اختتام اجتماع الطاولة المستديرة بجنيف بين جبهة البوليساريو والمغرب.. ومسؤول بوزارة الخارجية المغربية: لم تنتج أي التزامات باستثناء الدعوة لعقد مائدة مستديرة ثانية في الربع الأول من 2019

جنيف ـ (أ ف ب) – اتفق المغرب وجبهة بولويساريو بعد أول مباحثات بينهما حول الصحراء الغربية منذ 2012 في جنيف الخميس على اللقاء مجدداً مطلع 2019 تحت رعاية الأمم المتحدة التي تأمل في بدء مفاوضات من المتوقع أن تكون شائكة بينهما.

ويبدو استئناف المباحثات معقداً مع تمسك الطرفين بمواقفهما إزاء آخر منطقة من الحقبة الاستعمارية متنازع عليها في القارة الأفريقية.

وبعد ست سنوات من فشل آخر مفاوضات مباشرة بين الطرفين اللذين خاضا نزاعاً حتى إعلان وقف إطلاق النار في 1991، شارك المغرب وبوليساريو على مدى يومين في قصر الأمم في جنيف في محادثات حول طاولة مستديرة بمشاركة الجزائر وموريتانيا.

وتحدث المبعوث الأممي للصحراء الغربية الخميس بلهجة إيجابية عن إمكانية التوصل إلى “حل سلمي” للنزاع المستمر منذ عقود.

وقال هورست كولر وهو رئيس ألماني سابق مكلف بالملف منذ 2017، للصحافيين إن “الحل السلمي ممكن لهذا النزاع. من خلال مناقشاتنا، يتضح لي أن لا أحد يستفيد من بقاء الوضع على ما هو عليه، وأعتقد اعتقادا راسخاً أنه من مصلحة الجميع حل هذا النزاع”.

وقال كوهلر إنه “مسرور للغاية للإعلان عن التزام الوفود بالمحادثات”، معلنا أن جولة محادثات جديدة ستجري “في الربع الأول من عام 2019”.

قدمت الأمم المتحدة المحادثات باعتبارها “خطوة أولى نحو استئناف عملية مفاوضات تهدف إلى التوصل إلى حل عادل ودائم ومقبول من الطرفين لتقرير مصير شعب الصحراء الغربية”.

وقال مبعوث الأمم المتحدة إن المحادثات جرت في “جو من الالتزام الجاد والاحترام المتبادل”.

ورأت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية إن “اجتماع جنيف يعيد إطلاق عملية المفاوضات حول الصحراء الغربية”.

– اجتماعات لا نهاية لها –

تقع الصحراء الغربية، المستعمرة الإسبانية السابقة الغنية بالفوسفات، على الطرف الغربي للصحراء الشاسعة وتمتد على مسافة 1000 كيلومتر على طول ساحل المحيط الأطلسي، وهي منطقة غنية بالثروة السمكية.

عندما انسحبت إسبانيا منها في عام 1975، أرسلت الرباط آلاف الأشخاص عبر الحدود وأعلنت أن الصحراء الغربية جزء لا يتجزأ من المغرب.

في العام التالي أعلنت جبهة البوليساريو إقامة “الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية” بدعم من الجزائر وليبيا، وطالبت بإجراء استفتاء حول تقرير المصير.

ومذاك، اعترفت 84 دولة عضو في الأمم المتحدة بالجمهورية الصحراوية. إلا أن حالة من الجمود سيطرت على الوضع، وقام المغرب ببناء جدران رملية تعلوها أسلاك شائكة في الصحراء لا تزال تحيط بثمانين في المئة من أراضي الصحراء الغربية التي تبلغ مساحتها 266 ألف كلم مربع. وبموجب وقف إطلاق النار لعام 1991، نشرت الأمم المتحدة بعثة لحفظ السلام أدامت خط المراقبة، لكن المجتمع الدولي سعى منذ فترة طويلة لإجراء استفتاء لتقرير وضع المنطقة.

وترفض الرباط حاليا أي تصويت يكون فيه الاستقلال خياراً وتعتبر أن الحكم الذاتي هو فقط المطروح على الطاولة وهو ضروري للأمن الإقليمي.

وقال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة للصحافيين “إن تقرير المصير شيء والاستفتاء شيء آخر. تقرير المصير يجري من خلال التفاوض. والاستفتاء غير وارد”.

