة.

وقال نوفوا خلال قراءته بيانًا مشتركًا لحكومتَي البلدين “إذا طلبنا إجراء انتخابات في هذا الوقت، فإنّنا نكون قد فرضنا شروطًا تجعل الحوار صعبًا. إنّهم هم (الحكومة والمعارضة في فنزويلا) مَن يجب أن يتوافقوا” على ذلك.

وسيتمّ تقديم هذا الاقتراح المشترك الخميس للمشاركين في الاجتماع الأوّل في مونتيفيديو لمجموعة الاتّصال الدوليّة في الأوروغواي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here