الأمير المغربي مولاي هشام يغني لفرقة بريطانية شهيرة في مشهد غير مسبوق (فيديو)

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

في مشهد غير مسبوق في تاريخ الأسرة المالكة في المغرب المثقلة بالقيود الاجتماعية والعادات، ظهر الأمير مولاي هشام في مقطع فيديو وهو يغني رفقة عازف قيتارة على أنغام أغنية بريطانية.

وتداولت الصحف المغربية الخبر عقب انتشار المقطع التسجيلي على مواقع التواصل الاجتماعي، لابن عم العاهل المغربي الملك محمد السادس.

الأمير هشام الذي تلقبه الصحافة بـ”الأمير الأحمر” لاختياره منذ وفاة عمه الحسن الثاني سلك مسار متعارض مع توجهات الملك محمد السادس، أدى أغنية باللغة الانكليزية، وقال نشطاء ان الشريط تم تصويره للأمير في مدينة فلورانسا الايطالية رفقة أحد الموسيقيين.

 وغنى الأمير مولاي هشام برفقة العازف أغنية لفرقة “رولينغ ستون” البريطانية الشهيرة، مستمتعا بالمقطوعة التي بدا أنه يحفظ كلماتها جيدا وهو يرددها باتقان.

واستحسن أغلب من شاهدوا المقطع، بساطة الأمير الذي ظهر مرتديا جاكيت رياضي متخليا عن اللباس الرسمي، الى جانب ذوقه الغنائي.

وانقطعت الصلة بين الأمير هشام والقصر الملكي منذ سنوات، وزادت تصريحاته في كتاب شخصي حمل عنوان “الأمير المنبوذ” من هذا التباعد.

ويتحدر الامير هشام من أب مغربي هو الأمير الراحل مولاي عبد الله شقيق الحسن الثاني وأم لبنانية الأصل هي الأميرة لمياء الصلح كريمة رئيس الجمهورية اللبنانية السابق رياض الصلح.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. كريمة رئيس الجمهورية اللبنانية السابق رياض الصلح
    رياض الصلح لم يكن يوماً رئيساً للجمهورية في لبنان ولايسمح له النظام الطائفي اللبناني بذلك هو كان رئيس الحكومة في مطلع الاستقلال وكان رئيس الجمهورية بشارة الخوري.

  2. الزواج المختلط مع أم لبنانية
    ينتج عنه أبناء متميزون
    الوليد بن طلال هو ابن خالة لهذا الأمير ,,,
    المتميزان

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here