اشتية: إسرائيل تحاول تدمير السلطة الفلسطينية وحل الدولتين

رام الله/ لبابة ذوقان/ الأناضول: قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، إن السلطة تعيش مرحلة خطرة، تحاول فيها إسرائيل تدميرها مع حل الدولتين، من خلال التوسع الاستيطاني المتصاعد، وانتهاك الاتفاقيات الموقعة.

وأضاف اشتية، الأربعاء، في بيان وصل الأناضول، أن ما تمارسه إسرائيل يتم “بضوء أخضر من الإدارة الأمريكية، التي تصدر منها تصريحات متطرفة ومجحفة بالحقوق الفلسطينية الثابتة”.

وجاء حديث رئيس الوزراء خلال استقباله في مكتبه برام الله، ممثل كندا لدى فلسطين دوغلاس سكوت براودفوت، بمناسبة انتهاء مهامه.

وأشار اشتية، إلى أن صمت المجتمع الدولي، وعدم اتخاذ خطوات عملية لإجبار إسرائيل على احترام الاتفاقيات الموقعة والقانون الدولي، قاتل وغير مبرر.

وأضاف أن قراري القيادة بوقف العمل بالاتفاقيات الموقعة، وتشكيل لجنة لدراسة الأمر، محاولة لكسر الأمر الواقع.

ومنتصف يوليو/ تموز الجاري، شرعت جرافات إسرائيلية في هدم مبانٍ عدة في وقت واحد، بوادي الحمص بحي “صور باهر” جنوبي القدس، بعد إخلاء سكانها منها، في إجراء أدانته عدة دول أوروبية وغيرها، خلال جلسة بمجلس الأمن.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. يا دولة رئيس الوزراء يادكتور محمد .. ما جبت شي جديد .شو متوقع من كيان إحتلالي إستيطاني عنصري يرتقي الى مراتب النازيه ؟ كيان قائم على إلغاء الأخر والدم والدمار والتشريد ..سيدي ما الفائدة من كلامكم وصراخكم .. ماذ تريدون .. ؟؟ فقط إطالة عمر السلطة إلى أطول فترة ممكنة وبعدين ؟؟ سيدي أنت دكتور إقتصاد ونحترم سجلكم النضالي ومسيرتكم االثورية . ولكم ماذا بعدألم يآن الآوان يادكتور هل بقي من العمر بقية .. ؟؟ شو النهاية إلى متى ؟؟ وبعيدين بالمشرمح ..؟ إلى متىى سياسة: لايموت الذيب ولا تفنى الغنم ..؟ بعدكم بتفكروا بحل الدولتين ياسيدي حلوها وسلوموا ها المفاتيح وخليها ..إنتفاضة شعبيه تحرق المنطقة بما فيها ,؟ سيدي حلوا هذه السلطة دعوا كيا ن العدو يدفع ثمن إحتلاله. إحتلال خمسة نجوم ..؟ ما بنفع ؟؟ عيب يادكتور هذا البكاء وهذا الأستجداء لا أحد يسمع لكم ولن يسمع احد لصراخكم وبكائكم … العالم حقير لا يفهم إلا لغة القوة ولايحترم إلا الأقوياء ..رحم الله أبو جندل .

  2. لو لم يكن وجود سلطة اكم الذاتي الفلسطيني جيدا جدا لاسرائيل ولمشاريعها لما سمحت لها بالبقاء ساعة واحدة في مواقعها ، واية هذا الذي يتنقل بحماية وتصاريح تصدرها الاحتلال يبدو انه لا يزال مصرا ع الوهم الذي باعنا اياه صاحب سلام الشجعان بحل ما يسمى الدولتين حيث حصل الصهاينة بموافقة عرفات ومنظمته على ثلاثة ارباع فلسطيل اعتراف اسرابمنظمة ملا يسمى التحرير .
    محاربة السلطة الفلسطينية يربما كان يجب ان يحظى باولوية اعلى لدى الشعب الفلسطيني قبل محاربة اسرائيل ، فهي اي السلطة الذي يجمل الاحتلال ويشرع خطواته .

  3. إما انكم مازلتم لاتستوعبون فشل اتفاقية اوسلو وفشل حل الدولتين التي اعلن الصهاينة عنه واخرهم كوشنر الذي قالها صراحة انه حل الدولتين اصبح مستحيلا او احتمال اخر انه ليس لديكم ماتقولونه لشعبكم وانتم في ورطة وفِي موقف لا تحسدون عليه
    لم يبق أمامكم الا حفظ ماتبقى من ماء وجوهكم وحل السلطة
    بادروا بهذه الخطوة قبل ان يجبركم العدو الصهيوني على هذه الخطوة التي لا مفر منها

  4. يريد ان يصور لنا ان بقاء سلطه التنسيق الامني هو عمل وطني و نوع من انواع المقاومه… اعترف و قل للشعب بصراحه انكم اتممتم مهمتكم و مكنتم اسرائيل من ارض فلسطين و رقاب الشعب الفلسطيني….نحن في فلسطين نعتبركم ( سلطه التنسيق الامني) نعتبركم اكبر واخطر من النكبه التي حلت بنا عام 1948 بل ربما انتم النكبه الفعليه لنا….الله يمكن اسرائيل فقط بهذه اي القضاء على سلطه التنسيق الامني اما الامور الاخرى فلا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here