اعتقال الكاتب السعودي صالح الشيحي بعد اتهامه الديوان الملكي بالفساد

00000000000000000

متابعات- راي اليوم

قال كتاب وإعلاميون سعوديون، إن السلطات الأمنية المختصة في المملكة، ألقت القبض على الكاتب السعودي صالح الشيحي.

ولم يصدر أي تعليق أو بيان رسمي يؤكد توقيف الشيحي، المعروف بجرأته في انتقاد الحكومة، عبر مقالاته في صحيفة “الوطن”، أو في ظهوره التلفزيوني المتكرر على محطات التلفزة السعودية الخاصة.

لكن نشطاء سعوديين، على مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا إن توقيف الشيحي تم قبل نحو أسبوع دون أن يتضح سبب التوقيف.

وكان آخر ظهور تلفزيوني للشيحي على قناة “روتانا خليجية”، منتصف الشهر الماضي، عندما اتهم الديوان الملكي بالفساد في أجرأ انتقاد يطال الديوان المرتبط بمؤسسة الحكم، وبالملك.

وقال الشيحي في اللقاء إن الفساد في المملكة موجود في المؤسسات، مستشهدًا بالديوان الملكي، الذي يمنح الأراضي لمن له علاقة أو صلة بأحد العاملين في الديوان، بمختلف مناصبهم على حد زعمه بحسب موقع ارم الالكتروني .

وحذف البرنامج مقطع انتقاد الديوان الملكي من الحلقة المنشورة في موقع “يوتيوب” على الإنترنت، فيما يتوقع أن تكون مشاركته في تلك الحلقة من برنامج القناة “ياهلا” سببًا لتوقيفه.

ويعرف عن الشيحي انتقاده المستمر للحكومة السعودية ووزرائها، إضافة لميله الاقتصادي البعيد عن ثروات رجال الأعمال والخصخصة، وسبق أن أوقف عن الكتابة أكثر من مرة.

وإضافة لكونه كاتبًا في صحيفة “الوطن”، يحمل الشيحي شهادة بكالوريوس لغة عربية، وقد تنقل في عدد من الوظائف التعليمية داخل وخارج المملكة، وشارك في العديد من الندوات والمؤتمرات، وسبق أن عمل مديرًا لتحرير مجلة “الثقافية” الصادرة عن الملحقية الثقافية في بريطانيا.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

9 تعليقات

  1. من يعرف صالح الشيحي وكتاباته من قرب يعلم أن الله عدل ويزداد ايمانه بالله وتصدقه
    لقوله تعالى ( وتلك الايام نداولها بين الناس ) كم سخر الشيحي بكثير من المعتقلين وهو لم يفرق بين مظلوم وظالم
    وكان يقول على خريجي السجون أنهم مجرمون وماذا سيقول عن نفسه إذا خرج
    وكان يتخذ تصريحات الدوله كانه كلام من رب العالمين
    ونسي المقوله التي في الاثر ( لا تسخر من أخيك فيعافيه الله ويبتلك )
    لا نتمنى الشر بأي مسلم ولكن التاريخ يكتب

  2. وين الردادي ويتحفنا بتعليقاته المزعجة
    عسى يلقي مبرر لاسياده ال سعود

  3. يطالبون الايرانيين بالتظاهر ويحللونها لهم بينما يحرمها ولي الامر في السعودية …..

  4. إلى الاخ الكريم عربي مقهور
    مصير الحقيقة والإصلاح في السعودية هي السجن! و الفلاقه كمان

  5. و تتباكي السعودية و معها الذباب الالكتروني علي الديمقراطية في ايران

  6. یتمنی الحریه !!! للشعوب ولم‌ یسمح لشعبه شئ ابسط ببسیط من الحریه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here