الأزهر يُدين بثلاث لغات حادثة قتل مدرس فرنسي لعرضه صورًا كاريكاتوريّة للنبي محمد ويدعو لسنّ تشريع عالمي يجرّم الإساءة للأديان.. وباريس تقول إن القاتل قتله الأمن ومن أصل شيشاني 

القاهرة – “رأي اليوم”- محمود القيعي:

أعرب الأزهر عن إدانته للحادث الإرهابي الذي وقع في العاصمة الفرنسية باريس، الجمعة، وأسفر عن قيام شخص متطرف بقتل مدرس وقطع رأسه.

وأكد الأزهر رفضه هذه الجريمة النكراء ولجميع الأعمال الإرهابية، مشددًا على أن القتل جريمة لا يمكن تبريرها بأي حال من الأحوال. 

وأكد الأزهر في بيان أصدره باللغة العربية والإنجليزية والفرنسية دعوته الدائمة إلى نبذ خطاب الكراهية والعنف أيا كان شكله أو مصدره أو سببه، ووجوب احترام المقدسات والرموز الدينية، والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة للأديان، داعيا إلى ضرورة تبني تشريع عالمي يجرم الإساءة للأديان ورموزها المقدسة، كما يدعو الجميع إلى التحلي بأخلاق وتعاليم الأديان التي تؤكد على احترام معتقدات الاخرين.

وبحسب التحقيقات الأولية كان المدرس المقتول قد عرض على تلاميذه في أحد مدارس باريس صورا كاريكاتورية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم أثناء حديثه عن حرية الرأي، وقامت الشرطة الفرنسية بقتل الشاب بالرصاص.

وقد أعلنت فرنسا أن هوية الشاب منفذ عملية قطع رأس المعلم المسيء للرسول أمس في إحدى ضواحي باريس، فرنسي من أصول شيشانية وُلد في موسكو، وعمره 18 عاما، وألقت الشرطة القبض على 5 آخرين للتحقيق.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

19 تعليقات

  1. قتل الامن للسخص القاتل دون ظهوره او تحقيق امر مريب. ويدفع ماكرون بالشعب لرفض الإسلام من خوفهم من انتشار الإسلام. إلا انه ديما مثل هذه التصرفات تأتي بنتيجة عكسية. ماكرون هذا رمز للعنصريه هو وبلده.
    شيخ الأزهر يحترم وعلي الرأس
    دمت فخراً للإسلام والمسلمين 👍

  2. شاب غار علي دينه وعلي نبيه .ممكن اي شخص من اي دين ان يقتل شخص من اجل شخص آخر .ولاكن هذا الطالب قتل من اجل النبي صلى الله عليه وسلم. ونبينا احب لنا من حياتنا نفسها .لماذ تصعدت الامور.امر طبيعي .هذا الشاب المسلم يحب نبيه ويغير عليه وعلي دينه ولن يتحمل الاساءه .والسؤال لماذا المدرس اساءه ال نبينا محمد .دا اذا وجدنا الإجابة

  3. الى ابو عرب
    يبجو انك لست من متابعي south park او ما شايهه من مسلسلات امريكية
    نعم يجرأون ونعم يفعلون ليس هناك الا الغير واثقين من انفسهم الذين يلجأون لقطع الرؤوس للرد على رسم كرتوني

  4. إلى عمربوبكر. ماذا يمكن للأزهر أن يفعل بعد أن أخذت اللغة الفرنسية هي اللغة الأولى في بلدك ، إذا كان قادة دولتك يخدمون الفرنسيين والصهاينة ، فالأزهر يساعد الناس فقط على فهم دينهم ، وليس حلف الناتو. لا تلوم الأزهر على ضعفك

  5. تخيلوا لو ان ذلك المدرس الفرنسي كان يستعرض صورا ساخرة للسيسي او للملك سلمان ثم جاء شاب عربي وقتله ، هل كان الازهر سيصدر مثل هذه الفتوى ويدين الشخص الذي يدافع عن السيسي او سلمان !!!

    انا لا ابرر القتل وارفضه واعتقد ان الرد المناسب على هذه الاساءات المتكررة لنبينا يقع على عاتق الحكام المسلمين الذين يجب عليهم اتخاذ اجراءات حازمة ضد فرنسا للرد على هذه الاساءات … لكن تقاعس هؤلاء الحكام هو الذي يدفع بعض الشباب المسلم ليتولوا بانفسهم الرد على تلك الاساءات … لذلك اعتقد ان الحكام المسلمين هم المسؤلين امام الله عن دماء المدرس الفرنسي وعن دماء الشاب المسلم الذي قتله وعن دماء كل من قتلوا لهذا السبب ايا كانوا .. كما ان مشائخ الازهر ايضا مسؤلين لانهم يكتفون بالادانات والمطالبة باصدار قانون دولي بينما كان واجبهم الديني يفرض عليهم قبل كل هذا اصدار فتوى تلزم الحكام المسلمين بالرد على هذه الاساءات المتكررة لنبينا ، فتوى صريحة تقول ان الحكام المسلمين هم المسؤلين امام الله عن الرد على هذه الاساءات لانهم أئمة المسلمين وهم المؤتمنين على دين الاسلام الذين يمثلون الاسلام ويمثلون جميع المسلمين