وإن أكد أن المحادثات جرت “في أجواء جيدة جداً”، فقد شدد على أنه “لا يكفي … يجب أن تترجم الأجواء الجيدة إلى إرادة حقيقية” لتغيير هذا الوضع. وحذر من أن “هذا الزخم سيخبو في غياب الإرادة السياسية”.

وقال الوزير المغربي إن بلاده “ليست مستعدة للمشاركة في اجتماعات لا نهاية لها”.

– جمهورية صحراوية –

من جانبه كرر رئيس “البرلمان” والرئيس الصحراوي المؤقت خطري أدوه الذي ترأس وفد البوليساريو المطالبة بالحق في تقرير المصير.

وقال “لو كان لدى (مسؤولي) المغرب الإرادة الحقيقية لإنهاء هذا الوضع وبصورة أسرع من تنظيم استفتاء، لكان عليهم الاعتراف بالجمهورية الصحراوية”.

رعت الأمم المتحدة آخر محادثات مباشرة في عام 2007 لكنها انهارت بعد ذلك بخمس سنوات حول وضع الإقليم والهيئة الناخبة للمشاركة في الاستفتاء المقترح.

ويؤكد المراقبون أن الأطراف المعنية تتعرض لضغوط مع تخفيض ولاية قوة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية إلى ستة أشهر بدل سنة.

وفي انتظار التوصل إلى تسوية، يعيش بين مائة ألف ومائتي الف لاجئ في مخيمات قريبة من مدينة تندوف غرب الجزائر، قرب حدود المغرب والصحراء الغربية.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

27 تعليقات

  1. للأسف بعض الإخوة يكررون أسطوانة العسكر التي شحنوا بها منذ الصغر والكل يعرف تاريخ المنطقة وكيف إقتسم الإحتلال الفرنسي الإسباني الغاشم المغرب الأقصى ، أكرر هنا أنني صحراوي مغربي ممن تسميهم البولساريو خونة وأعرف جيدا من خلال أقارب لي عادوا من جحيم تندوف أن الأغلبية هناك من دول الجوار خاصة من موريتانيا والجزائر وهو ما يفسر الرقض المتكرر لمن يسمونه الحليف لإحصائهم والتحقق من هوياتهم ، كفاكم كذبا فالدولة الصحراوية لم تكن أبدا جزءا من المنطقة والكل يعرف تاريخ المغرب الأقصى وحدوده ومازال أجدادنا يتدكرون زيرة الملك محمد الخامس لموريتانيا قبل أن تصبح دولة مستقلة وكيف رحب به الجميع لأنهم يعتبرونه ملكهم وسلطانهم . الإستعمار الفرنسي الإسباني لم يقسم المغرب بينه بدون خلفيات بل كان ينوي من وراء ذالك تقزيم المغرب الأقصى الذي حكمهم تمانية قرون وللأسف وجد في القدافي وومدين داة لتقسيم بلد المرابطين والموحدين بعدما فشلوا هم في ذالك .

  2. المفروض أن الاعلام يلعب دورا تنويريا للقراء خاصة فيما يتعلق ببعض المصطلحات التي يتلاعب بها السياسيون لتخدير الشعوب لتجنب ما كانوا يسوقونه من قبل من ضلال وتضليل من ذلك ما روجه المسؤولون في المغرب وروجه اعلام المخزن بان لقاء جنيف ليس مفاوضات مباشرة ولكن مائدة مستديرة ومع الاسف فقد وقع الكثير من القراء في هذا الخطأ وراحوا يرددون الخطأ في كل تدخلاتهم ،،فما الفرق ؟هي مفاوضات فعلا ومائدة مستديرة في نفس الوقت وهذا لا يعني أن شكلها يلغي التفاوض المباشر ،،والمصطلح السياسي،، لكون المائدة مستديرة أن لا أحد من الحاضرين يترأس صدر الاجتماع أي أن كل الاطراف متساوون في الجلوس وفي الحديث وليس هناك من يترأس ويوجه النقاش ،، هذا هو المقصود بالطاولة المستديرة عكس المستطيلة الي يجلس فيها أحدهم يتصدر الاجتماع وبالتالي لا علاقة لها بالتفاوض أو الحوار ووجود الجميع على طاولة أو مائدة واحدة يعني أن التفاوض مباشر

