الأمم المتحدة تستنكر بشدة هجوم مقر بلدية مقديشو

مقديشو/  الأناضول

استنكر المبعوث الأممي الخاص لدى الصومال حيمس سوان بـ”شدة” الهجوم الانتحاري الذي استهدف مقر بلدية مقديشو، مساء الأربعاء، والذي تبنته حركة “الشباب”.

وقال المبعوث، في بيان له، “نستنكر الهجوم الإرهابي الشنيع الذي لا يُظهر أدنى احترام للإنسانية، والذي استهدف مسؤولين كانوا يخدمون الشعب الصومالي”.

وأشار البيان إلى أن الأمم المتحدة تقف إلى جانب الصومال حكومة وشعبًا في حربهم ضد الإرهابيين.

وقبل ساعات من وقوع التفجير التقي المبعوث الأممي جيمس اسوان مع رئيس البلدية عبدالرحمن عمر يريسو في مقر بلدية مقديشو لبحث مشاريع تنموية والتحديات الأمنية في مقديشو.

وفجر انتحاري نفسه داخل قاعة كان يجري فيه اجتماع أمني بين رئيس بلدية مقديشو ومدراء أحياء العاصمة ما أسفر عن مقتل 6 مسؤولين محليين، وإصابة رئيس البلدية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here