اسلاميو الأردن يرحبون بعملية القدس وينبهون السلطة الفلسطينية: “التفي حول المقاومة”

imgid182719

عمان-رأي اليوم- فرح مرقه

رحّب حزب جبهة العمل الاسلامي الأردني بعملية القدس التي تمت صباح الثلاثاء، معتبرا أنها استمرار لنهج المقاومة الذي “لا غنى عنه”، ومشددا على أهمية أن تلتقط السلطة الفلسطينية “الرسالة” المضمنة في العملية لها.

وجاء ترحيب الحزب على لسان رئيس مجلس شوراه الدكتور عبد المحسن العزام، الذي قال لـ”رأي اليوم” إن العملية الجريئة جاءت كـ”توقيع للمقاومة الفلسطينية على أراض القدس المحتلة”، ورد واضح منها على الاستفزاز المتكرر الذي قامت به حكومة الاحتلال تجاه الفلسطينيين والمسلمين جميعا.

وعدّ العزام الرسالة التي حملتها العملية واحدة من اهم الرسالات التي قد تصل للعدو، للتأكيد على أن الظلم والاستفزاز لا يسكت عليه طويلا، في الأراضي المحتلة، مضيفا أن العملية حملت رسالة للسلطة الفلسطينية أيضا.

وأوضح الرئيس الصقوري أن الرسالة التي وجّهت للسلطة، تعطيها فرصة جديدة لتستعيد دورها المشرّف والقيادي، تحت شعار المقاومة بدلا من “السلام والمفاوضات” مع عدو غير راغب بالسلام، وأظهر امتهانه لكل المفاوضات والاتفاقات عبر قطعان مستوطنيه الذين انتهكوا حرمة المسجد الاقصى لمرات عدة خلال الاسابيع الاخيرة.

وطالب السلطة بعدم “الخضوع” لابتزاز “حكومة نتنياهو”، وأن تلتفّ بدورها وتدعم المقاومة كمظلة عريضة للنضال الفلسطيني ووسيلة للدفاع عن الحق في الأراضي المقدسة.

رسالة ثالثة قرأها العزام من العملية موجهة لكل الأنظمة العربية، لتؤكد لهم ان “السلام” المزعوم والذي لا يلتزم به العدو لن يتم الالتزام به من قبل المقاومة، داعيا اياهم جميعا للالتفاف حول راية المقاومة ومناصرة القضية.

وتمنى العزام باسم حزبه ان يعاد لمشروع المقاومة “ألقه” من قبل كل الجهات والفصائل، وأن يستأنف على أرض القدس بصورة تضمن للفلسطينيين حقهم، شاكرا المقاومة على دورها النضالي والبطولي في تصحيح المسار وتوجيه البوصلة إلى المكان الصحيح دوما والذي هو “القدس”.

واعلنت مصادر اسرائيلية صباح الثلاثاء ان منفذا عملية القدس هما غسان وعدي ابو الجمل من سكان جبل المكبر بمدينة القدس، وفق ما نقله موقع “دنيا الوطن”.

واعلنت المصادر ان الشهيدين ينتميان للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بينما لم ينفِ أو يؤكد كايد الغول عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لموقع “دنيا الوطن” مسؤولية الجبهة عن العملية , مؤكدا ان العملية تعتبر نهجا للجبهة الشعبية .

وقالت صحيفة يديعوت احرونوت العبرية، إن ستة مستوطنين قتلوا بعد مهاجمة فلسطينيين مسلحين كنيس يهودي في القدس المحتلة صباح اليوم الثلاثاء.

وأوضحت الصحيفة أن الستة قتلوا بعد طعنهم من شبان فلسطينيين، فيما أصيب 13 أخرين في المكان.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here