الأردنيون مُستاؤون من تكريم فنانات عربيّات: حفل تكريمي رعاه أمين العاصمة عمّان يُثير الجدل.. حليمة بولند وأنابيلا هلال أبرز المُكرّمات في ذكرى ميلاد العاهل الأردني.. تساؤلات حول تكاليف جلب المُكرّمات.. ودعوات لتكريم الفنانات الأردنيّات الأصيلات

 

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

يبدو أنّ الأوضاع الأردنيّة الاقتصاديّة الصّعبة، دفعت بروّاد التواصل الاجتماعي، إلى رفض تكريم بعض النجوم العرب، وتحديداً، حفل تكريم الأمين العام بأمانة عمان يوسف الشواربة، الذي اتهمه نشطاء بتكريم فنانين لم يُقدّموا لبلادهم الأردن ما يذكر، وكان من بين المُكرّمات، الفنانة المصريّة صفية العمرى، الإعلاميّة الكويتيّة حليمة بولند، بالإضافة إلى اللبنانيّة أنابيلا هلال.

وتساءل روّاد المنصّات الافتراضيّة، عن السبب، والداعي لتواجد أمين عمان في ذلك الحفل، وحضوره للتكريم، كما طرحوا تساؤلات عن كلفة جلب المُكرّمات إلى عمّان، وكُلف إقامتهن في الأردن، وعلى حساب من سجّلت كل تلك التكاليف، وقد كرّمت الأمانة المذكورات في حفل تحت عنوان الاحتفال بعيد ميلاد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، وذكرى تولّيه السلطات الدستوريّة للبِلاد.

وذكرت مواقع محليّة أردنيّة، أنّ أمانة العاصمة رفضت التعليق على الجدل المُثار، وسلّمت الأمانة الدروع للفنانات، كما سارع بعض المسؤولون فيها إلى التقاط الصور التذكاريّة، والسلام على المذكورات، وهو ما أظهرته الصور، وأثار حفيظة الأردنيين على منصّاتهم التواصليّة.

تلك التكريمات، فتحت باب الجدل أمام التساؤلات، حول عدم تكريم الأمانة الفنانين الأردنيين، الذين قدّموا الكثير للبلد، والشعب، كما طالبوا بتكريم فنانات أردنيات أصيلات على حد وصفهم، ساهموا بإثراء الدراما الأردنيّة، والبدويّة منها على وجه الخُصوص.

وبحسب ما نقل موقع “سواليف” المحلّي الإخباري، فقد دافع المنتج الأردني محمد المجالي عن الحفل، وتكريم الإعلاميّة الكويتيّة حليمة بولند، بأنه رد جميل لها، وهي والتي روّجت للسياحة عبر برنامجها جواز السفر، كما حضرت مجاناً للحفل، على حساب آخر كان يجلب لها فائدة ماديّة، وعن رعاية الأمانة قال إنها مجرد راعٍ شكلي.

ويُعاني نجوم الدراما الأردنيّة العمالقة القدامى، من حالة تهميش حكوميّة، ويشكون الإهمال، ولا تحظى أعمالهم بالدعم الكافي، وحظي نجوم الدراما “الكوميديّة” الجديدة نجوميتهم من مواقع التواصل الاجتماعي، حيث لمع بعضهم على خلفية مقاطع ساخرة قصيرة، ويحظون بمُتابعة الآلاف، وكان حظي الفنان الكوميدي ربيع شهاب بزيارة ولي العهد الأمير الحسين بن عبد الله في منزله، وهي الزيارة التي حظيت بالإشادة والإعجاب من الأردنيين على منصّات العالم الافتراضي.

Print Friendly, PDF & Email

13 تعليقات

  1. يعنى هالدروع هي كسرت ميزانية هالبلد وهدول إعلاميين حتى حليمه بغض النظر عن وضعها هي إعلامية بدولة عربيه شقيقة دعمت الاردن وروجت للسياحة الاردنيه والله عيب تقابلوا المعروف هيك
    والى بطالب باستقالة فلان وعلان طيب هم سرقوا إشئ أو استغلوا وظيفتهم مش شايفين انه الأمين انظلم بكلامهم وتطاولهم وهو انسان شريف ما اعتدى المال العام ولا استغل وظيفته
    ولا ادخلو شهداء الوطن بالنص تلعبون ع جرح إهليهم عيب عليكم

  2. الشعب هو انتخبكم يا امانه عمان بس للاسف دفعتو مصاري عشان تنجحو وتعرفوا تسرقو …لما اختاروا سيدنا عمر بن الخطاب لتولي شؤون المسلمين غضب وقال والله ما أردتم بها وجه الله…لانها مسؤولية صعبة وامانه ثقيلة اثقل من ايديكم الخفيفة للسرقة …كل واحد بدافع علي داعمه من خبرتي اكتشفت بصير هيك عشان الناس اصلا مش نظيفة من جوى الاخلاق تغيرت عشان هيك اجوكم ناس زي هيك اشكال مالنا ومال حليمة تتكرم اذا شعبها بسبها هي ناقصها من تكريمكم بوتكس وله فلر …الله ياخد حق الفقراء منكم …دعوة لإسقاط المسؤولين …

  3. زبطوا المتنزه اللي جنب الامانة لزق احسنلكم …اللي حمام ما فيه ولا فيه اخف مقومات المتنزهات يا عيب الشوم …كرموا من مالكم الخاص مش من مال الامانة اللي المفروض في عندكم قائمة اولويات واصلاحات تخلصوها بالاول وبعدين تتشبرقوا وتنبسطوا كله عشان يتصورالواحد فيكم جنب ممثلة او فنانة وياريت انهم هالشخصيات البارزة ولا هالاشي اللي ينحكا عنه !!!!!!