  3. التاريخ لايكتب في المقاهي. ..ولاتستمد معطياته من تعليمات أجهزة المخابرات التابعة لأنظمة محنطة لايعرف المواطن المسكين فيها من يحكمه حقيقة بعدما فرض عليه الصلاة وراء الصورة. ..والإقرار القسري بأن من لايستطيع الكلام والحركة والإدراك هو الحاكم وهو المقرر وهو من يعزل ويعين…؛ ولكنه يستمد من الوثائق المتوارثة والمؤلفات والمصنفات ذات القيمة العلمية. ..وبما أن الصحراء المغربية قد كتبت حولها الكثير من المصنفات..ووثقت وثائق رسمية..وسجلت أشرطة وثائقية. .تثبت أن علاقتها بالمغرب هي علاقة عضوية لاانفصام فيها على مر التاريخ. …وهو مالايحتاج إلى تأكيد. ..أو اعتراف ممن كانت خريطة دولته قبل ذخول فرنسا لاتوازي مساحة أحد أصغر الدول العربية الآن. ..؛ ولاتتوقف على إقرار اواقتناع ممن أكدت صانعة وهم الانفصال نفسها أي اسبانيا الفرنكوية والجزائر البوخروبية أنه ليس لهم انتماء إلى المنطقة…؛ وهنا بطبيعة الحال أعيد السؤال الروتيني المعتاد…وهو متى كانت الصحراء المغربية دولة مستقلة منذ سيدنا آدم وإلى حد تاريخه…وما هي السلالات والأسر الحاكمة…الخ؟؟؟ ومن هم المقاومون الذين قاوموا الإستعمار الإسباني هناك…؟؟؟ علما بأن هناك حاليا أشرطة وثائقية خطيرة جدا على اليوتوب تؤرخ لفترة1957-1958 تثبت بشكل حاسم وبالصوت والصورة…إن من حارب وقاوم هو جيش التحرير المغربي…ولا أحد غيره…بينما كان فرنكو يستقبل حينها في سيدي ايفني العيون استقبال الفاتحين….والكل مسجل ومصور…ولايترك ذرة للشك. ..!!!! وإلى مائدة أخرى مستديرة أو طويلة. ..والصحراء في مغربها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها…

  4. اذا الشعب يوما اراد الحياة فلا بد للقيد ان ينكسر و لا بد لليل ان ينجلي . الشعب الصحراي الذي تحت الاحتلال في الارض المحتلة مازال متشبت بهويته الوطنية و يكافح الاحتلال المغربي بكل الطرق رغم التعتيم الاعلامي و الحصار المشدد عليه من اكثر من 300 الف عسكري مغربي و حتى الاجانب و الصحافة الدولية لا يسمح لها بدخول الاراضي المحتلة . الاحتلال يحاول تغيير التركيبة الديموغرافية للسكان الاصليين من خلال تشجيع هجرة و توطين المستوطنين المغاربة على ارض الصحراء الغربية المحتلة لكن في النهاية ستفشل هذه السياسة و يعود المحتل من حيث اتى.

  5. المغرب حاول الاستلاء على ارض الصحراء الغربية و شعبها بمزاعم لا يصدقها عاقل لذالك لم تعترف له و لو دولة واحدة في العالم باحقيته لارض الصحراء الغربية بعد ان تواطئ مع الاستعمار الاسباني و تقاسمها مع موريتانيا سنة1975 في معاهدة مدريد التي تشهد ان المغرب لم يكن يعتبرها ارض مغربية و انما ارض بلا سكان فاستولى عليها و تخلى عن ارضه المستعمرة من اسبانيا لحد اليوم سبتة و مليلية .عندما تبحث في التاريخ تقف على حقائق تاريخية ان سلاطين المغرب لم تكن سلطتهم تتعدى حدود مراكش و حتى الريف في الشمال كان جمهورية مستقلة لا تخضع لسلاطين المغرب .

  6. على المغرب أن يحرر سبتة و مليلة من الإسبان و هما مدينتين متواجدتين على ترابه و محتلتين من قبل الإسبان إلى الآن .. إفعلوا كما فعلت الصين مع بريطانيا حينما استرجعت هونغ كونغ ..

  7. في الاخير الاجتماع بين الاطراف هو عبارة عن طاولة مستديرة كما قالت المملكة مند البداية و ليس مفاوضات مباشرة كما اصر عليها البوليزاريو و الجزاءر في اعلامهم وتصاريحهم ههههه بالله عليكم الم تنظروا الى ان جميع علامات القيامة ظهرت و الصحراء لا زالت كما قلنا مغربية و ستبقى مغربية .

