الأمم المتحدة: استمرار قتل المدنيين في اليمن “غير مفهوم”

اليمن/ عزيز الأحمدي/ الأناضول: قالت الأمم المتحدة، الاثنين، إن استمرار قتل المدنيين باليمن، في الوقت الذي تتوفر خيارات وقف إطلاق النار على طاولة المفاوضات “أمر غير مفهوم”.

جاء ذلك في بيان لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، بعد يوم من حديث جماعة الحوثي عن “مقتل نساء وأطفال”، بغارة جوية على محافظة حجة، شمال غربي اليمن.

وأوضح البيان أن “تقارير أولية من الميدان تفيد بأنه في 12 يوليو (تموز) الجاري، تسببت غارة جوية بمقتل 7 أطفال وامرأتين في مديرية وشحة بمحافظة حجة شمال غربي اليمن، وجرح طفلين وامرأتين”، دون ذكر التحالف.

وقالت المنسقة الأممية للشؤون الإنسانية باليمن ليزا غراندي، وفق البيان، “من غير المفهوم أنه في خضم كورونا، وفي الوقت الذي تتواجد فيه خيارات وقف إطلاق النار على طاولة المفاوضات يستمر قتل المدنيين في اليمن”.

وأشارت إلى أنه “تم الإبلاغ عن نحو 1000 ضحية من المدنيين جراء الصراع خلال النصف الأول من العام الجاري”، دون تفاصيل أكثر.

والأحد، اتهمت جماعة الحوثي التحالف العربي بقتل 6 نساء و4 أطفال بغارة جوية في محافظة حجة.

ولم يصدر على الفور، تعليق من قبل التحالف العربي، غير أنه سبق أن شدد حرصه على تجنب استهداف المدنيين والمرافق المدنية باليمن.

ويشهد اليمن منذ أكثر من 5 سنوات حربا عنيفة أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here