  4. وما هو الجديد و المستغرب ؟؟!! هذه المره الثانيه التي تتكرر مثل هذه التصرفات بعد المره الاولى في حفله تكريم الأم المثالية ؟؟!! مثل هذا التصرف موجود في العديد من موسسات الدوله تحت مسمى اخر نفقات بلا جدوى تحتمسمى تشجيع السياحه او احتفال بذكرى ما تستمر لأسبوع !!! وكان الاردن بلد غني ؟؟!! مل هذا نتيجه توزيع المناصب على أساس ابن عشيره وابن منطقه وحصص وابن فلان ومحسوبيه و غيرها من الامور الفاسده المحمية نتيجه مبدأ العشيره قبل الوطن وقبل سياده القانون . كان من الاولى انفاقها على تحسين البنيه المتهالكة و الشوارع او أضافه مناطق خضراء داخل المدينه او عمل معاير دوليه لتخطيط المدينه او غيرها من الامور التي تفيد الاردن والمواطن مع العلم ان خزينه الامانه هي من رفد جيوب المواطنيين من مخالفات وتصاريح . يا أمين العاصمة كان من الاولى الاهتمام بشكل المدينه وتحسين بنيتها وبيئتها وتخطيطها التى أصبحت عباره عن كتل أسمنتية دون تخطيط و دون مساحات خضراء ، اوقفو الفساد اوقفوا التعدي على القانون تحت مسمي العشيره وابن فلان ، كفي شحذه وتسول من المجتمع الدولي . التطور والتقدم يحتاج قياده ذات أخلاق ثم أخلاق ثم أخلاق ثم فكر وابداع ومسؤوليه تكون قادره على خلق التغير وتكون مثال يحتذى به لا فساد .

  5. الشهداء يسقطون دفاعا عن تراب الوطن وحمايته والمسؤلين يبحثون عن المتعة الشخصية
    وشبابنا العاطلين عن العمل مرتبطين بعز البرد أمام الديوان الملكي العامر يبحثون عن عمل
    اعتقد ان تكلفة هذه الحفلات تكفي لإعادة عشرات العاطلين عن العمل

  6. الاردنيون لم يكونوا يوما ضد تكريم اسماء عربية لامعة في الفنون الموسيقية والمسرحية والسينمائية …لكن الاردنيون حتما ضد الاحتفاء والتكريم لانصاف الفنانين والفنانات ممن تلاحقهم الكثير من القصص والحكايات الفاضحة وؤحلو سجلهم من اعمال راقية سوى قيامهم بعرض ازياء واعمال هابطة لا تليق بقيم الاردنيين وثقافتهم

  7. الا تخجلون من الدول التي تشحدون منها فبدلا من صرف هذه المكافآت الفنانيين لماذا لم تقوموا لإنشاء مصنع للعاطلين عن العمل .

  8. شيء غريب و عجيب ان نسمع و نقرا عن الأوضاع الاقتصادية المزريه التي يعاني البلد منها من بطاله وفساد و سوء اداره وتتفتق اذهان المسؤولين بتكريم فنانين، اما كان الأولى تكريم مدرس متفاني أو طبيب أو عامل نظافه أو شرطي أو ممرضه و القايءمه تطول لحصر من يحق تكريمهم، هناك سوء تخطيط وتخبط ولا عجب ان البلد من سيء الى اسوء.

  9. التخبط وعدم وضوح الرؤية والفساد والمافيات التي تتحكم بمقاليد الأمور المتسلقين وأصحاب المنافع الشخصيه وفعلا حققوا منافع ماديه لهم ولاقاربهم الذين عينوهم في المناصب الإدارية برواتب كبيره .
    ويعملوا ما يحلوا لهم والديون التي حملوها للدوله
    من يتحمل سدادها هو المواطن العادي برفع الأسعار والخدمات والتي هي حق من حقوق المواطن.

  10. مرفوض الحفل تحت كل المسميات بإصرار وطن يعاني شح الموارد والمديونية ! الفقر ،البطالة ،والعدالة الاجتماعية ،وشباب الوطن يستنجدوا بالوظيفة والعمل علي باب الدايون الملكي ،وشهداء الوطن في السلط وعنجرة لم يخف دماءهم تحت الارض ، والغارمات في سجون الاْردن من اجل ٢٠٠ و ٥٠٠٠ الف قابعات في السجون ! وامانة عمان تكرم الفنانان العربي ماذا عملوا للأردن ؟ مرفوض وعار ، اذ لم تستحي من وطنك ومواطنيك فاعمل شريعة الغاب .

  11. فعلا التوقيت غير موفق والفعل سيئ وغير مقبول وحتى الملك لا يرضى به …….لا ادري هؤلاء من يحركهم ؟؟؟؟ ما هو هدفهم؟؟؟؟؟؟ وهل امانة عمان اللي شوارعها بحاجة الى اعادة هيكله والازمات المرورية الخانقة اثرت على نفسيات المواطن هل واجبها تنظيم الاحتفالات ام ان واجبها ان تركز وتصب اهتمامها على العمل بعيدا عن ان تدخل وتقحم نفسها في امور ليست من اختصاصها مع علمي ان صاحب هذه الافعال هدفه فقط فتح باب للنهب والتنفيع

  12. .
    — المكتوب من عنوانه طالما ابو الإبداع محمد المجالي وراء الموضوع ، طبعا شرف عظيم للاردن ان فلتانه مشهوره مثل حليمه بولند قبلت الحضور ومشاركه الاردنيين فرحتهم لانها صاحبه عطاء مميز على المستوى العربي عموما والخليجي خصوصا .
    ،
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here