اكرم عبد الله احمد الثلايا: اتفاق بين الشرعية والمجلس الانتقالي…

 

اكرم عبد الله احمد الثلايا

مايحدث في جده بين الشرعيه و المجلس الانتقالي ماهو إلا  إتمام اتفاق و جزء من صفقة فرضها التحالف على المتقاتلين، وليس حوار  كما يدعي بعض المسؤولين! و كل كلام او تصريح  من قبل مسؤولي الشرعية و من الرياض ماهو إلا  تخدير موضعي للشعب الذي غيبوه عن اي اتفاق ومنزوع منه الصلاحية عن اي قرار سيادي للوطن …اي تصريح لاي مسؤول في الشرعية هو مجرد در الرماد على العيون  حتى يكتمل الاتفاق و يصبح امر واقع و على الجميع القبول به او حرب اهليه واستمرار الوضع كما هو بل واسوء وتعريض الشعب للمجاعة و الإبادة.. وبالتالي وضع الجميع بين خيارين لا ثالث لهما؛ بين حياة ضنكى… او القبول بهذة التسوية في تقسيم اليمن بين بريطانيا ممثلة بالإمارات والانتقالي و امريكا ممثلة بالسعودية و الاصلاح و الشرعية وايران ممثلة باانصار الله ..!

الصفقة كما يلي…. وقد انتهى الانتقالي والشرعية من التوقيع عليها مع بعض الاعتراضات التي ترفضها الشرعية في طلب الانتقالي تعيين عيدروس الزبيدي نائب رئيس الدولة ..!

1ـ اعطاء الانتقالي الموالي للإمارات  اربع وزارات سيادية و عدن و لحج و نصف ابين دون مدينة “شقرة” مع جزيرة سقطرى و كل الجزر التي تتبع دولة الجنوب قبل الوحدة ..!

2 ـ اعطاء “شقرة والتي سيشيد على اراضيها جبهة نهم رقم 2” مع شبوة وحضرموت والمهرة للشرعية جناح الاصلاح الموالي للسعودية! وسوف تشرف السعودية على كل المشاريع هناك .

3 ـ تسلم المناطق الوسطى و ميناء الحديدة والمخاء تعز واب والبيضاء  لقوات طارق عفاش واحمد علي عبدالله صالح وهذة القسمة لازالت امريكا تحاور انصار الله في واشنطن للقبول بها واعتقد الحوثيين سوف يوافقون لمجرد الاعتراف بهم من كافة الاطراف المحلية والدولية.

4 ـ تسليم شمال الشمال لانصار الله لبناء دولة داخل دولة تشبه دولة جنوب لبنان وسوف يتحول عبدالملك الحوثي الى  نصر الله اليمن مع احتفاظهم بحق التواصل مع ايران وبناء دولتهم كما يريدون دون اعتراض من احد …

5 ـ مآرب الوحيدة التي رافضة للان  الاتفاق و سوف تدعن له قريبا  عند إعلانه لان مقابل رفضها سيكون احتلال كل الاطراف لها و سوف يجمعوا و يحشدوا لها جيش جرار من كل مسلحي الاطراف المتفقة و سوف تكون مآرب البقرة الحلوب التي ترضع كل اليمن بحكم انها مركز الدولة اليمنية التاريخية …لمآرب التاريخ و للبقية المال و البترول و الغاز …

6 ـ سيتم توزيع ثروات الاقاليم الاربعة حسب ماترسمه لليمن القوى الخارجية بقيادة بريطانيا و امريكا و لهم و للتحالف نصيب كبير .

وعلى الجميع السمع والطاعة و اي اعتراض او تآخير او مماطلة سيكون  البديل استمرار الحرب و الضرب بيد من حديد و الدمار و الخراب و القتل لكل طرف يعترض !  و هذة الصفقة سوف تتم كما يدعي اللاعبين فيها و الراعين   لها من اجل ايقاف الحرب و انقاد اليمن و نهضة شعبه …

