“اعتقال حامل في السعودية “هاشتاج يندد باعتقال النساء في المملكة.. المشاهير “لا حس ولا خبر” والعودة يدين.. وحنين إلى عهد” كفار قريش” والجاهلية الأولى

القاهرة -“رأي اليوم “- محمود القيعي:

أثار اعتقال السيدة السعودية خديجة الحربي وهي حامل موجة غضب عاتية اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي (‏الإعلام البديل) وندد معارضون سعوديون بما تفعله السلطات السعودية من ممارسة القمع على كل من تسول له نفسه معارضة النظام الجديد ولو من طرف خفي.

وفي الوقت الذي صمت فيه مشاهير المملكة في السياسة والاعلام والفن والأدب، ولم ينبسوا ببنت شفة، قاد حساب معتقلي الرأي (المعني بأخبار المعتقلين السعوديين ) موجة الاحتجاج،حيث كتب معلقا:”

5 أيام مرّت على اعتقال الكاتبة ‎خديجةالحربي والسلطات لا تزال تتكتم عن أخبارها فلا توجد أية معلومة حتى اللحظة عن مكان اعتقالها أو وضعها الصحي (حيث انها في الشهور الأخيرة من الحَمل)، ونحن بدورنا نطالب السلطات بالإفراج الفوري عنها وعن جميع المعتقلات.”.

د.عبد الله العودة نجل الشيخ السعودي السجين سلمان العودة شارك في “الهاشتاج “وكتب معلقا: “‏بعد أمل الحربي، خديجة الحربي.. امرأتان (ضمن مجموعة كبيرة من الناشطات) يتم اعتقالهما بشكل تعسفي يخالف ضمانات العدالة الإنسانية، وقيم الإسلام، بل ومعايير الجاهلية.

الأولى زوجها الناشط فوزان الحربي، والثانية زوجها الناشط ثمر المرزوقي”.

‎الحرائر

أحد المعارضين علق قائلا: “⁧‏‎لقد أثبت لنا التاريخ الموثق بأن الحرائر من النساء تهتز لهم أركان “دولة عظمى” كما يزعمون السؤال الذي يفرض نفسه : أين تلك العظمة المزعومة ؟؟ التي يتشدق بها الحمقى علي منابر السلطان و في المعابد وبين رهبان البلاط؟؟

هل بات ختم النبي صك غفران أم براءة ذمة للراقصات والع.؟؟”..

وعلق آخر قائلا: “‏‎آبو منشار مصر على على هلاكه يحسبون كل صيحة عليهم حتى الحوامل يخافون منها”.

نشطاء كثيرون لم يجدوا إلا أن يقولوا “‏‎حسبي الله ونعم الوكيل ” ثلاثا.

حنين للجاهلية الأولى!

بعض النشطاء أشادوا بأخلاق كفار قريش، وبالجاهلية الأولى التي عرفت بالمروءة والشهامة والاخلاق الحميدة بغض النظر عن كفرهم وعنادهم.

دفاع عن المملكة

الهاشتاج المعنون بـ”اعتقال حامل في السعودية ” لم يخل من المدافعين عن الأمير بن سلمان، الذين ذادوا عن حياضه،قال قائل منهم:”

‏‎‎صدقني لم يتم اعتقالهم الا و وراءهم أشياء تمس بأمن هذا الوطن الغالي.

لماذا لم تعتقل فلانه أو شخص (س) مثلا.

هؤلاء الأشخاص اللي انت تتكلم عنهم باعوا اوطانهم بسبب طمع الفلوس و العياذ بالله.

كل شخص معتقل وراه أشياء كوارثية مخبيها نسأل الله العافية ونقول الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى به كثيرا من خلقه”.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. عد لرشدك يا محمد سلمان . لن تدوم الدنيا لا لك ولا لغيرك .

  2. الظلم لن يدوم وتكميم الأفواه واعتقال رجال الدين في السعودية ليس بالأمر السهل في بلد يحاول تزعم العالم الإسلامي بطريقة خاطئة سوف يضع السعودية كدولة بوليسية بعيدة عن القران والسنة في مهب الريح ولو فكر القائمون على الحكم في السعودية بمصير الأمم التي قمعت شعوبها وتنازلت عن تعاليم الله من يقوم بهذه الأفعال القصد من ورائه القضاء على الاسلام وهل يقبل رب العزة بذلك انتظروا.

  3. سيقتلونها اربا اربا كما فعلوا في جثة الخاشوقجي , و ياكلون طفلها

  4. نعم الحوامل سيقمن بانقلاب على المردخاي الصغير

  5. أصبحت السعودية مثل مصر لا قيمة للمواطن فيها بينما يتم تقديس الحاكم الظالم فيها مع شلة المطبلين للنظام والمستفيدين والتي لا تتجاوز نسبتهم خمسة بالمئة للأسف هذين البلدين تم تقزيمها جدا وذلك بسبب الاعلام المثير للسخرية فيهما الاعلام بالدرجة الاولى الذي يعمل على تخوين كل مواطن حر ينتقد النظام مع تجميل وجه المحتل الصهيوني الذي يضحك عليهم وعلى اعلامهم الذي يكذب في كل شئ اصبحنا نتابع اخبار السعودية ومصر من الاعلام الصهيوني الذي يقول عن قادتهم بأنهم معجزة لدولة الاحتلال اي انهم كارثة لدولهم ولمواطنيهم ،،، قال الاعلام الاسرائيلي انه انتظر ٧٠ عاما ليأتي حاكما للسعودية مثل بن سلمان هذا كان اثناء دفاع الصهاينة المستميت عن بن سلمان في جريمة قتل وتقطيع خاشقجي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here