  8. الشعب الصحراوي سينال استقلاله وسيكون في ذلك خير كثير لشعوب المغرب العربي الكبير.

  9. النظام المغربي لا يجيد المفاوضات كنظرائه الايرانيين و الاتراك … لم يكن عليه ان يطرح مبادرة الحكم الذاتي في البداية كان عليه ان يترك ذلك كاخر حل … والا فالمغرب في صحرائه و …..
    اذا لم يكن هناك حل ادعو الى سحب مبادرة الحكم الذاتي فورا….اكتفي بهذا القدر …

  10. “عندما انسحبت إسبانيا منها في عام 1975، أرسلت الرباط آلاف الأشخاص عبر الحدود وأعلنت أن الصحراء الغربية جزء لا يتجزأ من المغرب.”
    اسبانيا انسحبت من الصحراء المغربية بعد المسيرة الخضراء التي شارك فيها 350 ألف مغربي

  11. بصفتي صحراوي اتمنى ان يعم السلام وان تتحرر المملكة المغربية من تبعيتها لفرنسا وان تساعد هذه المفاوضات في حل المشكل الذي عمر طويلا .لدي الآن 44 سنة 3 منها تحت الحكم الاستعماري الإسباني. والبقية بمخيمات العزة والكرامة بمنطقة تندوف الجزائرية والسبب هو الغزو المغربي لبلدي فقد عايشت الحرب 15 عاما والآن انتظر حلا سلميا منذ 26 عاما. وبما أنني درست وحصلت على إجازة في الهندسة لا زلت احلم بمستقبل واعد على أرض الصحراء الغربية التي ضحى من أجلها أبناء الشعب الصحراوي ولا يزالون صامدون رغم الظروف الصعبة سواء في المخيمات أو بالجزء المحتل. أرجو أن يتفهم الاخوة المغاربة معانات إخوانهم الصحراويين وان يكفوا عن الكذب والسب والشتم الذي لن يؤدي إلا لمزيد من الأحقاد .والمستفيد في النهاية هو الدول الغربية التي تسعى دائما لعرقلة الحلول وإبقاء الوضع على ما هو عليه وخاصة القوة الاستعمارية الفرنسية

  12. إلى الأخ محمد الذي يقول الاستفتاء هو الحل أوافقك الرأي لو كنا في بلدان ديمقراطية ولكن نحن نعلم علما اليقين أن الجزائر اقحمت آلاف الأجانب من سكانها الجنوبيين والبدون في مخيمات لحمادة بتندوف جنوب شرق الجزائر لدى هناك نزاع حول لوائح الذين يحق لهم التصويت وحتى إحصاء الدي قامت به إسبانيا التي كانت تستعمر جنوب المغرب بما فيه صحرائه فقد فر السكان الأصليون المقاومون إلى مدن وسط المغرب لذلك يصعب حصر من له الحق في التصويت

  13. مقال متزن قال الحقيقية عن أخر مستعمرة في القارة الأفريقية. لاحل لهذا الظلم إلا إستفتاء حر ونزيه لتقرير المصير