هذة التسوية بين الاطراف المتقاتله  أتت بعد ان تحركت القوى اليمنية الوطنية في كشف جرائم التحالف والاطراف المتصارعة و تحريك ملفات الجرائم المرتكبة بحق الشعب اليمني و هي محاولة للخروج من التهم بخسائر اقل بعدما علت اصوات الاحرار في العالم فاضحة جرائم التحالف و الاطراف اليمنية المتصارعة وهي ترتقي لجرائم  ابادة في حق اليمنيين و جرائم حرب انتهكت حياة واعراض ابناء اليمن في السجون السرية عبر الاعدامات خارج القانون و  الاغتيالات و الاغتصابات …ملفات كبيرة و خطيرة قد تفتح شهية كثير من الدول والتي قد تحركها  ضد التحالف و تؤدي بالجميع الى محاكم العدل الدولية …

ما اود ان اقوله ان جميع الاطراف قد  وافقت ووقعت على  التسوية في الرياض و قسموا الكعكة والسلطة و الثروة  فيما بينهم  دون ضرر ولا ضرار …و لا عزاء للشهداء و على المتضررين اللجوء للقضاء.

طبعا مقابل هذا الاتفاق وافقت الشرعية ان تغض النظر عن ملفات فساد كثيرة و جرائم كثيرة انتهكت حياة كثير من اليمنيين في عدن و صنعاء و جرائم فساد مالي بحق كثير من الفاسدين و طلبت منهم مغادرة المشهد السياسي مع الاموال التي جمعوها من وراء هذة الحرب و البحت عن حياة و مستقبل خارج اللعبة السياسية القادمة و حفظ ماء الوجه  …و لذلك ستشهد الساحة اليمنية هروب و لجوء كثير من الهوامير الفاسدين الى اوربا لطلب اللجوء السياسي و مغادرة العمل السياسي واولهم هادي الذي سيذهب الى امريكا مع اهله و ثروته و ما كسبته يداه و اعتقد ان حضوره لاعمال الجمعية  العامة للامم المتحدة  في الولايات  المتحدة قد تكون اخر رحلاته و محطة  اعلان مغادرته المشهد السياسي  …

على الجميع ان يعلم ان البلاد تقسمت بين التحالف والحوثيين و من خلفهم امريكا وايران وان اليمن كما توقع عفاش قد تمزقت الى امارات اربع  فلا وحدة وطنية و لا جنوب عربي ولا تحرير و لا إستقلال بل إستعمار جديد متعدد الأوجه …..

  مش مهم من كتب هذه السطور أعلاه … الأهم هل هي حقيقة أم نسج من الخيال ،، مقبل الأيام ستتسالون من هو الكاتب.

كاتب يمني

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. كاتب هذا المقال هو حفيد الشهيد احمد الثلايا الذي قال قولته المشهورة والمتداوله على لسان كل يمني ويل لشعب اردت له الحياة فاراد لي الموت.بعد فشل ثورة 1955 في تعز على الامام احمد وكان واقف تحت سيف السياف فسال الامام احمد الحاضرين. اين جيت لي. حاضر علي. بماذا تحكمون على الثلايا. قالوا بصوت واحد. اقتله يامولانا. وكان الحاضرين من ابنا تعز
    الذين استطاع فرع التنظيم الدولي للاخوان
    اخونة ودعشنة عدد لاباس به من ابناءها الغير مثقغين .
    لن اشكك في حفيد الثلايا. فهو حتما لبس كحفيد الامام حسن البنا مؤسس الاخوان في مصر. ولكن ايا كان الوارد في المقال
    حفيقة او فيه جزء من الحقيقة او مقارب
    للحقيقة او كان نسج خيال وتصور واستنتاج الخ الخ فالشعب اليمني لن يمرر
    هذه المشاريع التفتيتية لليمن ولن يقبل باحتلال لاامريكا ولابريطانيا. وسوف يطهر اليمن من حثالات التنظيم الدولي للاخوان المجرمين فهم القواد الاول لاحتلال الدول العربية في هذا العصر. او قل هم باختصار
    علقمي هذا العصر.
    هادي سوف يحضر جلسة الامم المتحدة لينام كالعادة ثم يعود ليتم
    وضعه على حائط غرفة الفندق شماعة
    الشر…عي..هه…والشعب اليمني سوف يناضل ويقاوم المحتلين والغزاة والخونة والعملا وقوادين الاحتلال الى ان ينتصر او ينتصر

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here