اعمال الصيانة لسفارة دولة الامارات في دمشق اقتربت من نهايتها.. ودعوة الموظفين المحليين للعودة الى العمل.. والافتتاح الرسمي في غضون ثلاثة أسابيع.. ومسؤول اماراتي أمني كبير زار العاصمة السورية قبل أيام

بيروت ـ “راي اليوم ـ كمال خلف:

اكدت مصادر سورية وثيقة لـ”راي اليوم” ان اعمال الصيانة التي تجري حاليا في سفارة دولة الامارات العربية المتحدة في دمشق اوشكت على الانتهاء، وان افتتاح السفارة رسميا قد يتم في غضون ثلاثة أسابيع، وقبل نهاية هذا العام حتما.

وذكرت المصادر نفسها ان مسؤولا اماراتيا كبيرا، يعتقد انه الشيخ طحنون بن زايد، مستشار الأمن الوطني، زار دمشق سرا في الأيام القليلة الماضية حاملا رسالة من القيادة الإماراتية بشأن مسألة إعادة فتح السفارة مجددا.

اعمال الترميم بدأت قبل اكثر من شهر، وشملت استبدال زجاج النوافذ المتكسر، وإصلاح بعض الأبواب، وتغيير بعض قطع الأثاث.

وذكرت المصادر السورية نفسها لـ”راي اليوم” انه جرى ابلاغ جميع الموظفين المحليين العاملين بالسفارة الى العودة لممارسة أعمالهم كالمعتاد مطلع الأسبوع القادم.

ويذكر ان الاتصالات السرية بين دولة الامارات والحكومة السورية لم تنقطع وعلى مستويات عالية طوال السنوات الخمس الماضية، واستمرت القنصلية السورية في ابو ظبي في ممارسة اعمالها في رعاية شؤون الجالية السورية، وخاصة تجديد جوازات المواطنين السوريين العاملين في الدولة.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

4 تعليقات

  1. وهل تخفى هذه الشطحات على دهاة السياسة في سوريا
    انه يريدون اصلاح ذات البين مع سوريا لانها في خصام مع تركيا
    هل ينسى السوريون ان هؤلاء الناس كانوا سببا في خراب بلدهم وتشتيت الشعب السوري لا اظن ذلك
    الاعراب مازالوا يفكرون تفكير اهل الجاهلية ويعتقدون ان الاموال يمكن ان تحل كل شيئ الشعب السوري لن ينسى ما ارتكبه هؤلاء الاعراب انه منقوش في ذاكرة التاريخ

  2. ردا على غريب ،، دولة الامارات لم تدفع درهما واحدا للفصائل المتصارعة في سوريا ،، موقف الامارات في الأزمة السورية واضح وهو النأي بالنفس عن الصراع من البداية والى الان

  3. يعني كل الأموال التي دفعت الإمارات بها لما يسمى معارضة للنظام السوري ذهبت إلى لاشيء. . وأين شعب الإمارات ومجلس النواب للسؤال عن ما يحدث من صرف لمن أموال دول الخليج. .

  4. .
    — سيكتشف السعوديون بعد فوات الاوان ان تحالف الامارات معهم في الحرب على اليمن مثل تحالف قطر معهم في الحرب على سوريا والعراق ولبنان .
    .
    — وفِي كلا الحالتين كان تحالفا لافشال المخطط السعودي على ألطريقه الانكليزيه ، فهنالك مثل إنكليزي شهير يقول ( كن قريبا لأصدقائك ، لكن كن اقرب لاعدائك )
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here