الأوبزيرفر: المرشد الأعلى لإيران يتعهد بعقوبات رادعة لقتلة العالم الإيراني

نشرت صحيقة الأوبزيرفر مقالا مشتركا لاثنين من أبرز صحفييها وهما باتريك وينتور مراسل الشؤون الدبلوماسية وأوليفر هولمز مراسلها في إسرائيل بعنوان “المرشد الأعلى لإيران يتعهد بعقوبات رادعة لقتلة العالم الإيراني”.

ويقول التقرير إن “اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخرزاده على أحد الطرق قرب العاصمة طهران من الواضح أنه مدبر بشكل دقيق ما أدى إلى تصاعد التوتر في الشرق الأوسط خاصة بعد اتهام طهران صراحة إسرائيل بالوقوف خلف العملية وإن فخرزاده كان يتم تصنيفه في إسرائيل على أنه أبو البرنامج النووي الإيراني”.

ويضيف التقرير أن إسرائيل وضعت سفاراتها في مختلف أنحاء العالم في حال تأهب تام تحسبا لتعرض أي منها لهجوم انتقامي بعدما قال خامنئي في خطابه إن “أولوية طهران الأولى حاليا هي العقاب الحاسم لأولئك الذين دبروا الاغتيال وأصدروا الأمر بتنفيذه”.

ويوضح التقرير أن إيران اتهمت إسرائيل باغتيال 5 على الأقل من علمائها النوويين خلال العقد الماضي لكن فخرزاده هو أبرزهم على الإطلاق وأن إيران “اعتادت الرد في السابق عبر وكيلها في لبنان حزب الله الذي شن غارات على أهداف إسرائيلية”.

ويعرج التقرير على تراكم التخمينات التي زادت حول فكرة قيام إسرائيل بعمل عسكري كبير ضد برنامج إيران النووي مستغلة الأسابيع الأخيرة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في السلطة خاصة وأن النظرة العامة لترامب في إسرائيل تراه أكثر تسامحا على المستويين العسكري والسياسي من الرئيس المنتخب جو بايدن.

وينقل التقرير عن تريتا بارسي نائبة المدير التنفيذي لمعهد كوينسي للدراسات الاستراتيجية قولها إن “إسرائيل هي المشتبه به الرئيسي” مضيفة أنها قامت بالعملية لتدمير أي محاولة من جانب بايدن لإعادة بناء العلاقات الأمريكية الإيرانية.

(بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here