اغتيال قيادي سابق في الجيش السوري الحر بمحافظة درعا

دمشق- (د ب أ): لقي قائد عسكري سابق في الجيش السوري الحر حتفه في محافظة درعا مساء الخميس وأصيب مرافقه الشخصي بجروح بالغة.

وقال مصدر في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر لوكالة الأنباء الألمانية “قتل مساء اليوم فراس عبد المجيد المسالمة وأصيب مرافقة الشخصي شادي الغانم بجروح بليغة في إطلاق رصاص على سيارته قرب بلدة اليادودة على غرب مدينة درعا”.

وأكد المصدر أن “المسالمة كان قائد كتيبة في الجيش السوري الحر، وأجرى مصالحة مع القوات الحكومية قبل عام”، وعمل مع الفرقة الرابعة التي يقودها شقيق الرئيس السوري ماهر الاسد.

وألمح المصدر إلى أن “سبب الاغتيال ربما (كان) تصفية بين المجموعات التي تعمل مع القوات الحكومية “.

وسيطرت القوات الحكومية قبل عام تقريبا على ريفي درعا الشرقي والغربي من خلال مصالحات مع قادة فصائل المعارضة برعاية روسية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here