الأرجنتين بصدد تجميد أموال 7 إيرانيين متهمين في هجوم “آميا” بينهم علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الإيراني للعلاقات الدولية

بوينس آيرس/ الأناضول

بدأت السلطات الأرجنتينية باتخاذ إجراءات لتجميد أموال 7 إيرانيين، بينهم علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي للعلاقات الدولية، بتهمة التورط في هجوم على مركز ثقافي لليهود.

وفي 18 يوليو/ تموز عام 1994، استهدف هجوم مبنى الجمعية التعاضدية اليهودية الأرجنتينية (آميا)، في العاصمة بوينس آيرس، وأسفر عن مقتل 85 شخصاً وإصابة المئات بجروح.

وبحسب وكالة الأنباء الأرجنتينية الوطنية “تيلام”، تقدمت وحدة المعلومات المالية التابعة لوزارة الخزانة في البلاد بطلب رسمي من أجل تجميد أموال 7 إيرانيين متهمين بالتورط في الهجوم المذكور.

ويشمل الطلب تجميد أموال المتهمين الـ7 لمدة 6 أشهر في المرحلة الأولى ويتطلب دخوله حيز التنفيذ موافقة القاضي رودولفو كانيكوبا كورال، المشرف على التحقيقات المتعلقة بهجوم “آميا”.

وفي يوليو/ تموز الماضي، أدرجت السلطات الأرجنتينية الإيرانيين المذكورين ضمن قائمة الأشخاص والمؤسسات المرتبطة بالإرهاب وتمويله، والتي تشكلت بمرسوم أصدره الرئيس ماوريسيو ماكري.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here