الأردنيون يؤبنون شاعرهم سليمان المشيني

 اقامت وزارة الثقافة الاحد حفل تأبين لشاعر الأردن الراحل سليمان المشيني الذي توفي في كانون الأول من العام الماضي.

واشتمل حفل التأبين الذي اقيم في المركز الثقافي الملكي على عرض فيلم وثائقي قصير عن الشاعر الراحل، وفقرة فنية لفرقة مركز تدريب الفنون التابع للوزارة، إضافة إلى كلمات لوزارة الثقافة، ورئيس اتحاد الكتاب الأردنيين، وأهل الشاعر الراحل.

والشاعر المشيني الذي ولد في مدينة السلط عام 1928، عمل في الإذاعة الأردنية، وأصبح مديراً عاماً لها عام 1985، وله عدد من الإصدرات في الشعر، والرواية والقصة والمسرحية، والقصائد المغناة، وأشهرها «أنا الأردن» و «فدوى لعيونك يا أردن».

وهو حاصل على وسام الاستقلال من الدرجة الرابعة سنة 1956، ووسام الاستقلال من الدرجة الثالثة سنة 1974، ووسام الاستقلال من الدرجة الثانية سنة 1984، وعلى جائزة الدولة التقديرية والتشجيعية للعام2000، ووسام الحسين للعطاء المميَّز من الدرجة الأولى بمناسبة احتفالات المملكة بمرور ستين عاماً على الاستقلال.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here