اكتشاف ثغرة أمنية خطيرة في نظام التشغيل “ويندوز 10”

واشنطن- متابعات: قالت وكالة الأمن القومي الأمريكية ، إنها نبهت شركة “مايكروسوفت” إلى وجود ثغرة أمنية خطيرة في نظام تشغيل الحواسيب “ويندوز 10” تسمح للمتسللين الإلكترونيين بالظهور كشركات برمجة شرعية واختراق ومراقبة الأنظمة المستهدفة.

من جانبها، استجابت الشركة لتنبيه الوكالة، وأصدرت تحديثًا برمجيًا للثغرة المرصودة، ضمن إصداراتها الدورية لتصحيح أوجه الخلل بالبرامج، وذكرت تقارير إعلامية أن “مايكروسوفت” قدمت التحديث أولًا إلى الجيش الأمريكي وشركات البنية التحتية الرئيسية قبل إصداره للعامة ونادرًا ما تصدر وكالة الأمن القومي تحذيرات مشابهة خاصة بشكل علني، وهو ما يعكس حجم التهديد الكبير الذي كانت تشكله هذه الثغرة على الشركات والمستهلكين والوكالات الحكومية في جميع أنحاء العالم، بحسب شبكة “سي إن إن”.

الوكالة قالت في بيان لها، إنه رغم ضعف مشاركتها للمعلومات مع القطاع الخاص في الماضي، فإن هذه المرة الأولى التي تفعل فيها ذلك علانية، مضيفة: يأتي الأمر انعاكسًا لمحاولات بناء الثقة مع باحثي الأمن السيبراني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here