الأهلي يعلن الحرب على الجميع بقرارات ثورية أبرزها التمسك بحضور جماهيره المباريات و عدم الاعتراف بأي قرارات لاتحاد الكرة ومقاطعة البطولات العربية احتجاجا على إساءات تركي آل الشيخ 

 

القاهرة – “رأي اليوم “- محمود القيعي:

أعلن الكابتن محمود الخطيب رئيس الأهلي عدة قرارات صادرة عن مجلس إدارة النادي اليوم،أبرزها التقدم بشكوى إلى الاتحاد الإفريقي ،وأخرى للجنة الأوليمبية الدولية بسبب التعنت ضد الأهلي من قبل اتحاد الكرة. 

وتضمنت قرارات الأهلي- التي اعتبرها البعض اعلانا للحرب على الجميع- مقاطعة اجتماعات اتحاد الكرة المصري، وعدم خوض أي مباراة دون جماهير الأهلي وبالشروط التي تم الاتفاق عليها سابقا ولم تنفذ. 

وقرر الأهلي أيضا مقاطعة البطولات العربية احتجاجا على إساءات رئيس الاتحاد العربي الحالي ترك آل الشيخ. 

قرارات الأهلي السابقة أشاد بها عدد كبير من محبي النادي ، ومن أبرزهم د.علاء صادق الناقد الرياضي المهاجر، حيث كتب قائلا:

“الخطيب يعلو ويرتفع ويقترب من السماء العالية التي وصل إليها كأحسن لاعب مصري “

وطالب صادق الاهلي بالتمسك بإحضار حكام أجانب لكل مبارياته. 

الفنان نبيل الحلفاوي-الاهلاوي حتى النخاع- قال إن الأهلي اتخذ تلك القرارات بعد أن طفح الكيل. 

وأضاف الحلفاوي أن الأهلي بتلك القرارات جمع فواتير القديم والجديد دفاعا عن حقوقه وتذكيرا بمكانته دون صراخ أو إهانات لأحد أو تجريح أو ابتذال. 

ودعا الحلفاوي إلى احتواء الأزمة سريعا للمصلحة العامة، وأردف:

مصر فوق الجميع. 

الكرة المصرية 

أما إكرامي الرديني فقد اعتبر قرارات الأهلي رسالة قوية مفادها  أن الكرة المصرية لا تدار بجلسات المصاطب. 

بعد الإعلان عن قرارات الأهلي دشن جماهير الأهلي ومحبوه هاشتاجات كثيرة تأييدا للقرارات منها: مجلس بروح الفانلة الحمرا الأهلي فوق الجميع 

وأعاد البعض هتافات الالتراس الاهلاوي في إحدى المباريات، ومنها الهتاف الشهير: صالح قالها والكل يطيع النادي الأهلي فوق الجميع

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. فريق النادى الاهلى وجمهوره فى حالة هستيرية لان الدورى ذهب من ايديهم !!! والاهلى ليس فوق الجميع وانما هو فوق جمهوره فقط .
    زملكاوى والزمالك مدرسة فوق الجميع

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here