الأردن: مواطنو مركب الصيد المفقود بالإمارات محتجزون في إيران

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول – أعلنت وزارة الخارجية الأردنية، الأربعاء، أن المواطنين الثلاثة الذي فقدوا في مركب صيد، محتجزون في إيران؛ بعد تجاوزهم المياه الإقليمية عن  طريق الخطأ .
جاء ذلك في بيان للناطق باسم الوزارة، ماجد القطارنة، تلقت الأناضول نسخة منه.
وقال القطارنة، إن وزارة الخارجية الإيرانية، أعلمت سفارتنا في طهران، منذ الثلاثاء، بوجود ثلاثة أردنيين تم احتجازهم في المياه الإقليمية الإيرانية، حيث دخلوا بطريق الخطأ أثناء قيامهم برحلة صيد بحري بالمياه الإماراتية مع أصدقاء لهم من جنسيات عربية أخرى .
وتابع  تواصلت الوزارة لهذا الأمر مع الجانب الإيراني، الذي أكد أن المواطنين الثلاثة يتمتعون بصحة جيدة ويتلقون معاملة حسنة، وأن عملية احتجازهم ستكون قصيرة، حيث سيتم عرضهم على محكمة في مدينة بندر لينك، الواقعة جنوب غربي إيران .
وأضاف القطارنة، أن  السفارة تلقت اتصالا هاتفيا صباح الأربعاء، من أحد المواطنين المحتجزين، مؤكدا أنهم بصحة جيدة ويتلقون معاملة حسنة من قبل السلطات الإيرانية، وأنه سيترتب عليهم دفع غرامة وتقديم كفالة قانونية للمحكمة؛ تمهيدا لإطلاق سراحهم .
واستدرك المسؤول الأردني وبناءً على ذلك، قامت السفارة بالتواصل مع الخارجية الإيرانية للاستفسار عن تفاصيل هذه الإجراءات، والتي ستقوم السفارة بتنظيمها بالتنسيق مع السلطات الرسمية الإيرانية، للمساعدة في الإفراج عنهم وعودتهم سالمين بأسرع وقت ممكن .
والأحد الماضي، أعلنت السلطات الأردنية، عن فقدان قارب صيد في مياه الخليج العربي على متنه 3 أردنيين ومصريان وإماراتي.
وقال القطارنة حينها: إن القارب مفقود منذ مساء الخميس الماضي، وعلى متنه ثلاثة مواطنين أردنيين وشخص إماراتي ومصريان.
وأضاف  قامت السلطات المعنية في الإمارات بالبحث عن القارب، وتحديد آخر نقطة بحرية وصل إليها، وطلبت من الجانب الإيراني إمكانية المساعدة في البحث عنهم

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here