الأمين العام الأسبق للناتو يوصي الجيش الألماني بإجراء إصلاح هيكلي

برلين (د ب أ)- أوصى الأمين العام الأسبق لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، هانز-لوتار دومروزه، الجيش الألماني بإجراء إصلاح هيكلي.

وقال دومروزه في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نُشرت  السبت: “يتعين القضاء على انعدام الكفاءة من الناحية الهيكلية. لدينا العديد من المقار، التي تقوم بمهام جيدة، لكن لا أحد يتولى مسؤوليتها على نحو إجمالي… فرد، قرار، تطبيق. التطبيق لا يحدث”.

وذكر الألماني دومروزه، الذي كان القائد الأعلى لقيادة قوات التحالف المشتركة في مدينة برونسوم الهولندية حتى عام 2016 ، أنه ينتظر من وزيرة الدفاع الألمانية الجديدة، أنيجريت-كرامب كارنباور، أن تعمل مع فريقها على تطوير أفكار نتنشر في العالم وتسوده، وقال: “ما تحتاجه القوات المسلحة هو وزيرة دفاع قوية”.

وقال دومروزه: “كل الأمور واضحة للجميع. من روسيا مرورا بالإرهاب حتى الشرق الأوسط والصين وإيران. لدينا حزمة كاملة من الإجراءات المتفق عليها التي يتعين مباشرتها، لكن هذا لا يحدث تماما تقريبا، ولا ينبغي أن يظل الوضع على هذا النحو”.

وطالب دومروزه، بالانفتاح على نحو أكبر على التقنيات الحديثة عند تحديث الجيش، وقال: “هذه التقنيات يُطلق عليها اليوم الرقمنة وأجهزة الاستشعار والإنترنت والذكاء الاصطناعي والأنظمة الذاتية… هذه الأمور نراها لكن لم تُطبق بعد”.

وحذر دومروزه من التخطيط بعيد المدى للمستقبل، مستشهدا على ذلك بأنظمة القتال الجوية “FCAS”، التي من المنتظر الانتهاء من تطويرها بحلول عام 2040، والعمل بها على مدار 30 عاما بعد ذلك، وقال: “هل نعلم بجدية اليوم ما سيُحلق في الجو خلال 70 و 80 عاما. لا اعتقد ذلك”، موضحا أن هذا يعني أنه يتعين علينا النظر إلى المستقبل القريب واتخاذ قرارات على نحو أسرع والتمكن من التعامل مع التطورات القصيرة والمتغيرة.

تجدر الإشارة إلى أن دومروزه يعمل حاليا مستشارا لشركة “فريدريش 30″، التي تدمج بين شركات ومعاهد معنية بالقضايا الأمنية. ويقدم دومروزه المشورة للشركات التي تريد المشاركة في مشروعات تابعة للاتحاد الأوروبي تدعم التعاون في مجال التسليح بين الشركات الصغيرة والمتوسطة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here