الأمم المتحدة: مقتل مدنيين في غارات جديدة على دير الزور السورية

نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول: أعلنت الأمم المتحدة، الأربعاء، عن مقتل مدنيين، بينهم نساء وأطفال، في غارات، الثلاثاء، على منطقتين بمحافظة دير الزور شرقي سوريا.

وقال استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ان المنظمة الدولية “لا تزال تتلقى تقارير مزعجة عن أعمال عدائية متواصلة جنوب شرقي دير الزور، بما يؤثر على المدنيين”.

وأضاف دوغريك، في مؤتمر صحفي، أن “غارات جوية تم شنها أمس في منطقتي هجين والبو كمال، وأسفرت عن مقتل وإصابة العديد من المدنيين، بينهم نساء وأطفال”.

وأوضح أن “الأمم المتحدة وشركاؤها لم يتمكنوا من الوصول إلى تلك المناطق في الأسابيع الأخيرة؛ بسبب الأعمال العدائية النشطة”.

وتابع: “تواصل الأمم المتحدة الدعوة إلى وصول إنساني آمن ومستدام وغير معوق إلى جميع الأشخاص المحتاجين”.

وجدد دعوته جميع أطراف النزاع إلى “ضمان حماية المدنيين والبنى التحتية المدنية، بما يتماشى مع التزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي”.

وأعلنت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، يوم الجمعة الماضي، مقتل 241 مدنيًا، بينهم 28 طفلًا و23 سيدة بدير الزور، في هجمات نفذتها روسيا وقوات النظام السوري خلال الفترة الماضية على المعابر المائية على نهر الفرات شرقي سوريا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here