  6. باسمه تعالي
    الي متي هذه الادانات من رؤساء الدول العربيه و شيخ الازهر الشريف؟
    يا شيخ الازهر اعمل شيئاً و لا تكتفي بالادانات، لقد شبعنا من ادانات رؤساء و ملوك الدول العربيه.
    ماذا عملت عندما اهانوا الفرنسيون خاتم الانبياء و المرسلين محمد. يجب ان تعمل شيئاً لا يستطيعوا اهانه الرسول الاعظم محمد.

  7. الأزهر لم يعتذر لكن الأزهر يدين ، فهذا يعني أن هذا الفعل ليس من الإسلام أو على الأقل هذا الهجوم ليس جزءًا من منهج الأزهر ، لأبو عرب على ما أعتقد لأن الإسلام ينتشر بسرعة كبيرة والدين الثاني ، لذلك سيأخذ الإسلام أسلوب حياتهم ، لذلك قرروا البدء في تشويه الإسلام قبل أن يعتنق الأغلبية تعلیق / وجهه نظر/ تعلیقک صحیح تماماونحن فیایان نقول به هذا العمل الغربی بالفارسیه/ اسلام هراسی/ ای تخویف الناس من الاسلام

  8. وماذا لو نشر شخص صورا مسيئه للمسيح وامه مريم عليهم السلام او لموسى عليه السلام هل كنا نسمح بذلك
    حرب وتشويه للاسلام والمسلمين بحجة حرية الرأي
    ولماذا لو تكلم احد عن صدق رواية المحرقه ،هل كان سيسمح بذلك وتعتبر حرية رأي
    دعوكم من هذا ،فقط الاسلام والمسلمون هم المستهدفون واعلنها ماكرون وبوش من قبله صراحه

  9. قبل أن تطالب مؤسسات دينية بسن قوانين، ما رأيها أن تعلم الناس الحب بدل الكراهية و التسامح بدل العنف؟
    من يقرأ مراجع المؤسسات الدينية يستخلص فريقين:
    الأول هم المؤمنون و لهم الحق في كل شيء
    و الثاني هم الكافرون بمبادئ الأول- مسلم أو مسيحي أو يهودي سيان – و عليهم اللعنة في الدنيا و في الآخرة.
    ثم لماذا يتعجب البعض من فعل هذا المسلم؟ ألم يقول له مشايخه التي تستقي فتواتها من كتب الازهر أن من لم يؤمن بالله و بالرسول يصلب على جزوع النخل و تقطع ايديه و أرجله من خلاف و يترك للموت؟
    هذا الفتى كان رؤوفا إذ أنه وفر على المعلم عذاب الموت مصلوبا و مقطع الأيدي و الأرجل…
    ارجو للنشر

  10. وهل انت متهم أيها الأزهر لتعتذر اي هوان هذا فهل اعتذر الأوروبيون والامريكان عن قتل ملايين الشعوب واخرها في هذه اللحظة الشعب اليمني الذي تقتله أسلحة امريكا وأوربا بدم بارد،، قتل المدرس جريمة جنائية عادية لا علاقة للمسلمين بها مدرس احمق استفز الطلاب فقتلوه وهناك قانون فرنسي يحاسب وتحية من عراق المقاومة لكل ام فلسطينية قادمون

  11. لو كان شيخ الأزهر يقوموا بواجبه الديني المحض والمؤثر هو وامثاله تجاه شباب المسلمين وفق سنة سيد الخلق وحبيب الحق (ص) لما استحوذت الصهيونية على عقولهم لمئاربها الخاصة. في الوقت الذي كنتم أنتم تنامون مطمئنين… لما تجرأ أحد من الخلائق في الإساءة للرسول (ص)… ولا حتى أخذ أحد من شباب المسلمين من غير العرب زمام المبادرة لفعل ما يعتقده أنه يفعله بشكل صحيح… لا في القتل الفردي ولا الانضمام الى الجماعات المسلحة من صنع الصهيونية العالمية التي ترفع بكل وقاحة شعار الإسلام لضرب المسلمين والتي تعيث اليوم في الأرض فسادا… وأنتم اليوم تقفون امامها مشلولين بل احيانا “مساندين ” لها وأنتم لا تشعرون.
    الا يهم شيخ الأزهر “المسيس” ولا ينزعج امام هتك ارواح ودماء المسلمين من شيوخ، اطفال ونساء حوامل… فيما بين المسلمين أنفسهم والتي تسقط كل يوم وليلة بفعل حروب مفتعلة من طرف الحاقدين على الإسلام هنا وهناك في العالم العربي والإسلامي بين الإخوة في الدين الواحد والتي شيخ الأزهر وغيره من الشيوخ الرافعين نظريا “للواء الإسلام” يتحمل هو واتباعه امام الله يوم القيامة الجزأ الأكبر مما يحدث فيها. بل يهمه على ما يبدو دماء اهل الكتاب لاسترضاء “السلطان” أكثر مما يهمه دم إمرئ مسلم.
    موقف شيخ الأزهر هذا “المنحاز” لأهل الكتاب يذكر بما كان يندد به سياسيا السيد محمود عباس الفلسطيني تحت مضلة: “التنسيق الأمني” عندما كانت المقاومة المسلحة من اهله تنجح في إلام العدو الإسرائيلي …ولا يندد “سيادته” بما ترتكبه “إسرائيل” من جرائم في حق شعبه المقاوم للاحتلال. لا بل كان ومازال يحث شعبه على القى سلاحه امام عدوه المدجج بشتى انواع الات القتل… والاكتفاء بالمظهرات السلمية “السحرية” لتحرير فلسطين… كل فلسطين!!!

