الأرن يدعو إلى خفض التصعيد في المنطقة بعد اغتيال سليماني

عمان- (أ ف ب): دعا الأردن الجمعة إلى بذل كل جهد ممكن لاحتواء الأزمة وخفض التصعيد في المنطقة وذلك بعد اغتيال واشنطن الجنرال الإيراني قاسم سليماني في بغداد.

ونقل بيان صادر عن الخارجية الأردنية عن الناطق باسم الوزارة ضيف الله الفايز قوله ان “الاردن يتابع بقلق شديد تطورات الاوضاع في الجمهورية العراقية الشقيقة ويشدد على اهمية التعاون لحماية أمن العراق واستقراره”.

وأكد على ضرورة “بذل كل جهد ممكن لاحتواء الازمة وخفض التصعيد الذي سيكون له تداعيات كبيرة صعبة ان تفاقم”.

وشدد الفايز على ضرورة “تجنيب المنطقة تبعات ازمات جديدة من خلال اعتماد معالجات سياسية وبناء علاقات اقليمية قائمة على مبادىء حسن الجوار وعدم التدخل بالشؤون الداخلية”.

وأعلنت شركة “الملكية الأردنية” الجمعة تعليق رحلاتهما المتجهة إلى بغداد في إجراء احترازي.

ويأتي قرار الشركة بعد مقتل الجنرال الإيراني النافذ قاسم سليماني والقيادي الكبير في الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس فجر الجمعة في قصف جوي أميركي استهدف موكبهما قرب مطار بغداد الدولي.

وحذر رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في بيان، من أن هذه الضربة، تشكل “تصعيدا خطيرا يشعل فتيل حرب مدمرة” في العراق.

ودعت وزارة الخارجية الأميركية الجمعة المواطنين الأميركيين إلى مغادرة العراق “فورا”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. طبعا بعدما ارتكبت جرائمها، دعت امريكا الى خفض التصعيد
    تلتها أدوات امريكا السعودية والإمارات ثم الاْردن
    ومين كمان يريد ان يدعو الى خفض التصعيد طبقا للأوامر الأمريكية؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here