اضاءة 15 الف شمعة بالبترا بذكرى تتويجها بإحدى عجائب الدنيا

 عمان – اضاءت سلطة إقليم البترا التنموي السياحية المعالم الأثرية بـ 15 ألف شمعة وعلى امتداد المسار الرئيسي بذكرى تتويج المدينة كثاني عجائب الدنيا السبع الجديدة، فيما أنير معلم الخزنة بالألوان وصور قائد البلاد والعلم الأردني.

وأتاحت سلطة الإقليم الزيارة في ساعات المساء مجانا لكافة الزوار المحليين والعرب والأجانب، بحضور وزيرة السياحة والآثار لينا عناب ومحافظ معان أحمد العموش، ومجلس مفوضي إقليم البترا، وعدد من ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية والسياحية.

وقال رئيس مجلس مفوضي إقليم البترا المهندس فلاح العموش أن الاحتفال بالبترا كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة هو من ضمن اهتمامنا بتطوير المدينة سياحيا وتسويقها محليا وعربيا وعالميا.

وأضاف العموش أن السلطة تقوم حاليا بتنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية في لمنطقة، بهدف زيادة تنافسية البترا كوجهة سياحية عالمية، وذلك لجذب واستقطاب السياح على مدار العام من خلال أعمال التسويق المستمرة للمدينة والمرافق السياحية والفندقية فيها بحسب صحيفة الراي المحلية .

وأكد العموش حرص السلطة على إحداث التنمية والتغيير في البترا مع المحافظة على خصوصيتها كإرث حضاري وإنساني يشكل مقصدا رئيسيا وخيارا مهما للسياح من مختلف الدول، وأن العمل جارٍ على تحسين واقع السياحة والبنية التحتية في المنطقة والنهوض بالخدمات الداعمة للاستثمار.

وأشاد العموش بتعاون جميع الجهات المحلية والأمنية من أجل إنجاح هذا الحدث الفريد. وقال الدكتور سليمان الفرجات نائب رئيس المجلس مفوض المحمية والسياحة، إن عقد هذه الفعالية يهدف للتذكير بالمكانة المميزة التي تحتلها البترا من ناحية، ومن أجل تشجيع عقد الفعاليات المختلفة في الصيف، خصوصا وأن السياحة الدولية تضعف في موسم الصيف.

ولفت الفرجات إلى وجود خطة متكاملة للأعوام القادمة تتضمن توفير عروض بالتعاون مع الفنادق وعقد الورش والمؤتمرات خلال الصيف وإقامة الرياضات الجوية، وكشف عن التفكير جديا باستحداث رالي البترا الدولي
للدراجات والسيارات من خلال طريق نملة الفريد المؤدي إلى البترا.

وأشار إلى أن السلطة تسعى لإقامة هذه الفعالية سنويا، معززة بعروض شاملة تهدف إلى تشجيع السائح العربي والأجنبي لقضاء مدة أطول في البترا. وكانت البترا قد بدأت احتفالاتها بالذكرى الحادية عشر لتتويجها كإحدى العجائب بوصلات فلكلورية وعروض فنية داخل ساحة مركز الزوار وأمام معلم الخزنة الأثري.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here