  14. وقد اختتمت المرحلة الاولى من المفاوضات ماذا يمكننا أن نستنتج من هذا اللقاء الهام وما هي نتائجه مستقبلا على النزاع الصحراوي المغربي .
    هنا لابد من الاشارة الى أن رضوخ المغرب الى التفاوض مجبرا ليس نزولا وتنفيذا لقرارات الامم المتحدة فقط ولكن تحت ضغط شعبي صحراوي الذي أجبر المخزن على الاعتراف بالامر الواقع وليس له من خيار اخر لان الرف معناه العودة الى ما قبل ١٩٩١وهو في وضعه الحالي غير قادر اقتصاديا وسياسيا تحمل نتائجها
    لكن يبقى السؤال المطروح والذي ينتظره الجميع ما هي النتيجة الحتمية التي قد يصل اليها التفاوض وقد سقط مقترح المغرب في تقديم الحكم الذاتي كأعلى سقف يمكن تقديمه ؟
    لم يبق هناك سوى اللجوء الى اختيار الشعب الصحراوي وهو حق مشروع ومبدأ من مباديئ الامم المتحدة ،، استفتاء تقرير المصير ،،وهنا لابد من التوضيح لماذا يخشى المغرب قبول هذا الحل وهو الذي يدعي على مدى سنوات بان الشعب الصحراوى هو شعب مغربي ولا يوجد ما يسمى بالشعب الصحراوي ويفضل العيش تحت السيادة المغربية !!!!
    هذا واقع مغلوط .
    من يتابع الاخبار القادمة من المدن الصحراوية هذه الايام يقف على زيف هذا الادعاء وعلى حجم الرفض الشعبي داخل المدن المحتلة بالتظاهرات التي لم تتوقف منذ أيام داعمة لجبهة البوليساريو في تفاوضها مع المحتل المغربي وقد قوبلت بقمع شديد بعدما عزز المخزن قوات أمنية بانزال جديد وفرضت حظرا على التظاهر وتم اقتحام المنازل وحسب وكالة الانباء الصحراوية فان هناك عدة اعتقالات واصابات في صفوف المتظاهرين
    هذه الاحداث التي تؤكد تشبث الصحراويين بحريتهم هي التي تخيف المخزن من الاستفتاء
    كما أن الحديث عن تطوير المنطقة اقتصاديا من طرف أعوان المخزن كانوا من ضمن الوفد المغربي ليس مبررا للاحتلال فالقضية لها علاقة بالحرية وليس بمستوى المعيشة ،فالتفاوض هنا بصدد منطقة محتلة وليس بصدد الحديث عن الريف أو جردة أو الاطلس .

  15. الأخ أحمد أنا صحراوي مغربي ممن تسميهم البولساريو خونة ،أعرف جيدا من خلال أقارب لي عادوا من جحيم تندوف أن الأغلبية هناك من دول الجوار خاصة من موريتانيا والجزائر وهو ما يفسر الرقض المتكرر لمن تسمونه الحليف لإحصائهم والتحقق من هوياتهم ، كفاكم كذبا فالدولة الصحراوية لم تكن أبدا جزءا من المنطقة والكل يعرف تاريخ المغرب الأقصى وحدودها ومازال أجدادنا يتدكرون زيرة الملك محمد الخامس لموريتانيا قبل أن تصبح دولة مستقلة وكيف رحب به الجميع لأنهم يعتبرونه ملكهم وسلطانهم . الإستعمار الفرنسي الإسباني لم يقسم المغرب بينه بدون خلفيات بل كان ينوي من وراء ذالك تقزيم المغرب الأقصى الذي حكمهم تمانية قرون وللأسف وجد في القدافي وومدين داة لتقسيم بلد المرابطين والموحدين بعدما فشلوا هم في ذالك .

  16. سعيد اسماره
    اعطو لاهل الصحرا’ حقهم في التعبير عن ارادتهم سيختارون مصيرهم ليسو في حاجه الى وصي .لهم اربعين سنه وهم ينازعون من اجل هذا الحق.

  17. الجزائر ليست طرفا ملاحضا ولكنها غارقة في مشكل الصحراء من الراس الى اخمص القدمي وهي مصننة ان تغرق الاخرين معها بداء بسكان الصحراء الدين اخطفتهم مند ما ييد عن 45 سنة وانتهاء بمشروع المغرب العربي.

    ما يهم الجزائر هو السيطرة الجهوية ولو كان دلك على حساب الشعوب المغاربية ومستقبلها.

  18. على النظام الحاكم أن يتواضع ويعود لربه أولا وتسامح معه ويعود لشعبه كاملا دون أبيض أسود ولم يصحح بعض الأخطاء والإختلافات ويكون على قلب وجسد واحد فإن الشعب لا يمكن أن يترك أي كان أن يفعلوا ماذا يشاؤون ولدينا إحتلال والشعب يحتاج لتحرير عقله والنفس معا وثم يستطيع أن يعمل ويبدع ويتفنن وربما يكون مثل لجيران وإخوانه بالمشرق والجهة المغترب فيه.

  19. مقال متزن وجيد وينم عن ان حل يلوح في الافق رغم نية المغرب المدعوم فرنسيا هي الابقاء على الامر المرفوض

  20. اللهم احفظ بلاد المغرب الأقصى من كيد الكاءدين واطماع المتربصين…واهلك من ارد السوء لبلاد المسلمين.

  21. مقال رائع و محايد و بعيدا عن البروبوغندا المغربية
    كلما ابتعدت وسائل الاعلام عن مصادرها في المغرب الا و عالجت موضوع الصحراء الغربية باحترافية و شفافية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here