اعتقال جهادي في جيبوتي كان مرتبطا بمنفذي الهجوم على صحيفة شارلي ايبدو في باريس عام 2015 .. الأخوين كواشي اللذين قتلا 12 شخصا 

باريس- (أ ف ب) –

أفاد مصدر مطلع في جيبوتي أن السلطات هناك تمكنت من القبض على الجهادي الفرنسي بيتر شريف، وهو شريك معروف للأخوين كواشي اللذين قتلا 12 شخصا في هجومهما على مجلة شارلي إبدو في باريس عام 2015.

وشريف الذي يعرف ايضا بكنيته أبو حمزة ينتظر في مكان توقيفه اجراءات تسليمه الى فرنسا، وفق المصدر.

وارتبط شريف بخلية جهادية فرنسية، كما ورد اسمه في التحقيق المتعلق بالهجوم على المجلة الفرنسية الساخرة شارلي ايبدو في كانون الثاني/يناير عام 2015، وذلك بسبب اتصاله المنتظم بالأخوين سعيد وشريف كواشي.

وقُتل الأخوان كواشي برصاص الشرطة الفرنسية بعد أيام على هجومهما الدامي على مقر المجلة.

واعتقل بيتر شريف للمرة الأولى في العراق عام 2004 عندما كان يقاتل في صفوف القاعدة وحكم عليه بالسجن 15 عاما، الا انه تمكن من الفرار عام 2007 وتوجه الى سوريا.

ثم تم تسليمه لاحقا الى فرنسا حيث سجن مدة 18 شهرا قبل هربه الى اليمن.

وعام 2015 ادرجت الولايات المتحدة اسمه على قائمة “الارهابيين العالميين” كعضو في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هرب ام هربوه الى اماكن التوتر العربية حتى يكون عينهم هناك
    لماذا لم يهرب السجناء الآخرين وكيف تمكنوا من القبض على غيره من الفارين
    هل اخذ الناس الدرس
    سلام

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here