الأردن والجزائر يدينان هجوم الأهواز

الجزائر / عبد الرزاق بن عبد الله / الأناضول

أدان الأردن والجزائر، الأحد، الهجوم الذي استهدف، السبت، عرضا عسكريا في مدينة الأهواز شمال غربي إيران، وأودى بحياة 25 شخصا.

وقال بن علي شريف، الناطق باسم الخارجية الجزائرية، مساء الأحد: “ندين بقوة الاعتداء الذي استهدف عرضا عسكريا في الأهواز”

وتابع: “نتقدم بتعازينا الخالصة ومواساتنا لذوي الضحايا وللشعب الإيراني، كما نعرب عن تمنياتنا بالشفاء للجرحى”، وفق وكالة الأنباء الجزائرية.

واستطرد: “نجدد رفض الجزائر المطلق للعنف مهما كانت مسوغاته ودوافعه وندعو جميع مكونات المجتمع الدولي إلى ضرورة التكاتف للتصدي بحزم للإرهاب أينما وجد والعمل على القضاء عليه”.

بدوره أدان الأردن، مساء الأحد، الهجوم، في بيان لوزير الدولة لشؤون الإعلام بالوكالة، مبارك أبو يامين، بثته الوكالة الأردنية الرسمية “بترا”.

وعبر أبو يامين عن تعازي الحكومة الأردنية لإيران ولأسر الضحايا، وتمنياتها للجرحى بالشفاء العاجل.

وأكد أن “المملكة ستظل في مقدمة الجهود التي تستهدف محاربة الإرهاب وعصاباته”.

وشدد على “ضرورة استمرار العمل الدولي المشترك للقضاء على الإرهاب وظلاميته”.

وأمس أعلنت السلطات الإيرانية مقتل 25 وإصابة 60 جراء هجوم مسلح استهدف عرضا عسكريا أقيم في الأهواز بمناسبة الذكرى 38 للحرب الإيرانية العراقية (1980–1988).

وتضاربت الأنباء حول الجهة المسؤولة عن الهجوم؛ إذ اتهمت السلطات الإيرانية إحدى المنظمات الأحوازية بتنفيذه، لكن تلك المنظمة نفت عبر بيان علاقاتها بالهجوم، فيما حملت “الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية” “فيلق القدس″ التابع للحرس الثوري الإيراني مسؤولية الهجوم لـ”حماية مصالح النظام الإيراني”.

بينما أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي المسؤولية عنه، في بيان منسوب له عبر صفحات محسوبة عليه على مواقع التواصل الاجتماعي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here