الأردن يمنع 30 أردنياً من أصول فلسطينية من دخول أراضيه عبر سورية

 

jordan1

عمّان ـ (يو بي أي) – منعت السلطات الأردنية حوالي 30 أردنياً من أصول فلسطينية ممن كانوا يقيمون في سورية، من دخول أراضيها.

وقال مصدر برلماني أردني ليونايتد برس إنترناشونال، الإثنين، إن “السلطات الأردنية منعت ما بين 20 الى 30 أردنياً من أصول فلسطينية كانوا يقيمون في سورية وعلقوا على الحدود بين البلدين خلال الأيام الأخيرة، من الدخول إلى أراضي المملكة “.

وأوضح أن “هؤلاء الأشخاص عندما وصلوا إلى نقطة الحدود الأردنية اكتشفوا أن أرقامهم الوطنية قد سحبت منهم خلال وجودهم في سورية”، موضحاً أن “هذه العائلات عادت قبل يومين إلى سورية”.

يشار إلى أن الحكومة الأردنية سحبت الأرقام الوطنية من المواطنين من أصول فلسطينية ممن يقيمون في سوريا ومن كان يعمل منهم مع التنظيمات الفلسطينية.

وكانت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، أعلنت يوم الخميس الماضي، أن 8833 لاجئاً فلسطينياً فرّوا من سورية يتواجدون على الأراضي الأردنية.

غير أن مؤسسات إغاثة دولية شككت بصحة مؤشرات (الأونروا) وقال أحد مسؤوليها “هناك أكثر من ذلك على الأراضي الأردنية”.

وترفض وزارة الداخلية الأردنية الكشف عن الأرقام الحقيقية لأعداد اللاجئين الفلسطينيين الفارّين من سورية والمسجّلين لديها.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. يجب سحب الارقام الوطنيه من كل الاردنيين الذين يسيؤن للامن القومي الاردني نعم يجب سحبها من كل ارهابي دجال مأجور لصالح اجندات خارجيه …… كان الاولى بهم ان يجاهدو ا في فلسطين وليس الجهاد ضد دوله عربيه مسلمه قدم جيشها الالاف من الشهداء على مذبح القضيه الفلسطينيه . اسحبوا ارقام كل الدجالين الطامحين بنكاح الجهاد . هم مستعدين ان يجاهدوا في الهنو لولو ولكنهم ينسون فلسطين اقترح منحم جوازات سفر من المريخ هزلت يا عرب

  2. The Palestinian is the most hated Arab in the Arab world, he can be a citizen for generations and at the first chance possible, he is out on the street and a refugee again. He can live in the host country have children, and even marry from the host country and he is still not recognized. Arab citizenship is the like all the Arabs, unstable, racist and vindictive and basically means very little to the rest of the world. These are countries were there are Muslims without islam

  3. وبعد كل ذلك هنالك من يقول أن معظم المجنسين في الأردن فلسطبنبون. هذا مثال آخر على سحب الجنسيات من فلسطينيي الضفة والمهجر. من هو في الأردن لم يجدوا مبرر لإسقاط الجنسية عنه.
    طيب , يا عمي يعطيكوا ألف عافية , أهل الضفة ما بدهم هالجنسية , ومن في المهجر بدَبِر حالو , طيب وهالمساكين هضول وين يروحوا ؟
    اللي راح يقول عجهنم عليه إدخالهم….

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here