  12. ما يثير الإستغراب والتعجب هو ان الشرطة دائما تقتل منفذ العملية الإستخباراتية بالرصاص، وهو فقط يحمل سكينا، مع خبرتها العالية في التعامل مع العشرات حامل السلاح الأبيض بشل حركتهم بالمسدسات الكهربائية او بإطلاق النار على القدمين بحيث تشل حركتهم .
    وهذا يدل على ان الشرطة لا تريد ان يصل الامر الى القضاء ويفتح التحقيق فيفتضح سر من اسرار الدولة الفرنسية وغيرها من الدول التي تستغل تشويه الدين الاسلامي الإبقاء على سيطرتهم على المسلمين ومقدراتهم ولاجل الحفاظ على مكاسبهم في الانتخابات المقبلة ؟؟؟؟؟؟؟؟!

  13. نحن مع إدانة هذه العملية الشنيعة و المشكوك في امرها علي اية حال ,خاصة ان قتل القاتل تشي بان الامر فيه ما يا يدعو للريبة, و لكن كان علي لازهر ان يدين الإرهاب الفكري الذي يمارسه الغرب على المسلمين و خاصة في فرنسا ,وما ما قاله الاخ , مراقب و متابع , صحيح 100%

  14. الأزهر لم يعتذر لكن الأزهر يدين ، فهذا يعني أن هذا الفعل ليس من الإسلام أو على الأقل هذا الهجوم ليس جزءًا من منهج الأزهر ، لأبو عرب على ما أعتقد لأن الإسلام ينتشر بسرعة كبيرة والدين الثاني ، لذلك سيأخذ الإسلام أسلوب حياتهم ، لذلك قرروا البدء في تشويه الإسلام قبل أن يعتنق الأغلبية

  15. الرسوم الكرتونيه لا تسيئ للنبي محمد لانه في أعلى عليين وكل مافي هذه الدنيا إنما عدم مصور
    إنما تسيئ للمسلمين وتجرح مشاعرهم
    اهانه مشاعر الناس يولد ردود أفعال تختلف من شخص إلى آخر
    لذلك يجب سن تشريع عالمي يجرم اهانه مشاعر الناس وهذا ما يطالب به شيخ الأزهر بحق

  16. لماذا يلجأ الغرب إلى الإساءة للاسلام والمسلمين والى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بدعوى حرية الرأي والفكر
    لماذا لا ينشرون رسوم كاريكاتوريه لرموز الأديان والمعتقدات الأخرى
    هل يجرؤن على التهكم على الدين المسيحي أو اليهوديه أو على معتقدات البوذيين والهندوس
    هل يجرؤن على التهكم والإساءة إلى المحرقة اليهوديه المزعومه أو هل يجرؤن على انكارها بدعوى حرية الرأي والفكر
    الهجوم على الإسلام والمسلمين وعلى الرسول صلى الله عليه وسلم ليس حرية فكر وحرية رأي … إنها حرب شعواء على الإسلام ومخطط لها وتدار بشكل رسمي وشعبي ومدعومه عالميا من أعلى المستويات

  17. لماذا يجب على الأزهر الإعتذار عن أي عمل إرهابي يقوم به أي مسلم في أي مكان بالعالم و كأنه مسؤول عن أعمال جميع المسلمين، بينما لا يقوم الفاتيكان بالإعتذار عن الأعمال الإرهابية التي يقوم بها النصارى و الحروب التي شنوها على المسلمين في العراق و أفغانستان و الآلاف من النساء و الأطفال الذين تم قتلهم بسبب هذه الحروب، و فظائع التعذيب و القتل التي مورست في سجن أبو غريب و تفاخر الجنود الأمريكان بتصويرها ناهيك عن إعترافات الجنود بحوادث الإغتصاب ضد نساء العراق؟

  18. احسنت القول . بيان متوازن ، أنا أحترم هذا الرجل دائمًا. يجب ألا ننسى أن ماكرون الذي هو الذي بدأ هذه الكراهية منذ أيام قليلة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here