الأمم المتحدة تدين إحراق محاصيل حيوية في المعارك بسوريا

بيروت- (د ب أ): أعلن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة اليوم الثلاثاء أن اندلاع أعمال العنف الأخيرة في شمال غرب ووسط سوريا قد أحرق عدة آلاف من أفدنة المحاصيل والأراضي الزراعية الحيوية.

وقال المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي هيرفيه فيرهوسيل في جنيف: “لم يكن هناك نزوح للاشخاص وازهاق للأرواح فحسب، ولكن تم ايضا الان تدمير مزارع حيوية بالنسبة للأمن الغذائي في المنطقة، بما في ذلك محاصيل مثل الشعير والقمح والخضروات”.

وفي أواخر الشهر الماضي، بدأت قوات الرئيس السوري بشار الأسد، بدعم من القوات الجوية الروسية، حملة واسعة النطاق ضد المتمردين في حماة وإدلب، آخر معاقل المعارضة الرئيسية في سوريا.

وقال فيرهوسيل “إن تدمير الأراضي الزراعية والقطاع الزراعي أمر غير مقبول.. إن حرق هذه المحاصيل والأضرار التي لحقت بالأراضي وسبل المعيشة ستعطل دورات الإنتاج الغذائي الحساسة وقد تؤدي إلى تفاقم وضع الأمن الغذائي في الشمال الغربي في المستقبل القريب”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. وين كانت هذه المنظمات عندما قطع الوهابيون التكقيريون مياه الفيجه عن سكان دمشق .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here